يوميات إمراة مثلية

Sunday, September 13, 2009

صبايا






و مع إن البنتين فاهموها إن اللي بينهم حب و علاقة كاملة و مش مجرد جنس و شهوة
أو حتى لو فيه جنس و شهوة فده عادي في العلاقات بين البشر مثليين و لا مش مثليين إلا ان مقدمة صبايا لم تفهم ووصفتهم بألفاظ سيئة
مع فيس جاد و غاضب و حزين بطريقة مبالغة منها و طبعا ده عشان تداري على الطريقة الذوق و الإبتسامة اللي كانت على وشها و هي بتكلمهم
تعليق مقدمة صبايا في الأخر هو إما عن جهل و إما علشان متزعلش المشاهدين اللي كانوا عايزين أكيد إنها تقوم تقتل البنتين .... تعليقها أسقطها فهو يخلو من أي شجاعة و أي صدق بجد حاجة مقرفة مقرفة

266 Comments:

  • At 9/13/2009 09:35:00 PM, Blogger مثلية فقط said…

    برنامج صبايا سبق و ناقش موضوع المثلية الجنسية من فترة و كانت المذيعة عملت حوار مع رجل مثلي

    بس يعني ما اختلف شي هالمرة لأنو البرنامج مبلش بأفكار مسبقة أنو المثلية حرام و انحراف و بدو يأكد و ينقل هيدا الشي للمشاهدين

    يمكن الشي الحلو هو شجاعة البنتين يلي كانوا موجودين مع المذيعة رغم انو حسيتن ما كانوا آخذين راحتهم في الحكي و مو عارفين يعبرو عن علاقة الحب و العلاقة الإنسانية يلي بيناتهم

    أحسن البرامج يلي ناقشت موضوع المثلية هي البرامج الأجنبية خصوصا على القناة الفرنسية الأولى يلي بتعرض أوقات نماذج لعائلات مثلية سعيدة ... الإعلام العربي مفروض ينتقل من مرحلة الحكم على العلاقات الإنسانية إلى مرحلة التعبير عنها بشكل موضوعي

    تحياتي

     
  • At 9/14/2009 12:20:00 AM, Blogger مثلية وجدت ذاتها said…

    بونجور يا مثليه

    انا شوفت البرنامج و متأكدة ان اللي قالته في اخر البرنامج عن انها كانت عايزة ترجع و قرفانة و الكلام السخيف ده و العبوس اللي اترسم فجأة بعد حلقة بتسأل فيها بروقان عن ادق التفاصيل والانسجام وهي مدركة كويس بتسأل عن ايه طبعا تمثيل في تمثيل عشان تكسب الجمهور و ده واضح جدا في تصنعها بس ده العادي من الاعلام المصري
    وحسبي الله ونعمة الوكيل
    شوفي الفرق بينها و بين ايناس الدغيدي و هي بتتكلم عن المثليه في برنامج الجريئة لما كانت مستضيفة داليا البحيري ابقي شوفيه من اليوتيوب فرق بجد بين واحدة فاهمة احساس وبتدافع عنه من غير اي مصلحة حتى لو ده هيمس اسمها و واحدة غبية ومتحاملة من غير وعي عشان تكسب جمهور
    تحياتي يا قمر

     
  • At 9/14/2009 11:05:00 AM, Anonymous Anonymous said…

    حسبى اللة ونعم والوكيل

     
  • At 9/15/2009 02:49:00 AM, Anonymous Anonymous said…

    God!!!!!!!I can't believe what she's saying in the end of the show!! fucking intolerant cunt
    (what's her name?)

    Thnx for posting this video girl..

     
  • At 9/15/2009 11:59:00 AM, Blogger أنا حريتي said…

    على كل حال مش جديدة... انا بضل من المتشائمين... المزيعة مش اكثر من تذكير في الورطة اللي احنا فيها...

     
  • At 9/16/2009 06:19:00 PM, Anonymous Anonymous said…

    ana sara7a shoft en elomzee3a heya eli betetme7n 3alehom .. she is yaaaa3

     
  • At 9/16/2009 07:28:00 PM, Blogger أمواج صامته said…

    رغم اني غير مثليه وضدها طبعا لكن طريقه المذيعه لم تعجبني ورأيت فيها تصنع واضح كنت اتمنى طرح هذه المشكله يكون بطريقه افضل

     
  • At 9/18/2009 06:49:00 AM, Blogger حـــازمـ said…

    هو ليه لما واحدو تقول رايهأ بصراحة تتهاجم كده يا جماعة .. المذيعة دي انا اعرفها وهي فعلا انسانة محترمة جداا .. واختلافها مش معناه انها منافقة للمجتمع ، ازاي ممكن الواحد يطالب بكامل الحرية لنفسه ويهاجم غيره لما يحب يقول رايه

    بصراحة انا مختلف معاكي في النقطة دي .. اما باقي الحوار انا حسيت انه تمثيل في تمثيل ( ربنا يمسي ست هالة سرحان بالخير بقي )

     
  • At 9/18/2009 02:47:00 PM, Blogger MaLek said…

    :)
    مش عارف ليه الدهشه ؟
    هو بعد كل الحلقات الخرائية اللي عملتها نفس المذيعه قبل كدا, كنت مستنين يطلع لها اجنحة وترفرف على البنتين.
    بس حقيقي, برافو للبنتين وكل حاجه, بس عندي احساس انه غلط ان قضايا زي دي, تتناقش في برامج قذرة زي دا.
    معرفش, مقدرش اكون رأي, من جهه كونهم يتخطوا الخط, ويقولوا احنا موجودين, احنا بشر, ولنا حقوق دي حاجه كويسه حتى لو في برنامج كدا.
    ومن ناحية تانيه, خايف من التأثير السلبي, اللي مقدرش اقول حيكون اكتر او اصغر من الايجابي.

     
  • At 9/21/2009 03:52:00 PM, Anonymous x said…

    مش عارف ليه كله مسك فى المزيعة وساب الموضوع الاساسى!!! المثلية دى وباء ولازم تتعالجوا منه .واستغرابى اكتر من مثلية لقت نفسها وبتحسبن!! حاجة تضحك.تفتكرى انتى بترضى ربنا ولا بتغضبيه بأفعالك! علشان تحسبنى ! .كل واحده مش سعيدة مع جوزها تفتكر انها مثلية وانها كان لازم تدور على بنت الحلال المناسبة قبل ما تتجوز!! كلام فارغ
    للرد space_ether@yahoo.com

     
  • At 9/22/2009 10:39:00 AM, Blogger MaLek said…

    سيد إكس
    مساء الخير :)
    حضرتك شايف ان المثلية وباء, يعني حضرتك لو واحد مثلي قعد جنبك حتتعدي, وحتبقى مثلي تاني يوم الصبح ؟

    وبعدين مش فاهم العلاقة بين الرب وبين المثلية؟

    هم المثليين مخاليق حد غير "الرب"؟

    طيب, لو "الرب" غير راض عن المثليين, ليه سايبهم ؟
    ما يجمعه كدا زي ما قالك في الاديان في سدوم وعموره, ويخسف بهم الارض, ويخلص يعني, ويخلصنا معاه؟؟
    طبعا دا يخليك تطلع بنتائج لطيفه:
    1-ان الرب راض عن المثليين عشان هو اللي خلقهم.
    2-"الرب" اضعف من المثليين , عشان كدا سايبهم, ولم يخسف بهم الارض.
    3-مافيش اصلا رب ابراهيمي, والموضوع كله اساطير لناس اصحاب مصالح.
    النقطة الاخيره اللي حابب اجردل بجردلي فيها...
    حضرتك لو عندك الف باء معرفة عن المثلية, ان الموضوع مش موضوع ست مالقتش رجل يملى عينها"واللي حضرتك, سايب ايميلك, على امل انك تملى العين, بما انك ذكر مصري عال, فأكيد كل الذكور اللي عدوا قبلك, مايملوش العين, اكيد مافيش حد احسن منك".
    وان الموضوع هو ان المثلي(ة) بيبقى الاحساس تجاه المغاير, هو نفس الاحساس بتاع المغاير(ة)اتجاه المثلي(ة).
    باختصار, يعني تخيل نفسك بتبوس رجل من بوقه , واحساسك حيبقى عامل ازاي, واعكسه وانت تفهم.
    "انا بعتذر لصاحبة المطولة ان كنت تجاوزت حدودي".

     
  • At 9/22/2009 02:11:00 PM, Anonymous x said…

    واضح انك مش مسلم ومعندكش اى فكرة عن تعاليم الاسلام.مش ده المهم اذا كنت فاكر حضرتك ان المثليين اقوى من ربنا والعياذ بالله فربنا قادر جل وعلا ان يخسف بك وبهم الارض ويذيقكم من العذاب كما فعل بقوم لوط لعلها تكون عبرة نعم قادر وان كان عندك شك فى هذا فانا وانت والمثليين والزمن طويل!!! كون انه تاركهم لا يفسر ما تقول "فذرهم يخوضوا ويلعبوا حتى يلاقوا يومهم" واعتقد ان من كتر المصائب اللى احنا فيها انذارات من الخالق جل وعلا ايدز وانفلونزا وبلا ازرق.فلعلك تتعظ او حتى تفكر ليه بيحصلنا كده.وان كانت المثلية ليست بوباء ليس المقصد انى لو قعدت مع واحد اتعدى!! تفكير سطحى الظاهرة نفسها وباء انتقلت من امريكا والدول الأوروبية وانا على اتصال دائم بالأمريكان واعلم ما اقول وانتقلت الينا عن طريق غرف الشات والافلام وانت عارف .ده مايفسرش انها وباء!!.انا ممكن احكيلك بلاوى بتحصل هناك ولو جت هنا زى المثلبة وغيرها يبقى قول على الدنيا السلام!!.ولكن ربنا يمهل ولا يهمل وكون ان سايبك تبرطع من غير ما تفكر رحمة ليك ياأستاذ مخ لعلك تتوب وتتقى الله.ولو اخذ الله الناس بذنوبهم ما ترك عليها من دابه.ربنا خالق هذا الكون واعلم بما هو فى صالح البشرية من يا صاحب معلومات لا تتعدى حدود الكلية ولا ايا كان اللى انت كنت فيهاّ!! اذ يقول "واحاط بكل شىء علما" ياريت تفكر قبل ما تندفع وتدافع وتاخد بنط بتفكيرك العقيم واذا كنت حطيت ايميلى فده لانى مش الذكر المنشود اللى هخلصهم ولا حاجة ولا يشرفنى اساسا.ده لانى كنت غير ناوى ادخل هنا تانى بص طالما دخلت ولقيتك اتكلمت بأسلوب غير لاءق كان لازم ارد عليك !.اذا كنت فاهم ان المثليين شىء عادى وطبيعى وان هما اتولدوا كده فايه الحكمة من وجود اعضاء ورحم وانت اعلم بالباقى.اعتقد هذا تعطيل لما فطر الله الناس عليه.رزقهم انهم يتولدوا مرضى ده ان كانوا اصلا مولودين مثليين ولكن معظمهم متحولون!!.زى ما واحد رزقه يتولد خنثى وبنقول عليه مريض وعليه اتباع الجنس الغالب بالعلاج وما شابه.انتوا كمان مرضى.نصيحة لوجه الله روحوا اتعالجوا.والبلد مش ناقصة مصايب.ومش عيب انك تعترف انك مريض!!.كل واحد فينا فيه أفات والعبرة بمن يعمل على اصلاحها. معلش مش فاهم كلمة مفيش رب ابراهيمى ومصالح وهلفطة.ابقى وضح!!!مصالح مين؟؟ ربنا يحفظنا!!.

     
  • At 9/22/2009 03:28:00 PM, Blogger MaLek said…

    سيد إكس
    مرحبا مرة اخرى :)
    ازيك يا عزيزي؟ حقيقي انا مش فاهم سبب نرفزتك, وعصبيتك, ايه مالك؟
    واحد برتقال؟
    طيب, ممكن طلب بسيط, في اختراع بسيط اسمه علامات ترقيم, عشان بس اعرف اقرأ كلامك.
    شكرا :)
    ثاني حاجه
    حضرتك في كتاب حلو اوي اسمه الاغاني لأبي فرج الاصفهاني, اقرأه, مع التغاضي عن التحامل الغير مبرر تجاه المثليين, حتعرف ان في وقت الدولة العباسية والاموية, وقبلهم كمان, وقبل الاسلام, كان في مثليين رجال ونساء.
    وكانوا مطربين, وشعراء, وعلماء.
    اشهرهم قبل الاسلام, بنت لطيفة اوي بنت ملك من ملوك الحيرة, اسمه المنذر بن ماء السماء, اقرأ ذكر بنته, وانها حكمت على مملكة ابيها لحد ما تم اغتيالها, وانها كانت اول من مارس فعل المثلية, اللي سمي في الكتاب بـ "السحاق".
    المثلية الجنسيه قديمه قدم الانسان, ومش بس الانسان, في حيوانات من فصيلة الرئيسيات,زي البونوبوز ودا نوع من القرود موجود عنده المثلية الجنسيه, وعند الدلافين, وعندك ويكي بيديا.
    بالنسبة لموضوع الدين, والرب الخ, انا مذكرتش ان كنت مؤمن او لا, ومتهجمتش على اي ألهه,انا قلتلك اكثر من اختيار, بس انت ولا كأنك قرأت كلامي.
    ملحوقه يا سيدي, انا مش ناوي ادخل في خناقات, في مدونة مش مدونتي, ولا اسبب اذى لأي كائن بسبب كلامي.
    ارجو منك لو تضايقت بشكل شخصي, تسامحني.
    بس لو اتضايقت بشكل فكري, فحقيقي, مش حقدر اقولك غير فكر شوية, بحيادية, ودور, ومتحكمش على بشر بالفناء, لمجرد الاختلاف.
    وكل سنه وانت طيب :) :)

     
  • At 9/22/2009 06:06:00 PM, Anonymous Anonymous said…

    أعتقد ان أى مثلى أو مثلية خصوصا فى مجتمعنا
    يخافوا يفصحوا عن مشاعرهم واعجابهم بشخص من نفس الجنس علشان من ناحية ما يكشفوش نفسهم ومن ناحية تانية لأنهم مش ضامنين رد فعل الشخص ده حيكون ايه ,زى ما قالت البنتين المثليتين فى اللقاء ده
    سؤالى ليكى يا امرأة مثلية انت جبتى كل القصص اللى بتحكيها دى منين وانت عايشة فى المجتمع العربى لأنه حتى لو كانت عندك الجاى رادار زى ما بتقولى برده تخافى ان الحاسة دى تغلط مرة أو حتى على الأقل ما يكونش عندك الجرأة تطلبى علاقة جنسية والطرف التانى يوافق وتحصل علاقة جنسية فعلا وأكتر من مرة بصراحة كلامك مش مقنع ومش قادرة أصدق انك مررت بكل التجارب الجنسية اللى بتحكيها الا اذا كنت عايشة فى أمريكا أو دولة غربية كدة تبقى حكاياتك معقولة
    أو ممكن ومتزعليش منى ما تكونيش ست خالص وتكونى راجل بتاع ستات زهق من الستات العاديين وعاوز يتعرف على ستات مثلية ولجأ للطريقة دى علشان يتعرف عليهم

     
  • At 9/23/2009 01:45:00 PM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 9/23/2009 03:12:00 PM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 9/23/2009 03:31:00 PM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 9/23/2009 04:01:00 PM, Anonymous Anonymous said…

    الحلقة دي حرقت دمي بطريقة غبية

    اوي اوي

    و مستر إكس : مش حاقولك غير ربنا يهديك

    مثلية : بجد انتي بتعرفي تطلعي الي جوايا أحييكي بجد جداً

     
  • At 9/23/2009 06:10:00 PM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 9/25/2009 05:23:00 AM, Blogger emraamethlya said…

    خد راحتك يا مالك وشكرا و خدوا راحتكم كلكلم في الكلام و أهلا بيكم

     
  • At 9/25/2009 07:27:00 AM, Anonymous x said…

    اولا ارد عليك يا مالك كون انك تقرر انى دى "نتائج لطيفة" يعنى انت مقرر كل واحدة فيها وليست اختيارات كما تدعى وانا مش هدخل جواك علشان اعرف تقصد ايه.وليكن انا انتقدت كل اختيار! انت قولته عدا الاخير.طلبت توضحه.انا مش متحامل على المثليين زى مابتقول ولا بانادى بقتلهم ولا حاجة انا بقول انهم مرضى ولازم يتعالجوا.ده تسميه تحامل؟ .ثانيا استشهادك بابى فرج الصفهانى والدولة العباسية والاموية!! هل وجود مثل هذه الظاهرة فى هذا الوقت وان كان حتى فى عهد الرسول يقضى بشرعيتها؟؟؟ وهل وجود حيوان فى رايك ربنا قسمله هذا الامر مرجعية لنا!!.وهل الحيوانات نأخذ منها اى شرائع. يعنى معنى كده فى صنوف كثيرة من الحيوانات الابن يستطيع ان يأتى امه!!هل هذا يشرع لنا هذا الامر!!!.ومع ذلك هذا الامر وغيره موجود فى البلاد اللى قولتلك عليها بحجة الحرية التى ليس لها حدود.هل اتباع مثل هذه الامور امر جائز!!!!.اى واحد قلبه ضعيف هيستثار ويسمح لنفسه ان بفعلها وتصبح افة مجتمعية جديدة!!.طالما انت مش مسلم انا مش هعرف اتكلم معاك!.لكن مصدر التشريع هو الدين ايا كان!.مش حيوانات بونوبوز!.واذا ارجأنا كل فعل بنعمله للحيوان الفلانى شوف انت الدنيا ممكن تبقى عامله ازاى!!!. صدقنى انا بفكر بحيادية ولا انا بقول كلام رنان .واتهامك ليه انى بحكم عليهم بالفناء.اتهام باطل لانى مقررتش ده ولا قولته.كل اللى قولته انها ظاهرة تعد حرام زيها زى الزنا وربنا سوف يعاقب عليها.وان كان لها حدا فى الاسلام فيجب تنفيذه!.بالنسبة لى "جاسمين" برضه بتذكرى ايات قرانية !سردت احداث قصة قوم سدوم وعموره! وان الظاهرة كانت موجودة من قبل و و.السؤال هل هذه الظاهرة انزر الله بها من يفعلها بالعذاب ولا لأ؟؟؟ هل هى امر مشين ولا لأ؟؟؟ نتيجةكل ما قولتيه والتى لم تقريها!.يعنى انتى مسلمة وتقرى المثلية؟ اعتقد لازم تسألى عالم فى الدين لو كنت مسلمة يعنى!.طالما الموضوع ملتبس اوى كده.علشان نفض هذا الجدل.شوفى عالم موثوق بيه معروف ازهرى واسأليه.ولا الفتوى بشرعية المثلية دى جايه من مخكم ولا ايه!! ولا قانون الحرية اجاز لكل واحد التصرف زى ما هو عايز!!.الى السيد انونى ماوس ربنا يهدينى لايه يابنى؟؟؟؟ على العموم هى دعوة حلوة ربنا يهدينى ويهديكم جميعا.احب جدااا هذا الدعاء اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه.نظرا لوجود تيارات فكرية عارمة فى كل الاتجاهات من افواه علماء واناس لا يستهان بهم ده غير النفس الامارة بالسوء ده غير الموبقات اللى حولينا ده غير الناس اللى بتطلع وتشكك فى امور ديننا وقد يكونوا منا!.نقف فى وسط العاصفة نريد الحق

     
  • At 9/25/2009 12:44:00 PM, Blogger الخوجة said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 9/25/2009 01:00:00 PM, Blogger mr_english80 said…

    السيداكس : أحييك
    والباقون : ربنا يهدنا ويهديكم

     
  • At 9/26/2009 12:21:00 AM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 9/26/2009 12:21:00 AM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 9/26/2009 02:18:00 AM, Blogger fr7ty said…

    بارك الله فيك

    موضوع ممتاز

    منتديات

    http://www.56waat.com/vb

    منتدى

    http://www.56waat.com

    دليل

    http://dalil.56waat.com

    قران كريم

    http://www.56waat.com/quran

    قصايد

    http://www.56waat.com/hair

    منتديات نسائيه

    http://www.fr7ty.com/vb

    فيديو مقاطع

    http://www.fr7ty.com

    حليمة بولند

    http://www.7lema.net

     
  • At 9/27/2009 01:54:00 AM, Anonymous Anonymous said…

    واضح انه المذيعة ما عندها اي خلفية و معلومات كافية عن الموضوع، و لما هي قرفانة من كل القصة ما تناقشهاو خلصنا، انا احسن واحدة شفتها بالمجال وفاء الكيلاني لانه بكون عندها معلومات عن اي موضوع و اهم شي انها ما بتجرح الشخص اللي قدامها

     
  • At 9/27/2009 11:35:00 AM, Blogger AnGeL said…

    ماخلص تعودنا على ردات الفعل
    والهوموفوبيا تبع العرب
    كائننا مخلوقات من زحل

    هو ممكن يكون الانسان عنده راي محايد وايجابي متل المذيعه داخله ممكن غير الهجوم الي اظهرته حت حسيت الخوف على وحها ليش مابعرف

    بس لتكون خايفة ومفكرة ان البنتين ممكن يقومو ينطو عليها
    ههههههه

    يلا ماعلينا
    حبيت امر اسلم عليكي
    وانشالله تكوني بخير

    ارق تحية

     
  • At 9/28/2009 01:56:00 AM, Anonymous top 10 online games said…

    thanks alot for important info
    Online Games

     
  • At 9/28/2009 10:00:00 PM, Blogger مثلية أردنية said…

    مسلسل تعودنا عليه فعلا حاجة تقرف
    يمكن بعد ربع قرن تتغير المعادلة
    الصبر منك يا ربي

    الدنيا ما رح تضل على حالها ابدا
    المثلية موجودة واهم شي إحنا عارفين حالنا .. بغض النظر عن النظرة الحالية من الناس
    انا كلي امل
    ثانكس عزيزتي عالبوست
    المذيعة سمتلي بدني

     
  • At 9/30/2009 06:46:00 AM, Anonymous Anonymous said…

    انا موش فاهم المثليه هل هى صدافه وطيده ولا هل هى علاقه جنسيه صريحه وهل انتى لما تلمسى صدر حبيبتك بتحسى برغبه ولما تمصى حلمتها تحسى برغبه ولما بتداعبى كسها بتحسى برغبه

     
  • At 9/30/2009 08:11:00 PM, Anonymous Anonymous said…

    لاحول ولاقوة إلا بالله. كل هاذا يحصل في مصر، مقر الأزهر؟ إستحي على نفسك وإرجعي لعقل الرحمن وروحي غسلي فمك من رائحة الإنتان

     
  • At 9/30/2009 08:26:00 PM, Anonymous مثلية اردنية said…

    لاحول ولاقوة إلا بالله. كل هاذا يحصل في مصر، مقر الأزهر؟ إستحي على نفسك وإرجعي لعقل الرحمن وروحي غسلي فمك من رائحة الإنتان

    .................
    يا لك من أبلــه؟
    الم تسمع بما تحتويه بلاد الأزهر؟
    ام إنك لا تدري أين ثكنتك امك ؟
    اذهب وإقرأ ما يفيدك بعد ذلك كلمنا عن الحياء!!
    قال إغسلي فمك قال!!
    عجب

     
  • At 10/02/2009 08:13:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    الاستاذة الجميلة ياسمين لن تغني عنك الحصيلة المعرفية الجميلة و الشيك دى شيئا , لانه ببساطة الحقيقة بتنط من الآية غصب عنك ,الاية اللى انتى فردتيلها فرشة طويلة عريضة بعيدة عن صلب القضية -و هو موقف الدين من الشذوذ -و قعدتى تحكيلنا حدوتة آخر الليل عن أصل قصة سدوم و عمورة عشان فى الاخر تلزقيها فى محاولة منك انك تموهى على دلالتها اللى واضحة حتى للعمى مش هيفع للأسف

    "ولوطاً إذ قال لقومه أتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين؟ إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم مسرفون"

    يا ترى حضرتك ازاى بتعرفى تتعامى عن تسمية القرآن لشذوذ قوم لوط انه فاحشة انه ده تحريم, هل سيادتك مسلمة ترى إن لا مشكلة للدين مع الفواحش , و هى أ مر حلال ؟؟ .

    و ازاى بتتجاهلى انه الغرض البلاغى للاستفهام فى الاية هو الانكار عليهم فعلتهم و رفضها منهم - و لا اله اسلامك علمه قاصر و بيسأل أسئلة منتظر اجابتها من خلقة؟!- و بالتالى حاولتى تصورى فى قصتك الهليودية البديعة دى بان شذوذهم ده ابتلاء من الله يعنى مش اختيار من قوم لوط, و لا حيلة لهم فيه , حضرتك اسلوبك ده فيه نوع من الاستغفال المكشوف و الاهبل , لانه الله يا مسلمة اسمه العدل يعنى لا يمكن ان ينكر عليك شيء خارج عن ارادتك

    ثم لما تختتم الأية بوصف قوم لوط بالاسراف نتيجة لانم تعدوا الحياة السوية للحياة الشاذة مبتفهميش منها انه الامر لا يقره الله , ممكن يا مسلمة تعملى سيرش فى اى برنامج قرأن و تعرفي ايه هى صفات الناس اللى ربنا وصفهم بالاسراف و ايه موقف الدين منهم

    *انا بقى بنصحك انك متروحيش لاى شيخ و لا ازهرى و لا غيره , لانه ببساطة اصحاب العقول السقيمة امثالك ملهمش علاج

    -اما بالنسبة للاستاذ مالك العملاق فانا بقوله حضرتك مش سطحى و الحاج اكس غلط فى توصيفك , حضرتك مسطح , دى مش شتيمة ده الوصف المناسب ليك اكتر , لانه سطحى دى بتشير الى حالة معنوية , وانت مبتفهمش غير الماديات و العلاقات بين القرود و ما شابه , اما الاشياء المعنوية بيستعصى فهمها عليك لدرجة انه الراجل لما وصف الشذوذ انه وباء سيادتك انبريت ببلاهتك المعهودة لتفنيد ده و سألت سؤالك الساذج " يعنى انت لو قاعد جنب واحد مثلى تتعدى" مع انه الراجل كان واضح جدا انه يقصد انه الشذوذ قبل ما يكون ممارسة جسدية هو حالة قبول ذهنى و استساغة روحية بتنتشر نتيجة تمرير فكرة انه الاختلاف بين الشخص الطبيعي و الشاذ حاجة مقبولة و ترسيخها من خلال وسائل الاعلام و خلافه , و بيظهر كونك مسطح اكتر و اكتر لما بتفترض انه وجود الشذوذ و عدم افناء الله للشاذين دليل على رضاه عنهم طبعا - مش قلتلك مبتفهمش غير بمنطق المادة و القوة- طبعا سيادتك مسطح للدرجة دى لانك عمرك ما فهمت من يوم ما اتولدت معنى القضاء و القدر في التصور الإسلامي , انصحك يا شاطر تقرا كتاب شفاء العليل- اللى زيك- فى مساء القضاء و القدر و التنزيل و ان مفهمتش و ده غالبا اللى هيحصل تيجلى بقى عشان الاغبيا امثالك دايما امثالى موجودين عشان يشرحولهم الحاجات اللى فوق مستوى ادراكهم

    معلش يا استاذة ياسمين خرجت عن نهج الرسل و النصيحة بالحسنى و بالرحمة لانه انا سيادتك بكتب ده مش بناء على انى مسلم خالص , انا مبمشيش تبع تعاليم اى دين و ميهمنيش مين شاذ و لا ابن كلب مغاير ... انما المدلسين امثالك و امثال مالك اللى بكذبوا على الناس و بيدلسوا عليهم دينهم دول اللى يعنينى بعد ما اشرحلهم اشتمهم و اضربهم بالجزمة القديمة , مرة تانية ده مش عشان انا مختلف معاكم , ده لانكم مدلسين أفاقين و انا بكره الأفاقين اللى بيحاولوا يدلسوا الحقايق سواء على المسيحين او اليهود او البوذين او الملحدين او الكفرة ,, لو كنتى اتكلمتى عن المثلية و انك معاها كنت احترمتك جدا , انما تحاولى تخترعى لده بخلاف الحقيقة مكان فى دين معين ده اللى مش مقبول , و ابقى قولى للباشمهندس مالك انه حكاية الدفاع عن حقوق الانسان اللى هو و باقى المدلسين متسترين فيها دى مش هتنفع طول ما انا و اللى زيي موجودين... يا اما يواجه المجتمع زى الراجل كريم سليمان يا اما يروح يبيع بطاطا لانه كده كده فى اللآخر هنخليه ييع بطاطا

    اه على فكرة قبل ما انسى انتى يا استاذة ياسمين و الاخ مالك كفرة طبعا .. بس مش لانكوا شواذ سيادتك -طبعاانتوا برضوا شواذ بمعنى او بآخر :D-,, الشاذ مش كافر .حضرتك كافرة لانك بتحللى الحرام انتى و المسطح مالك , طبعا دى مش دعوة لافناء الكفرة او ما شابه , دا بيان لواقع حالك , و دى فتوى من المعلوم فى الدين بالضرورة قولا واحد من غير لا شيخ ازهر اهبل و لا غيره, و لو عايزة دليل من الدين على كفرك انتى و مالك مفيش مانع

    بس بجد الحالة الوحيدة اللى هندم فيها على اساءتى ليكم انكم تكونوا فعلا مش قاصدين التدليس و لا كفرة متسترين , لو كان ده فعلا معتقدك عن جهل و غباء و لان الغباء لا لوم على صاحبه ساعتها انا اعتذر عن كل اساءاتى :D

     
  • At 10/03/2009 06:57:00 PM, Blogger allah-slave said…

    انا اتعودت مختلفش مع حد كدة من اول مرة ... انا شايف بس ان المثلية دي خارج عن المألوف ... يعني مثلا مفيش واحدة ترضاه لبنتها مثلا ... ده طبعا عمرها ما هيبقى عندها بنت من صلبها الا لو هتروح تتبنى بقى


    المهم ان الاطباء بيقولوا مفيش سبب عضوي يؤدي للمثلية وانها كلها اضطرابات سلوكية نفسية

    ان مش عارف بصراحة اصدق مين لان اليومين دول كله بيفتى وانا فقدت الثقة في اي اعلام

    وبرضو بيني وبين نفسي مش مستسيغ حكاية المثلية دي بحس بصراحة انو نتيجة ان البنات عاطفيات اكتر من الولاد فجزء منهم صارح نفسه ولقى البنت اللى هتحسها زي ما هيا عايزة فحبوا بعض
    انا عارف ان الموضوع مش هوس جنسي ومش مقتنع ان كل المثليات بيحبوا بعض عشان الجنس ولكن برضو مش شايف ان دي علاقة طبيعية

    بصراحة مش عارف

    بس القرآن بيقول ( وَالَّلاتِي يَأْتِينَ الْفَاحِشَةَ مِن نِّسَائِكُمْ فَاسْتَشْهِدُواْ عَلَيْهِنَّ أَرْبَعَةً مِّنكُمْ فَإِن شَهِدُواْ ... الخ الاية
    سورة النور

    على العموم انا تعاملى مع المواقف اللى زي دي كل واحد ادرى بنفسه كمان انتو بنات كبار وكل واحد مسئول عن نفسه واللى عايز حاجة يعملها
    بس بصراحة مش متخيل مراتى بتعمل كدة او بنتى بتعمل كدة

     
  • At 10/04/2009 01:23:00 AM, Blogger مثلية معتزلة said…

    العيب مش علي المذيعة العيب علي البنتين اللي قبلوا يظهروا في برنامج ويتكلموا عن مثليتهم بدون هدف واضح أو محدد ومش هنقدر نقول انهم بيتمتعوا بجرءة وبيواجهوا مجتمع متخلف لأنهم طلبوا يتصوروا (في الضلمة) وكأنهم بيعترفوا انهم بيسرقوا ناهيكم عن المصيبة الأكبر وهي موافقتهم علي خلع حجابهم لأن قال اية ماينفعش مثليات يرتدين حجاب وطبعا ده اعتراف واضح وشديد السذاجة من البنات ومن المذيعة بأن الدين والمثلية لا يجتمعان ونسيوا جميعا انة وان قولنا ان المثلية ذنب فأن المذيعة والمخرج ومعد البرنامج وكل من شارك في وكل إنسان علي وجهة الأرض خطاء ومذنب بناء علي حديث الرسول صلي الله علية وسلم(كل بني أدم خطاء وخير الخطائين التوابين). وبناء علية ارجوكي ايتها المذيعة انزعي أسلام كل الخطائين علي الأرض بل انزعي أسلامك.

     
  • At 10/04/2009 02:16:00 AM, Anonymous Anonymous said…

    من المهم لما نيجى نتكلم عن قضية المثلية ان احنا ما نخلطش بين المريض والمرض بالتأكيد المثلية أو الشذوذ الجنسى شئ ضد الفطرة والطبيعة لأنه وزى ما قالت واحدة من البنتين أمال ربنا خلق الراجل ليه وده لما البنت دى عبرت عن انها مدركة ان اللى بتعمله ده شئ مش طبيعى ومضاد للعقل
    من المهم لما فى برامج تناقش المثلية أو أى مرض نفسى أنها تتكلم عن المرض أسبابه وطرق علاجه لكن ما تهاجمش المريض نفسه ومن الأخطاء الفادحة الهجوم على المثليين ووصمهم ونبذهم لأن ده فى خلط بين المرضى والمرض
    الهجوم على المثليين لن يحل المشكلة بل على العكس ده بيزيدها لأنه بيخلق تيار مضاد بيتعاطف مع المثليين لدرجة اعتبار المثلية شئ طبيعى وده برده خطأ وفى خلط بين المريض والمرض لأن التعاطف مع المثليين مش معناه التعاطف مع المثلية وتشجيعها وتركها تنتشر
    الحل ان احنا نناقش المثلية أسبابها وطرق علاجها بشئ من الموضوعية والتوازن لأنه الخطوة الأولى فى حل المثلية ان احنا نقبل المثليين ونساعدهم يتقبلوا نفسهم زى ماهم ويتقبلوا مشكلتهم كمشكلة لها حل
    تعليق المذيعة ينم عن عدم وعى كافى بأبعاد مشكلة المثلية وطرق التعامل معها

     
  • At 10/04/2009 02:53:00 AM, Blogger MaLek said…

    سيد محمد صبري
    اكرمك ربك يا فتى, وجعلك نبراسا وهاديا لكل المسطحين اللي شبههي, واللي اكيد حيحتاجوا ينهلوا من علمك.
    حقيقي, انا مش مستفز منك خالص, ولا متضايق.
    عامة انا شايف زيك ان كلام الاستاذة ياسيمن, في خطأ واضح, واكثر من خطأ حقيقي.
    وطبعا كلام الاستاذ اكس, كلام موزون وتمام.
    وطبعا كلامي حتى النقط اللي حضرتك ذكرتها مقتطعه من سياقها, كانت من سبيل السخرية البريئه, والتسليه الواضحه, بس للأسف, بما اني كائن مسطح معرفتش افهم الجبابرة من امثالك, معنى كلامي.
    في النهاية بعتذر, ولو حضرتك عايزني احضر لك جردل البنزين, عشان تحرق المثليين, وتحرق الكفار من اشباهي, فانا مستعد, معنديش مانع بالمره.
    حقيقي, الدنيا فوشيا,فوشيا,فوشيا.

     
  • At 10/04/2009 05:11:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    و مين قال بس ان انا عايزك تُستفز منى يا عم مالك,و انا برضه اقدر على زعلك , كل ما هنالك انه طريقتك - طريقتك و ليست أفكارك - ضايقتنى حبتين حسيت فيها سخرية و استخفاف بعقل الراجل, و انا الحقيقة غالبا مفيش حاجة بتستفزني ابداا غير حاجات نادرة من قبيل السخرية ع الناس و ما شابه ,و بعدين الاستاذة ياسمين بصراحة لما ردت بخفة و دلع و قالتلك

    " يخرب عقلك ضحكتني يا وله :)
    هههههههههههههه" و بعدها على طول نبهتك و ذكرتك بالطريقة المثالية اللوزعية اللى المفروض بتتعاملوا بيها مع البشر من رفق و لين فى المجادلة و الحوار كانت مستفزة اكتر منك - اي و الله يا وله - و جالى كده هاتف قالى انكوا بتشقطوا الراجل الغلبان لبعض و طبعا ده ميرضيش الاستاذ مالك خالص

    *المشكلة بس يا استاذ مالك انه كلام الاستاذة ياسمين فى اول تعليق ليها على كلامك و تنبيها ليك بيقول انه السخرية مش بريئة خالص و فيها اهانة للراجل , يعنى انا مجبتش حاجة من عندى و لا اتهمتك باهانة الراجل و لا حاجة دى ياسمين هى اللى قالت

    *و بعدين انا مقدرش اولع فيك ببنزين , اصله مينفعش ابقى كاتب قصيدة مدح فيك من تلت اربع سنين و اولع فيك 2009 , صعبة فى المدى الزمنى القصير ده , عامة متستعجلش هو اصلا اذا استمرت طريقة الحوار بالشكل اللى انا ملاحظه ده على النت كله ,كلنا باذن الله هنولع فى بعض عن قريب

    *طبعا الجبابرة امثالى مفروض يبقالهم دور كبير مقدرش ارجع فيها دى ,ميرضيسش حد و لا يرضيك اكيد انى ارجع فى كلامى

    و لو احتاجت تبسيط و شرح لأى مفاهيم مستعصية عليك انا موجود متقلقش:D

    *اما بالنسبة للكفار امثالك فانا معنديش مشكلة مع الكفار امثالك عشان اولع فيك او فيهم , انا بس عندى مشكلة مع السخرية من الناس , و نبرة العدائية فى الحوار مع الرأى الآخر , بصراحة و مخبيش عليك دى الحاجة الوحيدة اللى نفسي اولع فى كل اللى موجودة فيهم

    و انا اللى بعتذرلك عن الحدة فى كلامى المرة اللى فاتت و ده بجد مش من طبعي ,و شاكر ليك ردك ببساطة و من غير الهجوم اياه

     
  • At 10/04/2009 05:31:00 AM, Blogger مثلية أردنية said…

    خلاصة الكلام يا جماعة
    بلاش ما تولعوا ببعض
    لكل شخص رأيه الخاص .. وخلص
    ما في داعي نلزق لبعض عالكلمة
    وحتى التبريرات ما لها اي داعي
    بما إنه كل الأطراف مقتنعة بوجهة نظرها
    هالنقاش اللي بينكم ما رح يقدم ولا يأخر .. انا مش شايفة اي امل لو الحوار هيفضل بالمستوى ده
    وبالنهاية رح نولع ببعض بدون ما نوصل لنتيجة ترضي الطرفين
    فالحل اللإفضل إننا نتسامح ونفهم مشاعر الأخر .. ونحط حالنا مكانه
    وخير الكلام ما قل .. والسكوت من ذهب
    .............
    التعليقات عالمذيعة وعالبنات يلي قبلوا بحوار بهالمستوى
    سواء حوار مع مثلية او غيرية
    لازم نرتقي بالتعامل مع بعض
    على أسس الإنسانية والتسامح والعذر من الطرفين .. ساعيتها رح نشوف منهج جديد في الحوار وطريقة تفكير مختلفة

     
  • At 10/04/2009 08:08:00 AM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 10/04/2009 09:28:00 AM, Blogger Jasmine said…

    إذا اللئيم بحقده يتبجّحَ .. بمودة سبقت جرائمُ
    و علّق في الأساور أغلالاً .. و قال إني لكِ لمحررُ
    أسفاً على ذلك حباً .. قد إنتشر في البدن يسمّمُ

     
  • At 10/04/2009 09:34:00 AM, Blogger MaLek said…

    مثلية من الاردن:
    في اوقات بتعدي على شخصياتنا, بنحاول فيها دائما اننا نثبت اننا "الاذكى", الاكثر "سخرية",او بالمعنى العامي"الأصيع".
    حقيقي, دي حاجه موجودة عندنا كنا, ممكن بسبب الثقافة الابوية, اللي بتربينا"الذكور", على فكرة, ان الكلام هجوم ودفاع, وان الصح, لازم يكون انا, والغلط طبعا هو جنابك.
    الموضوع مش موضوع مناقشة, موضوع ان كلنا"كلنا جمع,تعنى اني من الناس دي :)".
    بنتبع نفس الطريقة, ممكن تخف عندنا, وممكن تعلى, بس في النهاية موجودة.
    ياسمين
    :)

     
  • At 10/04/2009 09:50:00 AM, Blogger rooooe said…

    هههههههههههههههه

     
  • At 10/04/2009 10:00:00 AM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 10/04/2009 10:33:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    إذا اللئيم بحقده يتبجّحَ .. بمودة سبقت جرائمُ
    و علّق في الأساور أغلالاً .. و قال إني لكِ لمحررُ
    أسفاً على ذلك حباً .. قد إنتشر في البدن يسمّمُ

    *هجيبلك أمثلة على أبيات الشعر الروعة دى يا ياسمينة , شوفي معايا كده ازاى بتغييب الحدود الفاصلة بين الاجرام و الاساءة من جهة و بين المودة من جهة في كلام نفس المصدر

    يقول مالك :-

    النقطة الاخيره اللي حابب اجردل بجردلي فيها...
    حضرتك لو عندك الف باء معرفة عن المثلية, ان الموضوع مش موضوع ست مالقتش رجل يملى عينها"واللي حضرتك, سايب ايميلك, على امل انك تملى العين, بما انك ذكر مصري عال

    ثم أردف قائلا



    ارجو منك لو تضايقت بشكل شخصي, تسامحني.
    بس لو اتضايقت بشكل فكري, فحقيقي, مش حقدر اقولك غير فكر شوية, بحيادية, ودور, ومتحكمش على بشر بالفناء, لمجرد الاختلاف.
    وكل سنه وانت طيب :) :)


    ... انتى كلام مستر مالك

    و قال أرجوك تسامحنى قال

    ثم بقى كلام الأستاذة ياسمين :-

    @ Malek
    يخرب عقلك ضحكتني يا وله :)
    هههههههههههههه


    و سبحان الله بعد كده قالت:-


    بغض النظر عن كونية معتقداتك الروحانية أو عدمها، و دي حرية كل شخص (لا إكراه في الدين) أتفق معك في أغلب ما ذكرته، و كلام جميل و موزون، و بكن لك كل الإحترام.

    بس يا ريت لما نتطرق للمواضيع الدينية، نأخذ الموضوع برفق و أن لا نتعمّد في الإسائه لمعتقد أو ديانه بالتحديد،

    انتهى كلام الاستاذة ياسمين و كأنها بكل براءة لم يضحكها كلام مالك الساخر المسيء فى اول كلامه


    -ده بالنسبة للمودة و الإساءه , و من هما اصحاب الحقد اللى بينضح من قلوبهم على الناس , و مين هما اللئام اللى بيحاولوا يفتعلوا التفهم و الدعوة للحوار باللين , مع انهم مبيستخدموش ده غير كمناورة كلامية مبينخدعش بيها حد



    "

    في اوقات بتعدي على شخصياتنا, بنحاول فيها دائما اننا نثبت اننا "الاذكى", الاكثر "سخرية",او بالمعنى العامي"الأصيع".
    حقيقي, دي حاجه موجودة عندنا كلنا"

    اهو كده الموضوعية .. كــــــــلنـــا

     
  • At 10/04/2009 11:29:00 AM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 10/04/2009 12:16:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    شوفي يا أستاذة ياسمين إنتى مفيش قدامك على الاختيار بين كونك غبية أو كونك مدلسة , و دى بجد مش شتيمة دى تقرير واقع الحال , فلما متعرفيش انه لما تاخدى كلام خارج السياق اللى اتقال فيه و توهمى القاريء إنه اتقال في سياق الدلالة على معنى عكس اللى المعنى اللى أراده قائله فعلا , يبقى حضرتك غبية مش مدلسة و لأنى أربأ بيكى عن الغباء فمفيش قدامى مجال غير اعتبارك مدلسة , و مرة تانية دى مش شتيمة ده تقرير واقع حال

    فمثلا لما تقولى إنه إسلام ويب او مقال الدكتور محمد المهدى قال انه الشذوذ ابتلاء فى سياق دفاعك عن الشذوذ يبقى حضرتك مدلسة لانه المواقع اللى بتستشهدى بما جاء فيها قالت انه كونه ابتلاء لا يبرر فعله أو الاستكانه اليه , و انه من قبيل الابتلاء بادمان المخدرات او ابتلاء المقامر بالادمان عليها

    و ده كلام الدكتور المهدى من اللينك اللى انتى نشرتيه بيقول

    "وكون المثلي يشعر بميل لا إرادي تجاه مثله لا يعني كون هذا طبيعي, وكونه يشعر بالرغبة في هذا الشيء والارتياح لفعله لا يعطيه مشروعية البقاء, فبالقياس نجد أن المدمن يحب المخدرات والمسكرات ويسعد بتعاطيها وربما لا يسعد بشيء غيرها, والمقامر يجد سعادته في المقامرة, ومع هذا لم يقل أحد بالتسليم لرغبة المدمن أو رغبة المقامر لا لشيء إلا لأن هذه الأشياء حتى وإن كانت ممتعة إلا أنها ضد قوانين الحياة وفطرتها, فهي تهدم ولا تبني وتعزل ولا تتكامل, وهذا نفسه هو شأن الجنسية المثلية. وليسوا فقط المثليين هم المطالبين بضبط غرائزهم وتهذيبها بل كل الناس مطالبين بذلك فالجميع لديهم غرائز جنس وعدوان بدرجات وأشكال متباينة, والحياة السليمة في أي مجتمع تستدعي تنظيم وتهذيب هذه الغرائز بما يخدم حياة الجميع وسعادتهم"

    و أضيف و هى ابتلاء من قبيل ابتلاء السادي و استشعاره السعادة فى ايذائه للآخر

    ده هو عين التدليس أو عين الغباء


    * لما حضرتك تقولى اسلام سؤال و جواب بينفي فكرة انه عرش الرحمن يهتز لفعل اللواط فى سياق دفاعك عن الشذوذ , بينافى الامانة العلمية لأنه بيوحى للمتلقى أنه النظرة الإسلامية للشذوذ غير متفق عليها و ان حكمه كشيء محرم غير متفق عليها -خاصة انك بتدعى انك مسلمة- و لو كنتى حد غير مدلس كنتى قلتى انه جاء فى نفس الفتوى الكلام ده :-

    "على أننا نبه السائل إلى أنه قد ورد في شأن هذه الفواحش ما هو أشد ، وأفزع لسامعها ، من اهتزاز العرش "


    و طبعا كل كلامك اللى اتضح انه منقول بالنص من المواقع اللى قلتى عليها و خرجتيه عن سياقه كعادتك فى محاولة منك لخدمة عكس السياق اللى جه فيه الكلام فضلا عن انها محاولة هبلة لان الكلام رغم اجتزائه مفيهوش اى دلالة على أفكارك فهو تدليش مستمر


    و بعدين التداخل و الخلط هو حاجة بتتوهميها انتى بس بعقلك الشاذ , لانه فى النصوص اللى جبتيها عن حكم الشذوذ فى الاسلام بتقول انه فى اجماع على تحريم الفعلة , و لو اعتبرنا انه اختلاف الفقهاء فى الامور التفصيلية خلط و تداخل يبقى حضرتك عايزة تقولى انه الاسلام كله مختلط و متداخل , لانه كتير من الامور التفصيلية فيها اختلافات و تباينات لكن طبعا المحكمات البينات من الأحكام و اللى بتحاولى انتى تتحاشيها و تتبعى ما تشابه ابتغاء الفتنة هو طبيعة تفكيرك الشاذة

    * انصحك بدل ما تحاولى تثبتى لقوم لوط ذنوب تانية عشان تصرفى سبب عقاب ربنا ليهم عن السبب اللى اجمع عليه علماء الامة انك تدركى شذوذ تفكيرك مش عشان تغيره انا عايزك كده شاذة بس عشان متعيشيش فى الوهم , لانه و ان كان لقوم لوط ذنوب تانية فأشنع ذنبوهم اللى عوقبوا عليها و سماها القرآن فاحشة و اسراف لا هتعرفى تدلسى فيها و لا تغيرى ,

     
  • At 10/04/2009 12:19:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    عامة للى بيحب يقرا اللينكات اللى اتضح انك بتشفى منها كل كلامك فيها فوائد قيمة جدا للى عايز يعرف راى الاسلام من ناس غير شاذة التفكير

    فمثلا فى مقال محمد المهدى الراجل وضح ازاى الشذوذ وباء بالظبط زى ما انا شرحتهولك , و رغم انك مطلعة على المقال من قبل مداخلاتك الا انك استغربتى كلمة وباء و فيه بقى بعد كده تدليس يا مدلسة؟!

    كلام دكتور محمد اللى بتنقل منه المدلسة

    "وقصة قوم لوط تعطي درسا مهما, وهو أن القبول الاجتماعي يوسع دائرة الجنسية المثلية ويفتح لها الطريق, ويشجع من لديه بعض الميول الكامنة أن يفصح عنها ويضاعفها, وهذا يؤدي إلى تنشيطها في طرف آخر مقابل سيتعامل معه, وهكذا تسري المثلية كالنار في الهشيم حين لا تجد حواجز تحدها. وإذا كانت هناك نسبة من المثليين مدفوعين برغبات تعود إلى عوامل بيولوجية, فإن هذه النسبة تتضاعف حين يفسح لها المجال للظهور المفاخر والمتباهي في المجتمع بدلا من أن تحاصر كأي انحراف مرضي أو خلقي في حيز ضيق لحين تهذيبها أو تعديلها.

    ويبدو أن ما فعله قوم لوط يتكرر في هذا الزمن حيث تبذل جهودا هائلة لجعل الجنسية المثلية سلوكا مقبولا على المستوى الفردي والجماعي, بل قد يتجاوز بعضهم مسألة القبول إلى مسألة الفخر والخروج في مظاهرات علنية تفخر بهذا السلوك. والنتيجة المتوقعة لذلك هو أن تتفشى الرغبات المثلية الكامنة وتتوسع وتتحول إلى ممارسات مثلية يفخر بها صاحبها ويدعو إليها فتزيد مساحة الجنسية المثلية يوما بعد يوم حتى نصل إلى ظاهرة قوم لوط حيث يستغنى الرجال بالرجال وتستغني النساء بالنساء. وربما يقول بعضهم: ولم لا إذا كانت هذه هي خيارات الناس وتفضيلاتهم؟.. ويقول آخر: ولماذا لا تتغير الأعراف والتقاليد فتصبح الخيارات الجنسية كلها مقبولة على أنها تنويعات في السلوك الجنسي لا صلة لها بالدين أو بالأخلاق؟


    و اخيرا احب اقولك يا كافرة انه مبيزعجنيش انى مكفر , و لا يعنينى حتى انه حد يختلف معايا فى ده , و الشاذة فكريا زيك زى ما وضحت مش من حقها تستغرب اى حكم حتى لو تفردت انا بيه

    و بالنسبة لانكم موجودين و كتير فانا فرحان بده بجد و اتمنى لو كل الدنيا بقت زيكوا لانى بجد بستمتع انى اتعامل مع المدلسين الكفرة امثالك , و انا ادافع عن وجودكم بحياتى لانى مقدرش اعيش من غير الشواذ فكريا امثالك اللى بيدونى فرصة امارس هوايتى فى كشف التدليس و المدلسين

    على فكرة كمان انا ميعنينيش ابقى زى المذيعة او لأ , انا حتى متكلمتش عن كونى مسلم و لا لأ , انا يا مدلسة يا كافرة مجرد حد بيضايق من التدليس على اى معتقد او دين و لو كنتى مسيحيتى و ادعيتى على المسيحية ما ليس فيها و انا اعرف ده كنتى لقيتينى هنا برضه بقولك يا مدلسة يا كافرة


    سلام يا مدلسة يا كافرة

     
  • At 10/04/2009 12:22:00 PM, Anonymous Anonymous said…

    قولوا اللي إنتوا عايزينه
    شاذة ولا غيره
    مش فارقة معايا وأظن أغلب البنات اللي متلي كدة
    مش فارقة معاهم المسمى
    إحنا خلاص مقتنعين إنه البنت اللي بنحبها هي حياتنا واجمل ما خلق ربي بهالكون كله .. يلي هي طبعا المرأة

    اما إنتوا يا ذكور .. تصتفلوا ببعضكم
    اصلا اكبر همكم إزاي هتلاقوا بنت بعد كدة .. ههههههههههههههه حاجة تضحك
    يا ويلي عليكم
    من بشاعتكم البنات مش طايقة تبص بخلقتكم .. وحتى المتزوجات بقوا مثليات .. عااااااااادي قوي.. حاون وقت سداد الدين اللي عليكم
    وفي ستين داهية

     
  • At 10/04/2009 12:27:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    لو كان اسمي الحقيقي, هههههههه, ضحكتينى و الله , ليه هخاف منك او من جمعيات حقوق الشواذ "سورى الانسان" و الدعم الغربي ليها , احب ازعجك و اضايقك انه فيه ناس مبتقفش كتير عند المسائل دى .. و بجد انا زعلت انك بتنهى الحوار لانى كنت بتسلى بجد

    عامة يا مسلمة يا شاذة -فكريا- ابقى دورى فى اللينكات اللى بتنقى منها عن فلسفة الحلال و الحرام فى الاسلام ,موجودة دى برضه .. ابقى بصى ع الحاجات دى عشان تدركى حقيقة نفسك و موقعك من الاسلام

     
  • At 10/04/2009 12:30:00 PM, Anonymous Anonymous said…

    هههههههههههههههههههههه محمد صبري شو هالخرابيط هيدي؟؟
    من وين انت جاي ؟
    لك شو هالمخات اللي عليك
    على فكرة يا محمد .. انا خايفة عليك تكون مقتنع بالفكرة بسبب رفضك القوي وهجومك
    صراحة يلي برفض بقوة بكون بداخله شي تاني .. ممكن تكتشفه مع الزمن

    أغلبنا يا محمد كنا نهاجم المثلية متلك كدة وبعدين عرفنا إن الهجوم الواضح دة سببه رغبة قوية
    لعلمك بس انا خايفة عليك تكون كافر زينا
    هههههههههههههههههههههههههههههههه

     
  • At 10/04/2009 12:35:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    لا متقلقيش عليا يا
    Anonymous انا اصلى مبقلقش من الشذوذ اصلا دا غير انه هجومى على فكرة مكنش عليكى و لا على الشواذ , عادى انا بمر هنا من زمان جدا و الامر مسلى و ممتع فعلا .. انا هجومى ضد التدليس و المدلسين بس , مش مشكلة عندى كونك شاذة او كافرة و الله ده عادى كده

    , و بعدين من وين انا جاى ؟ انا لا زى الملايكة و لا فيا م القمر و لا حاجة فى ملامحى تشبه للبشر, انا اكيد من عالم تانى , مش م البشر :D

    و شاكر ليكى قلقك عليا بجد و تسلملى لهجة الشوام العسولة دى :D

     
  • At 10/04/2009 12:39:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    لما تنتقدى الفكرة او النظرية او الدين تنتقديها بناء على افكارها و تصوراتها بكل جرأة و حزم و حسم , انما تشوهى الفكرة و تنسبي ليها ما ليس فيها عشان تثبتى منهجك وطريقة تفكيرك , دى طريقة بنت كلب فى التعامل مع الافكار و النظريات اللى قامت عليها كل حضارات العالم , فهمتينى يا عسولة ياللى قلقانة :D

    على فكرة رغم انى زى ما قلتلك هجومى كان بسبب التدليس , انما سبب ضيقى بجد و بكل امانة كان الاستهزاء بالاستاذ اللى دخل و حب يسيب وجة نظر فى الاول , مكنش يستاهل كل السخرية دى

    بس كده , انما انتى كمثلية زى العسل معنديش مشكلة معاكى ابدااا :D

     
  • At 10/04/2009 01:04:00 PM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 10/04/2009 01:22:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    طيب يا ياسمين ربنا يباركلك فيها , و يجمعك بيها فى الحلال :)

    , مش هعرف اقولك و يرزقك منها فى الحلال معلش :)

    هو انتى مرتبطة بيها على مذهب مين؟

    ابى ياسمين النعمان؟ :D

    كبرى دماغك انتى مفيش اجدع م اللى بالى بالك
    شاغلة بالك انتى كتير بالطرق :)

     
  • At 10/04/2009 11:36:00 PM, Blogger Jasmine said…

    الدين و المثلية، موضوع شائك و ملغم، طالما عانى الكثير من المثليين و المثلييات منه حتى بعدما تحرر الكثير منهم من خوفهم، و ما نزال نرى البعض يهاجمونهم بأشرس الطرق كارهين أن ينسبوا في عداد المتمسكين بدينهم. في باديء الأمر، كانت قوى الردع عبارة عن أفواج إجتماعية - ممن هب و دب - تتهم المثلي\ة المتمسك\ة بعقيدته\ا بالتناقض بسبب تمسكه بعقيدته و إقراره بإتباع ديانة سماوية، و عندما فشلت هذه الجموع من ضحدهم عن إيمانهم بعقيدتهم، جائت أمواج أخرى متلاطمة من الآراء و وجهات النظر، مؤلفة من نخبة من الشيوخ و الأطباء النفسيين المتحذلقين و الإعلاميين المدعين الخبرة و الحنكة، يتهافتون ليدعوا هؤلاء للصراط المستقيم و للعفة و الشرف و ... و ليرضخوا لتجاربهم في محاولات عقيمة لعلاجهم، بشتى الطرق البدائية و التي غالباً ما يكون أكثرها همجية و لا إنسانية، بحجة أنهم متعاطفين يودون مساعدتهم و تقبلهم بينهم في المجتمع. و إن لم يستطيعوا إستمالتهم، يلجأ ذوي السلطة لطرق أخرى خبيثة و ملتوية للإيقاع بهم في شباكهم التي ينسجونها بعشوائية، لإخضاعهم رغم عنهم لمحاولاتهم لعلاجهم (أو تدميرهم). و قد تصل هذه المحاولات من قبل البعض من السلطات إلى الإغتصاب و هتك العرض و التعذيب النفسي و الجسدي في السجون، و إن كان في دولة تدعي أنها لا تجرّم المثلية الجنسية، يكون ذلك عبر حملات المراقبة الدقيقة الواسعة و مداهمة الأماكن العامة حيث يجتمعون و و إلخ.. و من ثم الإيقاع التسلسلي بالمزيد من الضحايا عبر الإستحواذ على الأرقام المسجلة على هواتفهم المحمولة و عناوين البريد الإلكتروني من خلال إيميلاتهم و حساباتهم على مواقع إجتماعية كفيسبوك من أجهزة الكمبيوتر بعد مصادرتها بطرق أيضاً ملتوية بعد إختلاق الذريعة من خلال تلفيق الجرائم عليهم. تعددت التسميات و لكن الغرض واحد: (الاعتياد على ممارسة الفجور) و (الدعارة) و (التشبة بالجنس الآخر) و (فعل خادش للحياء العام) و إن لزم الأمر، يضعوا بعض المخدرات في جيوبهم ثم يلقوا القبض عليهم بحجة الإتجار بالمخدرات. و من سبق و وقع في أيديهم، فعليه أن يتقبل واقع أن يعيش مطارداً ما تبقى من عمره طالما بقي في هذا البلد، فهو لقمة سائغة لكل ضابط صغير يرغب في تلفيق أي قضية للحصول على "ترقية". و في دول أخرى مثل العراق، فالعقاب يكون القتل بأبشع الطرق كالحرق و كثيراً التمثيل بالجسد، بإسم الإسلام و إتباع نهج السنة. و لم تقتصر هذه الإنتهاكات الصريحة لحقوق المثليين بإسم الدين على دولة عربية واحدة أو دولتين، بل إنتشرت في عدة دول و وصلت حتى إلى سن "قوانين" في مجلس الشعب الكويتي بدعوى "محاربة ظاهرة التشبه بالجنس الآخر".

    و بالرغم من كل ذلك، لم تنجح كل هذه الحملات الشرسة في القضاء على (أو الحد من) إنتشار و ظهور الرأي الآخر، فضلاً للإنترنت و وسائل الإتصالات المتقدمة. فتجد مثلاً الكثير من المنظمات والمنتديات مثل "الفاتحة" و "حرية" و "شبكة المثليين المسلمين" و "سفرا للمثليات المسلمات" و منظمة "تي اي سي" العالمية للمثليين المسلمين. و لكن لم يثنى ذلك أحداً عن كف أيديهم و ألسنتهم عنهم، بل إشتدت الحملات حدة و سخطاً، و ذلك أمر متوقع، فلا يرمي أحداً شجرة بالحجر إلا إن كانت مثمرة، لإسقاط ثمارها. الطريف في الأمر ظهور جيل جديد ممن يدعوا الدفاع عن الشرف و الدين بإسم كشف الحقيقة في الحرب الإلكترونية الجديدة على المثليين و المثلييات المسلمين و المثلييات، جيل يتخلله الكثير من الجهلاء و المنحرفين و سلطاء الألسنة و حثالة المجتمع من "البلطجية" و "العرابيد" و "الصيع" كما يقال أحياناً في العامية. نرى الكثير من النماذج الناجحة و أمثلة متعددة من المحافظين على واجباتهم و ثقافتهم الدينية و العلمية تفرض واقع إناساً أسوياء لا مرضى نفسيين، و نجد مرضى المجتمعات العربية يتهافتون لرشقهم بالحجر، و كأنهم في موسم الحج في مِنى يلتفون حول إبليس يرمونه بالجمرات، منهمكون في البحث عن عيوبهم لنبشها، و كأنهم ملائكة بأجنحة ترفرف. و ما يزال المضطهِدين (بإسم الدين) يتبجحون أن المثلية ليست إبتلاء، و يصرون أن يردونا عن ديننا بحجة إعتقادهم أن "وزر المثلية" كفراً تلقائياً. و لكن الغرب أيضاً ليس بريئاً تماماً من ذلك أيضاً، فوقعتنا بين نارين. {ودوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سواء} و {ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفاراً حسداً من عند أنفسهم} فلا تتعبوا أنفسكم، ولا تغتروا بوعودهم المعسولة. من يروا أن بإمكانهم أن يتعالجوا فطوبى لهم، و من يؤمن بأن هذه طبيعته و ليس بيده تغييرها، فلا تفقد إيمانك بالله و طمعك في رحمته و رضاه فقط لأن فلان قال أنك هالك، أياً كان، فالحُكم يوم الحساب للحَكَم العدل، الرحمن الرحيم، رب العباد، و ليس للعباد. الله يغفر الذنوب كلها و لو كانت كزبد البحر، إلا الشرك به. تمسكنا بإيماننا بالله و برحمته هو أول و آخر طوق نجاة.

     
  • At 10/05/2009 12:48:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    "يصرون أن يردونا عن ديننا بحجة إعتقادهم أن "وزر المثلية" كفراً تلقائياً"

    *محدش قال انه وزر المثلية كفر على فكرة ,هى وزر هو ده اللفظ المناسب فعلا لا أكثر و لا أقل , المشكلة هي في إدعاء إنه المثلية حلال شرعا , تحليل الحرام ده هو اللى بيسميه الاسلام كفر


    "الطريف في الأمر ظهور جيل جديد ممن يدعوا الدفاع عن الشرف و الدين بإسم كشف الحقيقة في الحرب الإلكترونية الجديدة على المثليين و المثلييات المسلمين و المثلييات، جيل يتخلله الكثير من الجهلاء و المنحرفين و سلطاء الألسنة و حثالة المجتمع من "البلطجية" و "العرابيد" و "الصيع" كما يقال أحياناً في العامية"

    هههههههههه , أنا شايف انك كده اقتصصت لنفسك ,عامة أنا بعتذر عن استخدامي لألفاظ حادة , لكن طبعا لا أعتذر عن المنطق اللى حاولت ادافع عنه


    و عموما انتى شايفة انك مسلمة انتى حرة و لن يضرك انى ابقى شايفك كافرة , افتكر ده ابسط حق من حقوقى انى اكون قناعاتى عن الناس و عن الكون و عن أي شيء وفق الاستدلالات المنطقية اللى بتمليها علي منطلقاتي المعرفية

    * اعتذر عن الحدة فى كلامى مرة تانية

    و ياريت انتى و غيرك تتعاملى بنفس الطريقة اللى اشرتى اليها . انقد المنطق و لا تجرح أصحابه, ساعتها هيبقى الجو أهدى و مناسب أكتر للحوار

     
  • At 10/05/2009 02:53:00 AM, Blogger Jasmine said…

    أسئلة بلا جواب - هل من علاج؟
    ==========================

    من إستشارات مجانين:

    http://www.maganin.com/queries/queriesview.asp?key=4386

    "فماذا يحدث إذا لم يقبل الإنسان ذلك، أي لم يشته الذكرُ الأنثى أو لم تشته الأنثى الذكرَ؟ كيف يتأتى لهم الاستقرار والسكينة المطلوبين من الزواج؟ عند ذلك يتعطل الزواج المدعو إليه في الدين؟ فمن السبب إذن إذا كنا نقول بمبدأ الابتلاء؟ س بلا ج10 هذا مع اعتبار أن أحاسيس كل هؤلاء المعذبين صحيحة تجاه ما يقولونه بأنهم مثليون/مثليات أو شواذ. ثم تأتي مسألة قبول ذلك أو عدمه من قبل الإنسان مريضا كان أو معالجا أو قارئا أو مختصا. هل تقبل أنت بهذا التفسير لهذا ((المرض))؟ س بلا ج11 هذا يؤدي إلى الاعتذار إلى الله في الأمور والله لا يُسأل عما يَفعل. كما أننا مؤمنون أن الله لا يظلم أحدا، ولا مثقال ذرة. فكيف يوجد هذا الابتلاء؟ س بلا ج12 من هذا يترتب أن هؤلاء المبتلين بهذا المرض حالة خاصة. فهم بهم رغبة في شيء محرم، ومأمورون ألا يفعلوا هذا الشيء المحرم. فإن فعلوه عوقبوا، وإن لم يفعلوه أثيبوا. وتطبيق هذا هو كالتالي:

    1- أن يفعلوه يعني أن يرتاحوا أو يستقروا في ما يشعرون أنه هو الصواب لحياتهم ((الحياة بصورة مثلية والزواج المثلي وتقبل المجتمع لهم ولو بالقوة إلخ)).
    2- أن لا يفعلوه يعني أن يتعذبوا ولا يستقروا نفسيا بل أن يقوموا بفعل ما يشعرون أنه غير مناسب لهم ((الزواج الطبيعي وتكوين أسرة ومماشاة الطبيعة خلافا للطبيعة التي بهم –إن كانت طبيعة أصلا– والاستمرار في حياة عذاب طوال حياتهم، إلخ)). لا بد إذن أن لهذه الفئة ((الخاصة)) من الناس ثوابا خاصا إذا أطاعوا الله وكبتوا الرغبات الجنسية المثلية وعاشوا حياة طبيعية في تصرفاتهم وبخاصة إذا لم يشتهوها وأصبحت الحياة الزوجية لبعضهم جحيما. فهل صحيح إذن أن جزاءهم في الآخرة أكبر من جزاء غيرهم الذين لم يتعذبوا بهذه الأحاسيس؟"


    المفروض أن الطبيب النفسي يعُالج (و يجيب على أسئلة وإستفسارات) "المريض" بصورة علمية و عملية، لا أن يردد كلام إقتبسه عن آراء بعض الشيوخ، و إلا فما هو دور الطبيب النفسي في الأصل؟
    و لكن نرى أنه فقط يردد و يقتبس شبه حرفياً من مقالة إسلام أونلاين:

    "وفي بيان القواعد والاستثناءات, وكلها تدخل في باب الابتلاء" ... "وهنا يصح القول بأن الجنسية المثلية لمن وجدها في نفسه ولم ينشطها أو يستحثها هي ابتلاء, والله يمنح الثواب على الصبر على الابتلاء, ويقدر كل أمر بقدره, ولا شك في عدله ورحمته, فهو الخالق وله الحق أن يبتلي من شاء بما شاء ويحاسب كل شخص على ما فعل في ابتلائه. وليست فقط المثلية هي الابتلاء فالفقر ابتلاء والغنى ابتلاء والنجاح ابتلاء والفشل ابتلاء والصحة ابتلاء والمرض ابتلاء."

    لم يقدم أي نوع من الحلول أو البدائل للتعايش، و لم يقترح أي طرق علاج علمية.. إذاً، السؤال يفرض نفسه: كيف يتعالج الراغب في العلاج؟ و كيف يقتنع من يؤمن بعدم وجود علاج له أن بإمكانه أن يغيّر طبيعته؟ ثم هل لا يُعتبر ذلك تغيير في خلق الله، إن إعترفتم بأنه خُلق على ذلك؟ و أيضاً، بما أن جاء الذكر بـ "القواعد و الإستثناءات"، كيف يُطالب الرجل المثلي أن يتزوج و ينجب إن كان لا إرب له في النساء؟ هل يُعتبر إذاً من فئة ما ذكره الله تعالى {و يجعل من يشاء عقيماً}؟ و لماذا يتم التعميم دوماً بقصة قوم لوط على المثليين رغم إعتراف الأطباء و الشيوخ بأن نسبة المثلية لا تتجاوز 2.8% من الرجال و 1.4% من النساء؟ أو كانت المثلية المطلقة (و فناء الجنس المغاير) في قوم لوط على سبيل إفتراضكم لمعني الآية: {إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء} قاعدة عامة يمكن تطبيقها على أي مجتمع في زمننا الحاضر؟ بمعنى آخر، هل نعرف عن أي مجتمع منذ ذلك الحين أصبحت فيه المثلية الجنسية هي القاعدة العامة و المغايرة الجنسية إستثناءً؟ و هل كان ذلك ذنب قوم لوط الوحيد الذي إقترفوه؟
    يقال إجتماعياً عندما يتزوج الرجل أنه "أكمل نصف دينه" كأنه ناقص دين قبل زواجه، و عندما تتزوج المرأة يقال أنها "إتسرت" كأنها عارية قبل الزواج... فكيف على الرجل المبتلي بالمثلية أن يكمل دينه، و كيف على المرأة المبتلية بالمثلية أن "تستتر" ؟
    أسئلة كثيرة تطرح أنفسها، لا يجاوبها الأطباء و الشيوخ و المتحذلقين الذين يرددون دوماً قصة لوط لحفظ ماء وجوههم... من المعروف أنه القواعد الفقهية دوماً تُبنى على العوام و ليس الشواذ (الإستثنائات)، و لذا فإن محاولة تطبيق القواعد الفقهية حول ذوي الإرب من الرجال (الرجال المغايرين) على الرجال المثليين (و العكس أيضاً بالنسبة للنساء المثليات) لا يجوز منطقياً، و هناك قصة معروفة عن آل البيت و الشخص الذي لم يكن ذو إرب و كان يسمح له بالدخول على النساء (بدون حجاب) لطبيعة خلقة، حتى اُكتشف لاحقاً أنه يتكلم عما رآه كما يصف الرجل المغاير محاسن المرأة بشهوة، فغضب الرسول (ص) و منعه بعدها من دخوله عليهم لذلك السبب.

     
  • At 10/05/2009 05:04:00 AM, Blogger MaLek said…

    ياسمين:
    مش فاهم ليه الحدة معي في الكلام؟
    انا لاجيت جنب دين حد, ولا هاجمت اديان حد, ومعتقدش ان دا مكان ولا اوان مناقشة اديان, حقيقي شكرا لك, بس راجعي كلامي تاني, وطلعي انا اخطأت في اديان حد فيكم امتى.
    سيد صبري :
    :)
    اتمنى انك تكون مبسوط مع نفسك....

     
  • At 10/05/2009 05:23:00 AM, Blogger Jasmine said…

    أحد المتحذلقين الذي كفرني قال:
    و قعدتى تحكيلنا حدوتة آخر الليل عن أصل قصة سدوم و عمورة عشان فى الاخر تلزقيها فى محاولة منك انك تموهى على دلالتها اللى واضحة حتى للعمى مش هيفع للأسف

    قال تعالى: (خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ) [الأعراف : 199]

    إبتلائات نتيجة الإجهار بالجنس (الجنس في العامة أو الجنس الجماعي)
    عن عبد الله بن عمر قال: (أقبل علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم بوجهه فقال: يا معشر المهاجرين والأنصار! خمس بخمس، أعوذ بالله أن تدركوهن: ما ظهرت الفاحشة في قوم حتى أعلنوها إلا ابتلوا بالطواعين والأوجاع التي لم تكن في أسلافهم...) الفاحشة أي: الزنا، إذا أُعْلِنت وظهرت سلط الله عليهم أوجاعاً وأمراضاً لم تكن في أسلافهم
    http://audio.islamweb.net/audio/index.php?page=FullContent&audioid=108101

    إستدلالات على ما ذكرت آنفاً عن تعدد جرائم قوم لوط:
    ===============================================

    قال تعالى: {أنكم لتأتون الرجال وتقطعون السبيل وتأتون في ناديكم المنكر فما كان جواب قومه إلا أن قالوا ائتنا بعذاب الله إن كنت من الصادقين} (العنكبوت 29)

    الكفر، تكذيب النذر، قطع السبيل، القتل، السبي، و الجنس الجماعي:

    -----------------------------------------------------------
    وكانوا مع هذا يكفرون بالله، ويكذبون رسوله ويخالفونه ويقطعون السبيل، أي: يقفون في طريق الناس يقتلونهم ويأخذون أموالهم، (وتأتون في ناديكم المنكر) أي: يفعلون ما لا يليق من الأقوال والأفعال في مجالسهم التي يجتمعون فيها، لا ينكر بعضهم على بعض شيئا من ذلك، فمن قائل: كانوا يأتون بعضهم بعضا في الملأ قاله مجاهد. ومن قائل: كانوا يتضارطون ويتضاحكون ; قالته عائشة رضي الله عنها، والقاسم. ومن قائل : كانوا يناطحون بين الكباش، ويناقرون بين الديوك، وكل ذلك كان يصدر عنهم، وكانوا شرا من ذلك (تفسير إبن كثير)
    http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=49&surano=29&ayano=29

    قيل فيه أيضا وجوه (أحدها) هو أنهم كانوا يتضارطون في مجالسهم من غير حشمة و لا حياء عن ابن عباس و روي ذلك عن الرضا (عليه السلام) (و ثانيها) إنهم كانوا يأتون الرجال في مجالسهم يرى بعضهم بعضا عن مجاهد (و ثالثها) كانت مجالسهم تشتمل على أنواع من المناكير و القبائح مثل الشتم و السخف و الصفع و القمار و ضرب المخراق و حذف الأحجار على من مر بهم و ضرب المعازف و المزامير و كشف العورات و اللواط قال الزجاج و في هذا إعلام أنه لا ينبغي أن يتعاشر الناس على المناكير و لا أن يجتمعوا على المناهي و لما أنكر لوط على قومه ما كانوا يأتونه من الفضائح قالوا له استهزاء ائتنا بعذاب الله (مجمع البيان)
    http://www.ahl-ul-bayt.org/Final_lib/quran&/Majma_Al_Bayan/8/index1.htm

    الإغتصاب:
    --------
    وتقطعون السبيل قيل : كانوا قطاع الطريق; قاله ابن زيد. وقيل: كانوا يأخذون الناس من الطرق لقضاء الفاحشة; حكاه ابن شجرة. (تفسير القرطبي)
    http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=48&surano=29&ayano=29

    قال ابن زيد في قوله: (وتقطعون السبيل) قال: السبيل الطريق. المسافر إذا مر بهم، وهو ابن السبيل قطعوا به، وعملوا به ذلك العمل الخبيث. (تفسير الطبري)
    http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=29&ayano=29

    ويروى أنهم كانوا يجلسون في مجالسهم وعند كل رجل منهم قصعة فيه حصى فإذا مر بهم عابر سبيل حذفوه فأيهم أصابه كان أولى به . وقيل: إنه كان يأخذ ما معه وينكحه ويغرمه ثلاثة دراهم ، ولهم قاض بذلك. (تفسير البغوي)
    http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=1385#docu

     
  • At 10/05/2009 05:36:00 AM, Blogger Jasmine said…

    إبراهيم عليه السلام و طلب تأخير العقاب
    ------------------------------------
    قال -عز وجل- عنه: (فَلَمَّا ذَهَبَ عَنْ إِبْرَاهِيمَ الرَّوْعُ وَجَاءَتْهُ الْبُشْرَى يُجَادِلُنَا فِي قَوْمِ لُوطٍ . إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَحَلِيمٌ أَوَّاهٌ مُنِيبٌ)(هود:74-75)، فالله -سبحانه وتعالى- يبين أن الحامل لإبراهيم على طلب تأخير العذاب عن قوم لوط المجرمين العتاة في إجرامهم، يأتون الفاحشة علناً وهم يبصرون، ويقطعون السبيل لاغتصاب الفروج المحرمة، ويأتون في ناديهم وملتقاهم المنكر والفاحشة، كامل الفساد في كل مكان، ومع كل هذا يطلب إبراهيم تأخير العذاب عنهم بعلة وجود لوط -عليه السلام-، رجل واحد صالح، ما الذي حمل إبراهيم -عليه السلام- على هذا الأمر الذي لا يستجاب، لأنهم ليسوا أهلاً له؟ الحامل على هذا أمر مدحه الله وأحبه منه وهو حلمه وكثرة دعائه وإنابته (إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَحَلِيمٌ أَوَّاهٌ مُنِيبٌ)(هود:75).
    http://www.salafvoice.com/article.php?a=2657

    -------------

    قل ما شئت في مسبتي
    فسكوتٍ على اللئيم جوابُ
    ما أنا بعديمة رد و لكن
    ما من اسد يجيب الذئابُ
    لا تأسفن على غدر الزمان لطالما
    رقصت على جثث الأسود كلابُ

    :)

     
  • At 10/05/2009 06:18:00 AM, Blogger Jasmine said…

    Malek:
    حدة ايه؟ تعليقي الأول اللي كان موجه ليك إنت تجاهلته أصلاً، و بعدين أنا قلت لنفسي معلش يمكن انت مخدتش بالك و حاولت أفكرلك في أي عذر.. يعني
    wanted to give you benefit of the doubt
    ده كان في سياق ردك الأول على "إكس" اللي بتقول فيه ("الرب" أضعف ...) و (ما فيش أصلاً ... إبراهيمي، و الموضوع كله أساطير لناس أصحاب مصالح)..
    أنا صراحة تضايقت، و تضايقت أكتر إن صاحبة البلوج بعديها بتقول: "خد راحتك يا مالك و شكرا".. لا مؤاخذه يعني، هو مفيش أي إعتبار للناس اللي بتؤمن برب؟ طيب حضرتك لو مش بتؤمن بيه، لزمته إيه بقى الكلام زي "الرب أضعف من ..." و كذا؟ يعني المفروض برضه أحرار الرأي يبقى عندهم نوع من المسؤولية برضه، و لا يعني هي الحرية متخلاش غير بالتجديف و الإستهزاء بالأديان؟

    بعدين قريت في أحد تعليقاتك اللي ما كانش موجه ليا شخصياً من الأصل:
    عامة انا شايف زيك ان كلام الاستاذة ياسيمن, في خطأ واضح, واكثر من خطأ حقيقي.

    فرديت عليك في تعليقي بالإنجليزي، عشان أعرف أعبر عن إستيائي بصورة أفضل بس بطريقة مهذبة، الكلمات ما كانتش جيالي بالعربي (معلش).. بإختصار، حبيت أطلب منك إن يكون إنتقادك بنّاء، بمعنى أن تنتقد ما تم ذكره بدون لخبطيتة: "كلامها فيه خطأ و أكثر من خطأ، حقيقي".. الإنتقاد بدون عرض رأي آخر أو منطق النقد أو مناقشة الآراء أو موضوع النقد أصلاً، في رأيي الشخصي المتواضع، مجرد إنتقاد هدّام، و ممكن يؤخذ على إنه مجرد إنتقاد لشخص الكاتب لتفادي مناقشة ما كتبه.. كان يسعدني لو تقول مثلاً النقاط اللي انت كنت شايف اني مخطئة فيها (و الأكثر من خطأ حقيقي كما ذكرت) و إيه سبب الأخطاء دي... بس لو كان الموضوع مجرد إختلاف عقائدي أو ديني من ناحيتك، فعادي.. مش لازم أعرف.. أنا صراحة تعمقت كتير في الموضوع الديني ده، و ده شيء ما كنتش عايزة أتدخل فيه بالشكل ده لأنه موضوع حساس، بس حصل اللي حصل، و إستفذني التظاهر بالدين اللي صدر من المذيعة (اللي قلعت البنتين الحجاب بحجة تقواها) و غيره..

    بصراحة من الآخر كده، أصلاً أنا ماقتنعتش إن البنتين دول مثلييات أصلاً (فيه هبل كتير إتقال)، و مش بعيد يكونوا أصلاً بنتين من الشارع حد دافعلهم قرشين عشان يطلعوا في الضلمة يقولوا أي كلام و يخبصوا عشان تتعمل قصة تشد المشاهدين و تثير الجدل و تعمل لفته للبرنامج، و ده حصل قبل كده مع مذيعة تانية مشهورة فعلاً و اتفضحت القصة على الملأ..

    عموماً، شكراً على ردك و إهتمامك، بس للأسف جاي متأخر شوية..

     
  • At 10/05/2009 07:17:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    "فماذا يحدث إذا لم يقبل الإنسان ذلك، أي لم يشته الذكرُ الأنثى أو لم تشته الأنثى الذكرَ؟ "

    و ماذا يحدث للشخص السادي إذا منعناه من إيذاء الآخرين كي يستشعر السعادة؟

    "
    فمن السبب إذن إذا كنا نقول بمبدأ الابتلاء؟ "

    لا يُسأل عما يفعل و هم يُسألون

    "كما أننا مؤمنون أن الله لا يظلم أحدا، ولا مثقال ذرة. فكيف يوجد هذا الابتلاء؟"

    و هل يظلم الله الأعمى حين يخلقه أعمى , و هل يظلم الله من يتهدم فوقه جدار فيموت جزءا بعد جزء , و هل يظلم الله السادي و العقيم و السقيم و المعذّب و الفقير و كل صنوف المبتلين ؟ إجابة هذه الأسئلة لا يدركها إلا من يعي فقه الابتلاء و يعلم ماهية التصور الإسلامي عن الإبتلاء, فإذا أيقنت أن الله عادل حكيم , أدركت أن الابتلاءات التي تسوء الإنسان تحدث و بكثرة و لا يقود ذلك كل مبتلى للتذمر و انكار ذلك على الله و إلا لما بقي على الأرض من مؤمن فليس أحد منا إلا مبتلى و ما تطلعات كل منا إلا من تبعات إحساسه بالعوز و الافتقار إلى ما يريد تحصيله , و النقص -فى المطلق- هو الابتلاء الذي لا يسلم منه إنسان


    "
    2- أن لا يفعلوه يعني أن يتعذبوا ولا يستقروا نفسيا بل أن يقوموا بفعل ما يشعرون أنه غير مناسب لهم ((الزواج الطبيعي وتكوين أسرة ومماشاة الطبيعة خلافا للطبيعة التي بهم –إن كانت طبيعة أصلا– والاستمرار في حياة عذاب طوال حياتهم، إلخ)). لا بد إذن أن لهذه الفئة ((الخاصة)) من الناس ثوابا خاصا إذا أطاعوا الله وكبتوا الرغبات الجنسية المثلية وعاشوا حياة طبيعية في تصرفاتهم وبخاصة إذا لم يشتهوها وأصبحت الحياة الزوجية لبعضهم جحيما. فهل صحيح إذن أن جزاءهم في الآخرة أكبر من جزاء غيرهم الذين لم يتعذبوا بهذه الأحاسيس؟"

    لماذا نستثني هذا التصور, و ذلك التسلسل ؟ الشخص الذى يستشعر فى نفسه رغبة شاذة هو مبتلى و إن كان مؤمنا فهو يعلم أنه مأمور أن يقاوم ما يعن له من أحاسيس في هذا الاتجاه , فإن استسلم لرغباته فقد وقع في معصية, و إن قاوم و استنفر كامل طاقته لامتثال أمر الله فقد اختار طريق المؤمنين , و كلهم مبتلى بشكل أو بآخر و يأثي الثواب على قدر الابتلاء

    أحسب الناس أن يقولوا آمنا و هم لا يفتنون؟



    "المفروض أن الطبيب النفسي يعُالج (و يجيب على أسئلة وإستفسارات) "المريض" بصورة علمية و عملية، لا أن يردد كلام إقتبسه عن آراء بعض الشيوخ و إلا فما هو دور الطبيب النفسي في الأصل؟
    و لكن نرى أنه فقط يردد و يقتبس شبه حرفياً من مقالة إسلام أونلاين"

    *هل تعتقدين إن هناك انفصام بين العلم و الدين؟ بمعنى أن ما لا يقره الدين ليس بالضرورة محرم طبيا؟

    إن الله لم يجعل شفاءكم فيما حرم عليكم
    الراوي: أم سلمة هند بنت أبي أمية المحدث: ابن حبان - المصدر: بلوغ المرام - الصفحة أو الرقم: 379
    خلاصة الدرجة: صحيح

    فهل على الطبيب النفسي أن يقر الشذوذ كعلاج و حل أمثل رغم كونه محرم؟

    أم أنك تعتقدين أن هناك تحيز من العلماء لاعتناق آراء البعض من الشيوخ و العلماء الذين يحرمون الشذوذ؟ إن كان الأمر كذلك فأتنا بآراء البعض الآخر الذي يفتي بإباحة الشذوذ من الشيوخو العلماء المعتبرين ؟؟ أم أن الجميع عندك لا يفقهون أمر دينهم و أنت وحدك من يملك الحقيقة ؟ و على فرض اعتقادك بذلك ألا يعد ذلك شذوذا فكريا , هل ضل علماء الإسلام جميعا إلا أنت و الرسول يقول:-


    لا تجتمع أمتي على ضلالة
    المصدر: مختصر المقاصد - الصفحة أو الرقم: 1179
    خلاصة الدرجة: صحيح

    ثم من قال لك أن العلم لديه حلولا لكل مشاكل الانسان النفسية و العضوية؟

    "لم يقدم أي نوع من الحلول أو البدائل للتعايش، و لم يقترح أي طرق علاج علمية.. إذاً، السؤال يفرض نفسه: كيف يتعالج الراغب في العلاج؟ و كيف يقتنع من يؤمن بعدم وجود علاج له أن بإمكانه أن يغيّر طبيعته؟ثم هل لا يُعتبر ذلك تغيير في خلق الله، إن إعترفتم بأنه خُلق على ذلك؟"

    و هل إن وجد علاج لمن خلق أصما أو وسيلة تجعل من خلق أعمى مبصرا يعد هذا من بابا تغيير خلق الله؟المشكلة هى فى اختيارك لقواعد خاصة لتفسير الدين , فإذا كان كل علماء الدين لم يفهموا الحالات المذكورة على أنها تندرج تحت مسمى تغيير خلق الله فإنهم بكل تأكيد لا يرون في علاج الشذوذ الذي منشأه أسباب خلقية نوعا من أنواع تغيير خلق الله

    *و على كل أظن أن منشأ الشذوذ لا يعود دائما لأسباب خلقية بل ربما أغلب الحالات وفقا لنظريات من يرفضون العلاقات الشاذة تعود لأسباب نفسية في المراحل المبكرة من نمو الشخصية

    "
    الجنسية المثلية في التفسيرات الدينامية.. هي تثبيت أو نكوص عند مراحل بدائية في النمو النفسي، حيث يحدث تثبيت على المرحلة الشرجية أو الفمية، وربما يحدث فشل في تجاوز المرحلة الأوديبية، وبهذا يصبح السلوك الجنسي المثلي هو المقابل للعصاب -في رأي فرويد-، ولكن الفرق بينهما أن العصاب يحتوي كبتًا، أما الجنسية المثلية ففيها إطلاق للغريزة، ولكن كلاهما يشترك في التثبيت أو النكوص أو عدم النضج."

     
  • At 10/05/2009 07:36:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    ثم تقولين

    "كيف يُطالب الرجل المثلي أن يتزوج و ينجب إن كان لا إرب له في النساء؟ هل يُعتبر إذاً من فئة ما ذكره الله تعالى {و يجعل من يشاء عقيماً}؟"

    من ليس له إرب في النساء لا يطالب دينيا بالزواج أصلا , راجعى حكم الزواج فى حق من ليس له إرب في الزواج و هل هو مستحب أم مكروه أم يرقى لحكم أكثر من مكروه لما فيه من ضرر يتخطاه ليقع بمن يتزوجها , و أما الشاذ فأظن أن الزواج في حقه ليس مطلوب اللهم إلا إذا كان في إطار العلاج و في مرحلة يرجى منها تحول ميوله الجنسية

    "و لماذا يتم التعميم دوماً بقصة قوم لوط على المثليين رغم إعتراف الأطباء و الشيوخ بأن نسبة المثلية لا تتجاوز 2.8% من الرجال و 1.4% من النساء؟ أو كانت المثلية المطلقة (و فناء الجنس المغاير) في قوم لوط على سبيل إفتراضكم لمعني الآية: {إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء} قاعدة عامة يمكن تطبيقها على أي مجتمع في زمننا الحاضر؟ بمعنى آخر، هل نعرف عن أي مجتمع منذ ذلك الحين أصبحت فيه المثلية الجنسية هي القاعدة العامة و المغايرة الجنسية إستثناءً؟ و هل كان ذلك ذنب قوم لوط الوحيد الذي إقترفوه؟"

    رفض الشذوذ عند من يرفضوه لايعتمد فقط على كونه خطر داهم قد يؤدي لتحول الشذوذ إلى قاعدة و الميول الطبيعية إلى استثناء , هذا تبسيط مخل , و لنراجع ما جاء في سياق رفض الرافضين لتتضح الحقيقة

    أسباب رفض الشذوذ

    1-تكون قناعة علمية لديهم بأن الشذوذ مرض و ليس ممارسة متاحة من عدة بدائل و تلك القناعة نابعة من عدة معطيات

    أ-الإحصائيات-التي يعتمد عليها المعترضون- تعطى مؤشرا على فشل العلاقات الشاذة

    *من المعروف إحصائيًّا أن نسبة الاضطرابات النفسية تكون أعلى في المثليين، وأيضا نسب الانتحار ونسب الفشل في العلاقات، وهذا يحدث حتى في المجتمعات التي أقرت بالمثلية وقبلتها، بل وفاخرت بوجودها.

    *متوسط عدد الشركاء الجنسيين طوال العمر للأشخاص المثليين 50 شريكًا، بينما هو للغيريين 4 شركاء , وتكون نسبة الجنس الشرجي في المثليين 65%، بينما هي في الغيريين 9%.
    وفقا لكتاب التنظيم الاجتماعي للجنس

    و بالطبع لتلك الأرقام حال ثبوتها دلالات نفسية و تبعات مرضية

    أما الدلالات النفسية, فتتمثل فى عدم تحقق الإشباع الوجدانى أو الجنسي و إلا لما تشعبت و تعددت العلاقات إلى هذا الحد في بحث مستمر عن السعادة و الإشباع بلا جدوى ,


    أما التبعات المرضية فإنه فضلا عن الإصابة بالاضطرابات النفسة

    فإنه قد ثبت -لدى المعترضين-أن هناك علاقة قوية بين زيادة عدد الشركاء الجنسيين وبين الإصابة بالإيدز وسائر الأمراض الجنسية، وهذا أيضا قائم في العلاقات الشرجية


    2-ثبت لديهم أن الميول الجنسية الشاذة غير مستقرة و قابلة للتحول في مراحل عمرية لاحقة , و هذا بالطبع يدعم نفي فكرة أن العلاقة الجنسية الشاذة ممكن أن تكون علاقة مستقرة

    *ومما يؤكد فشل الحل المثلي أن 67% من المثليين يتحولون إلى السلوك الغيري في مراحل نضجهم والتي تختلف من شخص لآخر، وأن 75% ممن تزوجوا من جنس غيري عبّروا عن ارتياحهم للعلاقة الغيرية في الزواج، وبعضهم يتزوج وهو لا يحمل أي رغبة حسية في الشريك الزواجي من الجنس الآخر، ولكنه يتزوج بدافع تكوين أسرة وإنجاب أطفال، وشيئًا فشيئًا تتكون لديه مشاعر معقولة تجاه الجنس الآخر مع تكرار العلاقة الزوجية

    3-تأسيسا على القناعات القائلة بكون الشذوذ مرض ناشيء عن أمراض و ينتج عنه أمراض , و المعتمدة على الإحصائات المثبتة لفشل الحل المثلي ,يأتي الحرص على عدم الترويج لفكرة القبول الاجتماعى للشذوذ لانه ثبت أن لذلك أثر فى إثارة الميول الكامنة في إطر مكافحة مرض


    *وقصة قوم لوط تعطي درسًا مهمًّا، وهو أن القبول الاجتماعي يوسع دائرة الجنسية المثلية ويفتح لها الطريق، ويشجع من لديه بعض الميول الكامنة أن يفصح عنها ويضاعفها، وهذا يؤدي إلى تنشيطها في طرف آخر مقابل سيتعامل معه

    وإذا كانت هناك نسبة من المثليين مدفوعين برغبات تعود إلى عوامل بيولوجية، فإن هذه النسبة تتضاعف حين يفسح لها المجال للظهور المفاخر والمتباهي في المجتمع بدلاً من أن تحاصر كأي انحراف مرضي أو خلقي في حيز ضيق لحين تهذيبها أو تعديلها

     
  • At 10/05/2009 07:39:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    إذن الخلاصة أن كون الشذوذ مرض عند معارضية يعنى بالضرورة مكافحته ,لا تشجيعه و إن كانت نسبه فى أغلب الأحوال لن تتعدى 3% فهذا لا يبرر تشجيعه , ثم إن الشذوذ كما يتصوره منتقدوه هو في كثير من الأحيان عباره عن منظومة و متسلسة من الاضطرابات النفسية,فضلا عن كون الشواذ بتعدد علاقاتهم الجنسية يمثلون مصدرا من مصادر الأمراض المنقولة جنسيا و عليه فللأمر بعدا اجتماعيا , فالشاذ يعيش في بيئة يتأثر بها و يؤثر فيها , و حقيقة كونه مؤثر في بيئته و هو فى حالة غير سوية نفسيا, و لا سليمة بدنيا فمن غير المتوقع أن تكون مقبولة من المعارضين , فإن تم التغاضي عن سلوك الأفراد كأفراد بدعوى حريتهم الشخصية فلا يعقل التغاضى عن أثرهم السلبي على المجتمع


    "يقال إجتماعياً عندما يتزوج الرجل أنه "أكمل نصف دينه" كأنه ناقص دين قبل زواجه، و عندما تتزوج المرأة يقال أنها "إتسرت" كأنها عارية قبل الزواج... فكيف على الرجل المبتلي بالمثلية أن يكمل دينه، و كيف على المرأة المبتلية بالمثلية أن "تستتر" ؟
    أسئلة كثيرة تطرح أنفسها، لا يجاوبها الأطباء و الشيوخ و المتحذلقين الذين يرددون دوماً قصة لوط لحفظ ماء وجوههم"


    *من الناحية الدينية أولا هذا الذي يقال اجتماعيا هو عن أصل ديني

    قال رسول الله "إذا تزوج العبد فقد كمل نصف الدين، فليتق الله في النصف الباقي"

    و فيما جاء من فهم العلماء لهذا الحديث أن التقوى نصفين, نصفها فى الزواج لمافيه من إحصان من الوقوع في الحرام , و نصفها فى غيره, انتهى

    طبعا بعد هذا الكلام و الوضوح في الحديث أصلا من نافلة القول أنه لا يعقل أن يكتمل الدين من علاقة محرمة ,و بالطبع لا سبيل لتقوى الله فيما حرمه الله

    *من الناحية الاجتماعية المقصود بالطبع أن الرجل يصبح محصنا أكثر من الوقع فيما حرمه الله من علاقات غير مشروعة إذا تزوج , و طبعا المقولة الاجتماعية مرتبطة بعموم الناس و ليس بالاستثناءات , كما أن المقصود من سترة البنت بالزواج أن زواجها يعفها عن الوقوع فى الحرام و يزيد على ذلك أنها تصبح أكثر أمانا فى كنف رجل يستطيع أن يوفر لها الأمان و الحماية و عليه فإنه إذا كانت بنت ادة بلا زواج عارية, فبنتين فى علاقة حرمة هما عاريتان


    "لذا فإن محاولة تطبيق القواعد الفقهية حول ذوي الإرب من الرجال (الرجال المغايرين) على الرجال المثليين (و العكس أيضاً بالنسبة للنساء المثليات) لا يجوز منطقياً، و هناك قصة معروفة عن آل البيت و الشخص الذي لم يكن ذو إرب و كان يسمح له بالدخول على النساء (بدون حجاب) لطبيعة خلقة، حتى اُكتشف لاحقاً أنه يتكلم عما رآه كما يصف الرجل المغاير محاسن المرأة بشهوة، فغضب الرسول (ص) و منعه بعدها من دخوله عليهم لذلك السبب"

    *تنويه :-طبعا طبيعة خلقه ليست كونه شاذ جنسيا و قد جاء في نص الحديث الذي تتكلمين عنه أنه كان مخنثا, و في كل الأحوال فلا يوجد تفسير واحد يعد الشاذ من غير أولي الإربة

     
  • At 10/05/2009 07:43:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    "عامة انا شايف زيك ان كلام الاستاذة ياسيمن, في خطأ واضح, واكثر من خطأ حقيقي.

    فرديت عليك في تعليقي بالإنجليزي، عشان أعرف أعبر عن إستيائي بصورة أفضل بس بطريقة مهذبة، الكلمات ما كانتش جيالي بالعربي (معلش).. بإختصار، حبيت أطلب منك إن يكون إنتقادك بنّاء، بمعنى أن تنتقد ما تم ذكره بدون لخبطيتة: "كلامها فيه خطأ و أكثر من خطأ، حقيقي".. الإنتقاد بدون عرض رأي آخر أو منطق النقد أو مناقشة الآراء أو موضوع النقد أصلاً، في رأيي الشخصي المتواضع، مجرد إنتقاد هدّام، و ممكن يؤخذ على إنه مجرد إنتقاد لشخص الكاتب لتفادي مناقشة ما كتبه.. كان يسعدني لو تقول مثلاً النقاط اللي انت كنت شايف اني مخطئة فيها (و الأكثر من خطأ حقيقي كما ذكرت) و إيه سبب الأخطاء دي... بس لو كان الموضوع مجرد إختلاف عقائدي أو ديني من ناحيتك، فعادي.. مش لازم أعرف"

    الراجل كان بيسخر من انتقادى ليكى سعادتك .. شفتى بقى عواقب انتزاع الكلمات من سياقها :DD

     
  • At 10/05/2009 07:45:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    سيد مالك انا مبسوط طول ما انا شايف ابتسامتك الصفرا دى :(

    شكرا على اطمئنانك و تحياتي :(

     
  • At 10/05/2009 07:52:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    "قل ما شئت في مسبتي
    فسكوتٍ على اللئيم جوابُ
    ما أنا بعديمة رد و لكن
    ما من اسد يجيب الذئابُ
    لا تأسفن على غدر الزمان لطالما
    رقصت على جثث الأسود كلابُ

    :)
    "

    ما شاء الله بتتمتعى بأخلاق عالية تليق بيك فعلا و الله العظيم , بالاضافة لابتسامة مالك الصفراء و الله لولا كونك شاذة كنت نصحتك تتجوزيه

    بالنسبة لكلامى اللى برضه استعصى عليكى فهمه انا قلت إنك بتحاولى فى كلامى تصرفى النظر على ذنب الشذوذ في قصة قوم لوط بذكرك لذنبوهم الأخرى فى سياق تبريرك للشذوذ و الادعاء بعدم حرمته , يا رب تفهم المرة دى

    عشان كده يا أسدة (أنثى الأسد) جبتلك الآية اللى بتتكلم عن الشذوذ على وجه الخصوص و عددتلك ما فى الاية من دلالات على عظم هذا الذنب مش بس مجرد كونه ذنب , لكن طبعا أسمعت لو ناديت حيا , لكن لا حياة لمن تنادي

     
  • At 10/05/2009 11:37:00 AM, Blogger MaLek said…

    أستاذة ياسمين
    للاسف على الرغم من كونك مثلية بتمارسي نفس القمع اللي بيمارسوا بقية الناس على المثليين.
    وان كان القمع مختلف, قمعك لمجرد اني ذكرت الدين, وحقيقي برضه انا مهاجمتش اديان حد"بغض النظر عن قناعاتي الشخصية, اللي متهمش حد", عشان دا مكنش الموضوع, بس حضرتك اصريتي, انك تقطتعي الموضوع من سياقه, وتطلعيني اني بهاجم الاديان.
    وحتى لو ,,,,,
    عايزه كمان صاحبة المدونة تقمع رأيي وماتعدهوش, انت بجد شايفه نفسك متسقه مع اللي بيحصلك ؟
    ايه الفرق حقيقي, بينك وبين اللي بتعارضيهم, او اللي بيوصموكي, كأنثى وكمثليه, وبيتعاملوا معك على انك عار, والارض حتنشق وتبلعك الخ؟

    سيد صبري:
    حقيقي انا مكنتش ببتسم ابتسامة صفراء, ولا مهتم حقيقي, لو تلاحظ اني مهاجمتكش, ولا رديت هجومك, مع انه كان شخصي, لان مش داخل عاركة مع عيال بتوع مدرسة ثانوية تانيه, كوني كنت ساخر مع اكس, بس حقيقي مكنش في اي تجريح شخصي في الرجل.
    عامة مهتم ارد على كلامك, بس في تعليق منفصل.

     
  • At 10/05/2009 11:49:00 AM, Blogger Sabrina said…

    ياسمين رغم اني قرأت كل االتعليقات التي كتبت هنا فلابد ان اقول ان طريقتك في التحليل ممتازه و عميقه سواء باللغه العربيه او الانجليزيه. الذي يستعصي علي فهمي هو سر هذا الهجوم الحاد علي شخص من يكتب والذي يصل الي حد التكفير. استطيع ان افهم ان نناقش بل نهاجم فكر لكن لا نهاجم شخص صاحب الفكر. بكل اسف اصبحت هذه عاده في مجتمعنا العربي ان نتهم كل من لا يتفق فكره مع افكارنا بالغباوه التي تتطور للسفه ثم الي الجنون وان لم يفلح كل ذلك فلا بأس بالتكفير. انا لست مثليه ولكني اؤمن بحريه الرأي وحريه اختيار نمط الحياه التي تناسبني. مره اخري اري ان اسلوب البعض في الحوار غير لائق ولا يقل سخافه و تصنع عن اسلوب مذيعه برنامج صبايا

     
  • At 10/05/2009 02:31:00 PM, Blogger Jasmine said…

    Sabrina
    أنا سعيدة إن تحليلي المتواضع عجبك، و ميرسي ليكي على ذوقك.
    بالنسبة لسر هذا الهجوم الحاد على شخص من يكتب و الذي يصل إلى حد التكفير: هو ليس سراً و لكن أسبابه قد تكون غامضة لنا أحياناً، و قد تتعدد المسببات. أتفق معك أن في غالب الأحوال الأمر نابع من الثقافة المسيطرة على العقول العربية (خصوصاً الذكورية) التي ترفض الآخر دائمًا ولا تتقبل من يختلف معها، وأحب أن أضيف: خصوصاً إن كان من إختلف معها إمرأة أو أنثى، فالذكر العربي لا يقبل أن يذعن لإمرأة في أي ظرف كان. بمعني آخر، ينبغي أن يكون "الأنا" هو الصواب و الآخر هو المخطيء، خصوصاً لو الآخر إمرأة. قد تكون شيء ما في طريقة تنشئة الذكور في مجتمعاتنا، التي قد تحثهم على التسلط، أو ربما هي فقدان الثقة بالنفس و الإحساس بإهتزاز الكرامة بسبب أسلوب العقاب بالضرب و الإذلال منذ الصغر و إحساس الشخص بأن لا رأي له و أنه مضطهد، أو شعور الإنسان العربي عامة بالمهانة و الإضطهاد مدى حياته، يشعر أن لا صوت له، و يتنشأ و هو يرى من حوله الغرب يهيمن على (و يحتل) دول عربية و يقلب أنظمتها رأساً على عقب إن شائوا - ناهيك عن الصراع العربي الإسرائيلي الذي لا ينتهي - و مع مرور السنين يعاصر المزيد من الضغوط التي تؤرق عيشته، فتحاوطه الأزمات الإقتصادية (التي تؤدي بدورها إلى تأخر الزواج) و الإحتكار السياسي و بطش كل ذوي سلطة أو نفوذ (و التي دوماً ما تجتمع مع المال) و ربما يساعد كل ذلك في ترسيخ الإيمان لديه أن منطق القوة و العنف هو السبيل الوحيد لضمان أن يُسمع رأيه. و ما يصعب عليه الإعتذار عن أخطائه هو إحساسه بأن ذلك إهانة لذاته و إذلالاً لكرامته، غير مقتنع بأن الشجاعة الحقيقية هي الإعتذار عند شعوره بأنه أخطأ، و لذا يفضّل أن يتمادى في هجومه و تعنيفه خوفاً من أن يتم إجباره على الإعتذار. ربما يكون ذلك أكثر وضوحاً في أبسط ميادين حياتنا اليومية. على سبيل المثال، في الشارع المصري المعروف بتزاحمه المتواصل، حيث نسمع كثيراً "السواقة هنا مبتجيش غير بالدراع"، في طوابير "العيش" (الخبز)، الجمعية، و إلخ. هو منطق القوة و العنف الذي يسود مجتمعاتنا. في تحليلي الشخصي، دليل آخر على كونها ثقافة إجتماعية، هو تفرد المجتمع المصري بنوع إهانة خاصة و هي "الضرب على القفا" (خلف الرقبة). يقول بعض الخبراء أن للـ "قفا" مكانة شديدة الإهانة عند ضربها لأنها غير محمية، لا سبيل للدفاع عنها، و الضربة فيها نوع من الغدر و المفاجأة لأنها تأتي من الخلف. و كما يقول دكتور على ليلة أستاذ علم الاجتماع بجامعة عين شمس: "الإهانات المادية لا تنتشر إلا فى المجتمعات النامية وفى الأوساط الدنيا"، مشيرا إلى أن الإهانات المعنوية التى قد تقتصر على نظرة العين أو نبرة الصوت الحادة تحل محلها فى المجتمعات المتقدمة، فكلما تطور المجتمع كانت الإهانات المعنوية أكثر تأثيرا.

    أما عن سخافة و تصنّع اسلوب مقدمة برنامج صبايا - ريهام سعيد، فأجده من الطريف أنها شاركت منذ وقت قريب في تمثيل دور مسلسل مصري (كوميدي-سياسي) جديد بعنوان "الدنيا لونها بمبي" و الذي يعرض الآن على الشاشات المصرية :)

    ويلعب الفنان نبيل نور الدين شخصية رجل أعمال فاسد يساند العمدة الظالم ولكنه يدخل في علاقات غير مشروعة تفسد عليه حياته حيث يقع في فخ سكرتيرته التي تؤدي دورها ريهام سعيد وتفسد علاقته بزوجته.
    http://www.alkhaleej.ae/portal/d250261f-335d-4b7f-971a-61b0e0365fdd.aspx
    :)

     
  • At 10/05/2009 04:17:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    أستاذ مالك

    حابب أقولك بأمانة و بكل صراحة إنه لولا أجواء الاستفزاز المسيطرة على الردود مكنتش هتلاقى ليا رد واحد فيه هجوم بشكل شخصي دا مش بس ناحية حضرتك لكن ناحية كل الناس زوار المدونة مثليين و غير مثليين , و أنا حاولت أكثر من مرة إنى أدى للردود صبغة موضوعية شوية فى كلامى اللى كنت بوجهه ليك و فى كلامى حتى لياسمين, و أنا أشهد إنك فعلا كنت ذوق إلى حد بعيد فى ردك عليا و انى فعلا تجاوزت و اتمنى تقبل اعتذارى و نصفّى مسالة ما هو شخصى , حتى بالنسبة للأستاذة ياسمين أنا مكنتش أحب إنه النقاش يشخصن أوى كده , و أظن إنه الحدة فى كلامى برضه كان ليها دور فى ردها بقدر مساو من الحدة , على كل و بغض النظر عن أى شيء أنا بعتذر عن كل ما هى شخصى , و هحاول بجد اضبط انفعالاتى

    توضيحا بس لموقفى فيه بعض النقاط أحب إنى أقولها عشان تبقى مستقرة عندك و عند زوار المدونة

    1-أنا لم أرى فيما كتبته يا أستاذ مالك أى نوع من أنواع التجريح فى الأديان , فالأديان الثلاثة و ما استحدث عنها هى أديان إبراهيمية و مفتكرش انه فى الوصف ده اساءة من نوع ما, و كلامك عن الرب الضعيف كان في سياق احتمالات و هو و إن كان من ضمن الاختيارات فأظن إنك أشرت إليه كاختيار مستحيل على سبيل استيفاء الاختيارات و إن كانت مستبعدة أصلا فلا مؤمن ينفع يؤمن بإله ضعيف و لا هو وارد تصوره عند من ينكر الإله أساسا

    *يعنى زى ما قلتلك كل ما هنالك انه أثرنى سخرية استشعرت فيها نوع من الاهانة للراجل , و انت نفيت ده ( ننسى الموضوع ده؟) , تانى حاجة إنك و انت بتكلم راجل بينتقدك على أساس ديني استبعدت فى اختياراتك احتمالات تانية نابعة من فلسفة الدين لتفسير وجود المثلية , و بصراحة أنا حسيت إنك استبعدت ده عن عمد و كانك بتحط ضهر الراجل للحيط لما بتلزمه باختيارات غير مستوفيه لجميع الاحتمالات(مع انك منسيتش الاحتمالات المستحيلة) , كان يسعدنى إنك تقدم التصور الديني زى ما بيقدمه أصحاب الديانات كاحتمال و تنقده كان ده هيبقى مفيد جدا و قيم جدا

    2- فيما كتبته أنت أشياء تستحق فعلا الاهتمام و ملفتة جدا للنظر زى الجزء الخاص بـ المثلية فى الحيوانات و انا قريت فعلا عن ده حتى فى كتاب لابن القيم على ما أظن . و طبعا لا يخفى عليك استشهاد كثير من المفكرين الإسلاميين بالطبيعة و الكائنات الحية و سلوكها و تصرفاتها الحياتية فى بيان انقياد الكون كله لله -طبعا وفقا لمفهوم الانقياد فى الفكر الديني- و فى الاطار ده فالمثلية فى الحيونات فعلا تستحق أنها تكون موضوع نقاش مستقل , طبعا جنب ده اشارتك للمثلية فى التاريخ العربى و الاسلامى و النماذج اللى اورتها فى سياق التدليل على ان المثليين يمكنهم تحقيق حياة اجتماعية مستقرة برضه مسالة موضوعية جدا و جميلة جدا و تستحق الدراسة و التأمل

    3- لاحظ إنه أنا لما وجهت نقد للأستاذة ياسمين مكنتش أعرف انها مثلية أصلا , مفتكرش أنه كلما "أقر المثلية" تعنى إنها مثلية و عليه أنا لم أوجه كلامى للمثليين أصلا , و مش من دعاة إننا نولع فى المثليين زى ما انت تصورت , و هجومى لم يكن على المثليين

     
  • At 10/05/2009 04:21:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    4- فيه كلام فعلا فيما ذهبت اليه الأستاذة ياسمين انا متفق معاها فيه , و لولا الجو العصبي كنت انتبهت إليه , لكن للأسف موقفتش عنده غير دلوقتى-يمكن عشان أنا مكنتش قاصد فى الأصل النقاش حول المثلية لكن كنت قاصد الأسلوب و طريقة الحوار- زى الفقرة دى

    "
    و على أية حال، أنا لست ضد محاولة توفير العلاج بالسبل المتاحة و لكن في حدود علمية و بمبادئ أخلاقية و إنسانية، و ليس كما يجرى في بعض مراكز العلاج الموجودة الآن. صراحة، قد سمعت عن قصص تشيب الرأس، و ليس فقط عن طريقة التعامل مع المثليين.

    لو شخص ما يعتقد أنه مريض و يرغب في العلاج، لا يوجد أي مانع أن نوفر له سبل العلاج بطريقة عقلانية و علمية صحيحة و في ذات الوقت بصورة إنسانية و ليست همجية أو وحشية. و لكن لا يحق لنا أن نفرض العلاج على أحد! العلاج ينبغي أن يكون اختيارياً و بطوع الشخص نفسه، فعلمياً، هذا شرطاً أساسياً لعلاج أي اضطراب نفسي، إن اعتبرنا بعض حالات المثلية الجنسية اضطراباً من الأصل. لا يمكننا فرض علاج جبرياً، فإذا لم يرغب الشخص نفسه في العلاج، أو إذا يأس من جدوى الطريقة المتبعة في علاجه، فهذا حقه"

    "
    أتفهّم أن ليست كل حالات المثلية سواء، و أتفهّم وجود بعض الحالات التي قد تعرضت لمشاكل نفسيه أو اجتماعية (أو تحرّش جنسي أو معاملة بذيئة من فرد من الجنس الآخر) في الصغر قد أثّرت على تكوين شخصيتها و ميولها، و لكن لا أعتبر ذلك قاعدة عامة نحكم بها صماً بكماً عن كل حالات المثلية.
    و إذا أراد البعض أن يخضعوا للعلاج، فذلك يتطلب من المجتمع التعاطف معهم و تقبلهم و ليس زيادة العبء عليهم. و يجب عدم الحكم المسبق على كيفية وصول الشخص لهذا الوضع. و يجب أن يكون الطبيب المعالج متفهماً و متعاطفاً أيضاً، و أن يتعامل مع الحالة بحساسية و خصوصية شديدة، و أن لا يعمم أحكام على الفئة بأكملها. و يجب الأخذ بالاعتبار الاختلافات الشاسعة بين من يقرّ بأنه عانى من هذا _منذ النشأة_، و من تعرض للتحرش، و من انحرف عن فطرته إن كان مغايراً - لأي سبب كان - و كيف تعوّد على هذا السلوك حتى أصبح شيء يعاني منه و لا يستطيع تغييره بنفسه"


    أتمنى أكون وضحت كلامى بشكل أفضل

     
  • At 10/05/2009 04:47:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    "بالنسبة لسر هذا الهجوم الحاد على شخص من يكتب و الذي يصل إلى حد التكفير: هو ليس سراً و لكن أسبابه قد تكون غامضة لنا أحياناً، و قد تتعدد المسببات. أتفق معك أن في غالب الأحوال الأمر نابع من الثقافة المسيطرة على العقول العربية (خصوصاً الذكورية) التي ترفض الآخر دائمًا ولا تتقبل من يختلف معها، وأحب أن أضيف: خصوصاً إن كان من إختلف معها إمرأة أو أنثى، فالذكر العربي لا يقبل أن يذعن لإمرأة في أي ظرف كان. بمعني آخر، ينبغي أن يكون "الأنا" هو الصواب و الآخر هو المخطيء، خصوصاً لو الآخر إمرأة. قد تكون شيء ما في طريقة تنشئة الذكور في مجتمعاتنا، التي قد تحثهم على التسلط، أو ربما هي فقدان الثقة بالنفس و الإحساس بإهتزاز الكرامة بسبب أسلوب العقاب بالضرب و الإذلال منذ الصغر و إحساس الشخص بأن لا رأي له و أنه مضطهد، أو شعور الإنسان العربي عامة بالمهانة و الإضطهاد مدى حياته، يشعر أن لا صوت له، و يتنشأ و هو يرى من حوله الغرب يهيمن على (و يحتل) دول عربية و يقلب أنظمتها رأساً على عقب إن شائوا - ناهيك عن الصراع العربي الإسرائيلي الذي لا ينتهي - و مع مرور السنين يعاصر المزيد من الضغوط التي تؤرق عيشته، فتحاوطه الأزمات الإقتصادية (التي تؤدي بدورها إلى تأخر الزواج) و الإحتكار السياسي و بطش كل ذوي سلطة أو نفوذ (و التي دوماً ما تجتمع مع المال) و ربما يساعد كل ذلك في ترسيخ الإيمان لديه أن منطق القوة و العنف هو السبيل الوحيد لضمان أن يُسمع رأيه. و ما يصعب عليه الإعتذار عن أخطائه هو إحساسه بأن ذلك إهانة لذاته و إذلالاً لكرامته، غير مقتنع بأن الشجاعة الحقيقية هي الإعتذار عند شعوره بأنه أخطأ، و لذا يفضّل أن يتمادى في هجومه و تعنيفه خوفاً من أن يتم إجباره على الإعتذار. ربما يكون ذلك أكثر وضوحاً في أبسط ميادين حياتنا اليومية. على سبيل المثال، في الشارع المصري المعروف بتزاحمه المتواصل، حيث نسمع كثيراً "السواقة هنا مبتجيش غير بالدراع"، في طوابير "العيش" (الخبز)، الجمعية، و إلخ. هو منطق القوة و العنف الذي يسود مجتمعاتنا. في تحليلي الشخصي، دليل آخر على كونها ثقافة إجتماعية، هو تفرد المجتمع المصري بنوع إهانة خاصة و هي "الضرب على القفا" (خلف الرقبة). يقول بعض الخبراء أن للـ "قفا" مكانة شديدة الإهانة عند ضربها لأنها غير محمية، لا سبيل للدفاع عنها، و الضربة فيها نوع من الغدر و المفاجأة لأنها تأتي من الخلف. و كما يقول دكتور على ليلة أستاذ علم الاجتماع بجامعة عين شمس: "الإهانات المادية لا تنتشر إلا فى المجتمعات النامية وفى الأوساط الدنيا"، مشيرا إلى أن الإهانات المعنوية التى قد تقتصر على نظرة العين أو نبرة الصوت الحادة تحل محلها فى المجتمعات المتقدمة، فكلما تطور المجتمع كانت الإهانات المعنوية أكثر تأثيرا"

    :DDD

    عجبني التعليق ده جدا بأمانة و الله بجد مش هزار, أصلى اتعرضت للضرب و الإهانة و انا صغير فعلا و اتأخرت فى الجواز اوى بصراحة و بعانى من تسلطات متنوعة و تعبت أوى من الصراع الإسرائيلي و تسلط الدول الغربية علينا , بجد و الله مش سخرية فى الغالب كثير من الناس فعلا بتعانى من كل ده و اكيد ده له تبعات

    بس على فكرة التكفير مش نوع من أنواع استخدام منطق القوة ولا حاجة إذا كان التكفير ده لا يتبعه رغبة أو سعي فى الابادة و القتل مثلا , انا مثلا لما بكفرك ده نتيجة لما استقر لدى من قناعة بخصوص قناعاتك العقائدية , انما لو شفتك فى الشارع هسلم عليكى و هعزمك على فنجان قهوة , طبعا كونك هترفضى ده مش ذنبى :D .... و انتى او غيرك من حقك تعتقدى إنى كافر مثلا , مفيش عندى مشكلة انا فى ده , و افتكر ده من ضمن الحريات

    * و بعدين فيه سؤال مهم على فرض فيه شخصنة فى بعض التعليقات , يا ترى تعرفى انتى تتجاوزى عن ده اذا افترضنا جدلا إنه الذكور العرب فيهم من يستطيع الاعتذار ؟؟,, ممممم,, و يا ترى تعرفى انتى مثلا لو بينك و بين حد تراشق بالكلمات انك تبدأى انتى بالتجاوز و لا لازم ترديله الصاع صاعين , تفتكرى ليه كتير من اللى بيتكلموا عن الثقافة الذكورية و منطق القوة بيتجاهلوا معانى زى التسامح و العفو؟ مممممم,, تفتكرى ده لانهم غالبا واقعين هما كمان فى دائرة تأثير الثقافة اللى بينتقدوها ؟

    عموما جميل انه يبقى فيه ادراك كده لضرورة كسر دايرة العنف , و مرة تانية بعتذر ليكى و لمالك عن أى شيء شخصى

     
  • At 10/06/2009 06:11:00 AM, Blogger Sabrina said…

    ياسمين...مره اخري تقبلي اعجابي الشديد بطريقتك في التحليل بالاضافه الي اتساع مصادر المعلومات وهو الاسلوب الراقي لاي بحث بعيدا عن الجعجعه و الطنطنه الفارغه التي اوصلتنا - كعرب- لما نحن فيه اليوم.
    انا اتفق معك في كل ما ذكرت واري ايضا ان السلوك العدواني هو محصله تربيه تعطي افضليه لجنس علي الجنس الاخر يضاف الي ذلك ةنعكاس سلوكيات الشارع علي تصرفات الانسان سواء ذكراً كان او انثي و تحضرني هنا تجربه اجريت علي مجموعه من الفئران وضعت في حيز واسع مع كميه وافره من الطعام وروقب تصرفها فتم ملاحظه تعايشها في سلام ثم تم تضييق الحيز و تقليل الطعام فلوحظ ازدياد السلوك العدواني بين الفئران و الذي تطور الي مهاجمه بعضها بعضاً مع نقص الطعام وقله المساحه. هذا بالتحديد ما تَكَرَمتي بذكره عن الاخذ بالدراع او ما يسمي بثقافه الزحام حيث الغلبه للاعلي صوتا وليس للاقوي حجه ذكراً كان او انثي و ان كان في الغالب للذكور نظرا للتفضيل التربوي و الذي يعود للعصور الجاهليه و دون ان ننسي الناحيه البيولوجيه في الموضوع.
    احب ان اضيف ان الاعتراف بالخطأ يحتاج الي شجاعه كما انه ليس بالضروره اقراراًً بهزيمه وانما اثرائاً لتجربه والقول المعروف - رأينا صواب يحتمل الخطأ ورأيكم خطأ يحتمل الصواب- والفيصل هنا هو الحُجَه وليس الصوت أوالعضلات.
    اما بالنسبه لمقدمه برنامج صبايا السيده رهام سعيد فالموضوع كله تَصَنع مبالغ فيه لابتزاز رخيص لعواطف طائفه من المشاهدين ودفاع عن الاسلام ممن لا يمُتُ للاسلام بِصِله. العلاقات المثليه واقع نحثرمه وليس ظاهره نخشاها. اما بالنسبه لما تفضلت بذكره عن اتجاه السيده رهام سعيد للتمثيل فأني اخذت علي نفسي عهداً منذ سنوات ان لا اتابع هذه السخافات ةلا اعتقد اني افتقدت بذلك الكثير خصوصا بعد مشاهده مواهبها في برنامج صبايا ان كان للموضوع اي اساس من الصِحه فقد سبقتها الدكتوره هاله سرحان بموضوع ملفق اثار ضجه في حينه
    مره اخري ياسمين اسعدني قراءه ردودك و تحليلك و زادني فخراً انك بنت من مصر
    تقبلي تحياتي
    صابرين

     
  • At 10/06/2009 07:31:00 PM, Blogger Borsa said…

  • At 10/07/2009 12:40:00 PM, Blogger malika said…

    الحقيقة ما يصيب الانسان بالغثيان ان تناقش اي موضوع بالطريقة التي ادارت بها الحلقة و التعقيب الغبي الذي انهت به الحلقة و الازدواجية في رأيها الخاص بالحجاب مع انها مش محجبة ووصب الرغبة الجنسية بالقرف بجد انهم ما ينقشوش الموضوع يكون احسن من الغباء الى ادير به الموضوع

     
  • At 10/07/2009 07:27:00 PM, Anonymous Anonymous said…

    محمد صبري ياسمين مالك أكس كل المتجادلين...
    لو المثلية حرام مرة يبقي الوقت اللي انتم ضايعتوا ع النت ده كله عشان تناقشوا الموضوع بستفاضة كده حرام ألف مرة لأنة كان ممكن يستغل فحاجة أفيد للفئات الأكثر في المجتمع لأن مهما كان المثلين مازلوا فئة أقل ومناقشاتكم بالشكل ده هتكترهم .

     
  • At 10/07/2009 07:54:00 PM, Blogger Borsa said…

  • At 10/07/2009 10:27:00 PM, Blogger allah-slave said…

    محسسنى انو ياااه ما احلى الحياة وانت شاذ


    ياااه ده ايه السحاق الجامد ده .... احلى حاجة في الدنيا انك تلاقى واحدة تفهمك وتحس بمشاعرك ... طيب كل السحاقيات دلو جربوا اصلا مشاعر الراجل عاملة ازاي ولا هوااي خبص وخلاص

    الاخوة المثليين حد جرب خوف واحدة عليك وانها تتمنالك كل خير وانها عندها عطاء من غير حدود

    من الاخر حد من المثليين جرب (يحب) حد مختلف عنه ولقى ان الموضوع مقرف ويععع
    -------

    انا مش بتريق على حد ولعايز اكون judgmental
    ولكن زي ما كل واحد هنا بيحاول يوصل وجهة نظره برضو انا بحاول اوصل وجهة نظري

     
  • At 10/07/2009 10:53:00 PM, Blogger Jasmine said…

    Anonymous
    الأستاذة اللي داخلة تحطني بين محمد صبري و مالك و إكس

    حضرتك الظاهر مش واخدة بالك إن تعليقاتي كلها ما كانت إلا ردوداً على المتعصبين و المبررين لأنفسهم بالسخرية من معتقدات البعض منا و\أو تكفيرهم و\أو الهتاف بفنائهم جميعاً أو نفيهم

    ردي الأول كان لمستر إكس اللي سخر من مثلية وجدت ذاتها عشان في رأيه إنها حاجة تضحك إن واحدة مثلية تحتسب بالله

    و ما تلى من ردودي على محمد صبري ما كان إلا تفسيراً لكيف قلت أنا مسلمة و أقرّ المثلية، حيث يبدو أن ذلك يحيّر الكثيرون من المسلمين المغايرين، كأنه شيء غريب أن لا يتعارض الإيمان بالله و إقرار المثلية أو الإبتلاء بها

    مسألة التحليل و التحريم دي مش مسألة أريد الخوض فيها أصلاً، و الأستاذ محمد صبري و مستر إكس مصرين يلبسوني قبعة الإفتاء و يستئصلوا مني فتوى لم أفتيها و ليس لي البت في أمرها
    و كما شرحت مطولاً إني لا أحكم و لا أعمم على كل الحالات سيان، حتى في سياق من يريد العلاج أو من يتشكك من إمكانية العلاج، قلت يجب أن نتعامل مع كل حالة على حدى

    و كوني تعمقت بعض الشيء في تحليل التفاسير و قصة قوم لوط و التفاسير فهو لتعليل أن هناك وجهات نظر مختلفة تماماً بين من هم مثليين و من هم غير مثليين، من المتمسكين بإيمانهم بوحدانية الرب و بعقيدتهم السماوية و بكتابهم

    و ما حديثي المطوّل من باب جدال مع المكفّرين و الداعين لفناء المثليين، بل هو موجه لأخواتي و إخواني المسللمين اللي متمسكين بإيمانهم بالله رغم جهود الكارهين لإنتسابهم لهذا الدين أو ذاك.
    اللي بيكفروا و بيهتفوا لفناء المثليين كتير و كتير أوي، مش أنا اللي هنقص أو أزود... و هم ليس إلا ظاهرة صوتية. إسهال الفتاوي بقى ظاهرة أكبر بكتير من إنفلونزا الخنازير و الطيور الأيام دي.

    عموماً، من الواضح إن حضرتك لم تقرأي أصلاً ما كتبته، أو قرأتيه عالسريع كده زي سلق البيض و قلتي ده شكله كله كلام ديني و بتاع يبقى أكيد بتحرم أو بتحلل، و كده فاتك الجوهريات في كل ما أردت إيصاله، و لكني لا أستعجب ذلك

    سلام

     
  • At 10/07/2009 11:01:00 PM, Blogger Jasmine said…

    @Allah-Slave

    أعتقد حضرتك لخبطت بين:
    الإزدواجية الجنسية
    Bisexuality
    و
    المثلية الجنسية
    Homosexuality
    و
    المغايرة الجنسية
    Heterosexuality

    ممكن تطلع على موقع إستشارات مجانين
    روح عليه و شوف قد إيه إستشارات ناس بتعاني من المثلية و هي عمرها ما كان ليها أي علاقة مثلية و لا حد اتحرش بيها و لا اي كلام من ده و مش عارفين هما كده ليه اصلاً، و منهم ناس بقالها سنين بتحاول تتعالج و عايزة تتجوز و تعيش زي بقيت خلق الله و مش عارفة تتخلص من مثليتها، و ابقى اسألهم ليه مجربتوش النوع التاني، أو ليه ما رسيوش على النوع التاني
    يمكن تعرف تحللهم مشكلتهم اللي كل الأطباء النفسيين العرب فشلوا فيها و غلبوا و احتاروا و تعبوا من جهودهم التي لم تسمن و لا تغني من جوع

    و بالمرة اسأل نارث عاملين الجمعية دي ليه:
    www.narth.org

     
  • At 10/08/2009 05:38:00 AM, Blogger Sabrina said…

    سواء شئنا او لم نشأ فبدون شك الموضوع اخد اهتمام كبير - حوالي ٩٠ رساله حتي الان و البقيه تأتي- من الكل
    اللافت للنظر ان المناقشات خرجت عن الموضوع الاصلي و هو حلقه صبايا عن ما اسموه بالشذوذ الجنسي بين الفتيات و تشعبت لتصل الي التخريم و التحليل ثم الهجوم علي شخص من يشارك و دون قراءة متعمقه لما يكتب او تكتب
    هذا للاسف انعكاس للسطحيه في المجتمع -واسبابها كثيره ليس هنا مجالها- و التي اخرجت جيل ببساطه [لا يقراء] ولا يرد ان يستخدم [المنطق] اللهم الا اذا كان بصوره ما عَرَفْه سعيد صالح في مسرحيه مدرسه المشاغبين و هو ببساطه منطق الجهل و محاوله تطبيقه بالعنف!!!
    حقيقي مش عارفه امتي حنتعلم اداب المناقشه واحترام الرأي الاخر و بعدين نرجع نسأل ليه اصبحنا كما قال المتنبي سابقاً
    أغاية الدين ان تحفوا شواربكم ...يا امة ضحكت من جهلها الأمم
    من شارك و سن سيوف لقطع رقاب غيره من المشاركين متدثرا بعباءه الاسلام نَسْيُّ او تناسي ان اول كلمه أٌنزِلَت هي كلمه [أقرأ] ورددت مرثين لنفهمها ونستوعبها و لكن وأسفا !!!
    قال تعالى: ( ( اقرأ بسم ربك الذي خلق 0 خلق الإنسان من علق 0 اقرأ وربك الأكرم الذي علم بالقلم علم الإنسان ما لم يعلم )).
    إن الإسلام البسيط وليس السهل يدعوا إلى بناء الإنسان وليس سجنه وتحجيمه. ولا اعتقد ان الهدف من هذه المناقشات هو اصدار فتوي لتحليل امرُُ ما او تحريمه فليس منا من هو اهل لذلك و يكفينا من تسابقوا بالفتاوى وأصبحت فتاوي على الهواء وقد كان الصحابة في ما مضى يهربون من الإفتاء .
    الموضوع الاصلي كان حلقه صبايا و اسلوب مذيعه الحلقه ان كان البعض نسي وانشغل بمهاجمه اصحاب الرأي هنا حتي دون ان يقرأ بل تجده من دون سابق إنذار يكــــــــــفرك ويصفك بالعلماني وأن لم يقلها نصا

    بكل اسف هذه صارت قضيه جيل كامل.. و حقيقي حقيقي......... خســــــاره!!!!!!
    صـــــابرين

     
  • At 10/08/2009 06:14:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    بقى علمانى دلوقتى بقت أقوى من كافر عشان كده مبتتقالش صراحة ..مممممممممم...على العموم خير خير خير

    و بعدين ما هو احنا مروحناش بعيد يا صابرين فيه ناس هنا بيكفروا و بيقولوا على اصحاب الراى علمانيين بس بالمدارى و للأسف عايزين يعملوا راسهم براس اصحاب الراى اللى هنا و يفتوا و يزودوا اسهال الفتاوى على راى ياسمين

    يا صابرين .. يا صابريييين ,, ماروحناش بعيد و الله يا صابرين , دا حتى عيب لو سكتنا عليهم المصريين اصحاب الثقافة الذكورية أشباه الفئران المحشورة فى مساحة ضيقة ,, و صباح الخير يا مصر

     
  • At 10/08/2009 09:57:00 AM, Blogger Jasmine said…

    صابرين
    من بالغ إعجابي بتعليقك، قرأته عدة مرات. تسمحيلي أقول لكِ كأخت لأختها إنت جميلة جداً. جميلة بروحك و بعقلك. ربنا يحميكي :)
    لا أعتقد أنني بحاجة لتبرير و أعتقد أنكِ تفهميني جيداً، و لكني أضفت "من أخت لأختها" كوقاية لك من إحتمالية تراشق أحجار العابثين و المتهكمين و الحاقدين
    صراحة، من شدة إعجابي بتعليقك (الذي أثار الشجون) و أثناء قرائتي له في المرتين الثانية و الثالثة راجعت نفسي عدة مرات، شيء اجد نفسي افعله تلقائياً و لكن ليس بالكاد كما فعلت هذه المرة، و تسائلت إن كنت قد أخطئت أو أن أكون مذنبة بأي مما ذكرتي و تناسيت ذلك مأخوذة بعزة نفسي. ذكرني بذلك اليوم سماع مقولة لإبن عطاء السكندري رحمه الله
    رُبَّ معصية أورثت في النفس ذِلاً وانكسارا
    خيرٌ من طاعة، أورثت عزاً واستكبارا

    ربنا يباركلك و يزيدك علم و نور

    و بما أنكِ ذكرتي بيت شعر المتنبي، أحب أتوّج تعليقك بقصيدة قصيرة متعلقة من ديوان الشوقيّات لأمير الشعراء أحمد شوقي:

    برز الثعلب يوما ... في شعار الواعظينا
    فمشى في الارض يهذي ... ويسب الماكرينا
    ويقول الحمد لله ... إله العالمينا
    ياعباد الله توبوا ... فهو كهف التائبينا
    وازهدوا في الطير ... ان العيش عيش الزاهدينا
    واطلبوا الديك يؤذن ... لصلاة الصبح فينا
    فاتى الديك رسول ... من امام الناسكينا
    عرض الامر عليه... وهو يرجو ان يلينا
    فاجاب الديك عذرا... يااضل المهتدينا
    بلغ الثعلب عني ... عن جدودي الصالحينا
    عن ذوي التيجان ... ممن دخل البطن اللعينا
    انهم قالوا وخير القول ... قول العارفينا
    مخطىء من ظن يوما ... ان للثعلب دينا

    و لكِ مني أرق التحيات

    -------
    Frankly, if you're connected to the internet, there's simply no excuse for this level of ignorance. It's willful. - tsm_sf on slashdot

     
  • At 10/08/2009 11:54:00 AM, Blogger Sabrina said…

    اخي محمد صبري
    انا لم اقل ان علماني اليوم اصبحت اقوى من كافر

    PLease don't put words on my mouth

    هذه واحده اما الثانيه فانا لم اقل ان المصريين اصحاب ثقافة ذكورية وانهم أشباه الفئران المحشورة فى مساحة ضيقة . مره اخري من فضلك

    don't put words on my mouth
    وهذا يؤكد مره اخري ما ذكرته من اننا لا نقرأ بعنايه علي طريقه [لا تقربو الصلاه]

    اما الثالثه فهي انني لا اريد ان اكون طرفا في مناقشات تم بالفعل حسمها وهي بعيده تماما عن صلب الموضوع

    وأخيراً ارجو ان تتقبل تحياتي
    صـــــــــــابرين

     
  • At 10/08/2009 12:06:00 PM, Blogger Sabrina said…

    ياســــــــــمين
    كلامك اضحكني و ابكاني..واحرجني ايضا فأنا لا استحق هذا الاطراء ولكن انتي -كالمعتاد- كلك ذوق
    اما ما ذكرته عن مراجعه النفس فأنت نفسك ذكرت انك تفعلين ذلك بانتظام وقليلون من ادعياء العلم اليوم يفعلون ذلك. لكن... حريه الكلمه حق للانسان و هو الوحيد من مخلوقات الله الذي حمل امانه الاختيار والا كنا كقطيع من الماشيه
    والقول العامي المصري هو ، ان خُفت ما تقولش و ان قُلت ما تخافش.

    ياســــــــــمين مافيش انسان كامل و احتمال ان اخطئ انا او انت وارد لكن انت في كل ما كتبت كنت تستشهدين بمصادر لا خطأ فيها و هو ما اعجبني في تعليقاتك كما انك حتي في ردودك علي من اساء تبتعدين تماماً عن اسلوب التجريح وتحاولين دائما اعاده دفه الحوار الي الاسلوب المنطقي وهو ما يدل ليس فقط علي الحكمه و الترفع عن الصغائر ولكن ايضا عن التربيه التي نفتقدها اليوم بكل اسف في هذا الجيل. ففي حالتك ياسمين ينطبق عليك ما قاله الطغرائي رحمه الله في قصيدتة

    أصالة الرأي صانتني عن الخطل
    وحلية الفضل زانتني لدى العطل

    وينطبق عليّ انا ما قاله في نفس القصيده

    فيما الاقامة بالزوراء لاسكني:.:بها ولا ناقتي فيها ولا جملي
    فلا صديق اليه مشتكى حزني:.:ولا انيسن اليه منتهى جذل

    ولكن هذا موضوع ليس هنا مجاله و ان جال بخاطري عندما اشرت الي الشجون.
    اما بخصوص إحتمالية تراشق أحجار العابثين و المتهكمين و الحاقدين كما ذكرت فاعتقد انك بأدبك كفيتيني هذا و رحم الله المتنبي الذي قال


    لو ان كل ؟؟؟ ؟؟؟ القمته حجراً ... لصار الصخر مثقالا بدينارِ

    اختي ياســــــــــمين مره اخري ان كان هناك من يستحق ان يوصف بالجمال فهو انتي وقد عددت اسباب ذلك من قبل. انا يشرفني ويشرف اي انسان ان تكونى اختاً له فانا لم يعد لي اخوات و كما قال العرب قديما
    فرب اخًت لم تلدها امي
    ربي يسعد ايامك و يسعدنا دايما بتعليقاتك التي اداوم علي قرائتها بشغف فأنا كما قلت أنفا معجبه بأسلوبك في التحليل وسعه معلوماتك و تعدد مصادرها ولا ننسي جمال العرض سواء باللغه العربيه اوالانجليزيه
    مره اخري تقبلي تحياتي من اخت تحمل لك كل تقدير

    صـــــــــــابرين

     
  • At 10/08/2009 04:26:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    يا جماعة الأشعار الروعة اللى بتتبادلوها (ياسمين- صابرين) بتأكد انكم من دعاة الحوار الراقي , أنا مش عارف أقول إيه

    أنا مش عارف و الله ازاى الواحد دايما بيخطىء كده فى الناس الراقية للدرجة دى اللى بتسعى للحوار الرزين بعيدا عن التصريحات او التلميحات الشخصية

    استمروا يا أخوات الإسلام , انتن على طريق الحق :D

     
  • At 10/08/2009 04:33:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    يا ترى بقى النزعة القمعية المستمرة دى "اللى اتكلم عنها مالك" ليها علاقة بالمثلية؟

    ممممممممم, تساؤل يفرض نفسه

     
  • At 10/08/2009 09:07:00 PM, Blogger مثلية أردنية said…

    كل التحية لياسمين وسابرينا
    يا ريت كل الناس عندها هيك عقل وتفكير وثقافة
    اعجبت جدا بردودكم
    واصراركم للدفاع عن اهم قضية بحياتنا كمثليات
    الله يقويكم يا صبايا
    تحياتي

     
  • At 10/08/2009 10:36:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    أعجبت بايه أكتر يا مثلية, ردودهم و لا إصرارهم؟

    حددى عشان ده مهم

     
  • At 10/08/2009 11:19:00 PM, Blogger مثلية أردنية said…

    الإتنين عجبوني
    كل حاجة قالوها عجبتني
    مش هتوقفلي هالكلمة على ما أظن
    صح يا محمد ؟

     
  • At 10/08/2009 11:46:00 PM, Blogger Jasmine said…

    تسأل عن النزعة القمعية

    أعتقد هي كما قال الشاعر المرهف الإحساس نزار قباني
    و التي غناها قيصر الغناء العربي كاظم الساهر

    أحبيني بعيدا عن بلاد القهر و الكبتِ
    بعيدا عن مدينتنا التي شبعت من الموتِ

    إهدائاً لحبيبتي
    الغائبة عن عيني و الحاضرة دوماً في قلبي
    و لو فرقتنا الأميال، تظلي دائماً في وجداني

     
  • At 10/08/2009 11:52:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    :D لا مش هقفلك ع الكلمة طبعا بس كنت عايز استوضح الأمور

    -طب الحمد لله يا ياسمين انك مقتنعة انه القهر و الكبت حاجة مأثرة على الكل , و مأثرة عليكي زى ما مأثرة على غيرك , اهى دى موضوعية جميلة

    كنت عايز أعلق على موضوع الثعلب بس بلاش بقى دلوقتى مفيش داعى بعد تعليقك دا

     
  • At 10/09/2009 12:10:00 AM, Blogger مثلية أردنية said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 10/09/2009 12:13:00 AM, Blogger مثلية أردنية said…

    اللــــــــــــه عليكي يا ياسمين
    أغنية رووعة فعلا إختيارك رائع

    احبيني بلا عقد
    يسلم تمك يا نزار شو إنك جد بتفهم
    .........
    ياااااارب تقرب البعيد
    مش لوحدك يا ياسمينة حبيبتك بعيدة هيني بساندك :)الحال من بعضه

    صباحك فل

     
  • At 10/09/2009 12:25:00 AM, Blogger Jasmine said…

    لا يا أستاذ محمد

    مش هو برضه اللي قالها بعد كده في نفس القصيدة:

    كوني الصحو و الإعصار
    كوني اللين و العنفا

    و في قصيدة زيديني عشقاً برضه بيقولها:

    زيديني موتاً عل الموت إذا يقتلني يحييني

    شفت بقى ازاي دايماً الرجالة هي اللي بتحب العنف؟
    :)

     
  • At 10/09/2009 12:30:00 AM, Blogger Jasmine said…

    اختي العزيزة مثلية اردنية

    يسمع منك ربنا
    و يقربك لحبيبتك كيف ما بتتمني

    صباحك عسل

     
  • At 10/09/2009 12:45:00 AM, Blogger مثلية أردنية said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 10/09/2009 03:42:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    آه يعنى العنف أصل في الراجل , و لو جه من ست يبقى برضو الراجل هو اللى دفعها ليه

    اقتنعت يا أستاذة ياسمين , مقنعة و الله :(

    ممكن أسألك سؤال عن المثلية و لا بلاش؟

    بلاش؟ :D

     
  • At 10/09/2009 05:06:00 AM, Blogger Sabrina said…

    عزيزتي مثليه اردنيه
    اولا اشكرك علي الزيارة الحلوي وأنا اجبت عليها بمقامها و بكرر هون ان
    Mi casa es su casa
    كمان بشكرك كتير كتير علي اللي كتبتيه هون فيما يخصني وهو اطراء لا استحقه و لكن عن جد كلك ذوق.
    بعد هذا بحب اضيف ان آفه معظم جيلنا و كل الجيل الحالي هي السطحيه وقله المعلومات - برغم كثره وتعدد المصادر مقارنه بما كان متاحاً لجيل سبق, والادله علي ذلك لا تخفي علي كل ذي عقل. اصبحنا في عصر صارت فيه الفهلوه اهم من الذكاء و الجهل اوسع انتشارا و قبولا عن العلم و تسمعين كثيرا تعبير - لا داعي للفلسفه- عندما يستعصي امر بسيط علي فهم من يعتقد انه فقيه بل يفتخر بان ما عنده قد حصل عليه بعلمه وهذه هي آفه هذا العصر. وقديما قال الشاعر في تقسيم الرجال

    فرجل يدري ويدري ‏انه يدري *** ‏ فذلك عالم فاعرفوه
    ورجل يدري ولا ‏يدري انه يدري *** ‏ فذلك غافل فأيقظوه
    ورجل لا يدري ‏ويدري انه لا يدري *** ‏ فذلك جاهل فعلموه
    ورجل لا يدري ولا ‏يدري انه لا يدري *** ‏ فذلك أحمق فاجتنبوه

    ومصيبتنا أن الحمقي في تزايد و العلماء الي انقراضٍ. والاسباب عديده ذكرت بعضها انفًاً ويضيق المجال هنا بسردها.
    النتيجه بكل اسف هي انتشار الجهل و السطحيه فيأخذ الجاهل بالقشور ويتجاهل اللُبُ و انظري حولك ترين هذا في ابسط معالم حياتنا اليوميه بدئاً من نوعيه الغذاء الي الادب المرأي منه و المسموع-فلا احد لديه وقت للقراءة- ومرورا بالسلوكيات اليوميه و التعليم و الاداب العامه الخ الخ. اصبحنا في زمن شعبولا و نانسي والبعض بالكاد يذكر ام كلثوم. صرنا نهتم بما كان في حفل زفاف هيفاء وهبي عن اي ندوه ادبيه.
    و تعرفين الجاهل كما سبقان اشرت باكتفاءة بالقشور ولعدم قدرته علي مقارعه الحجه بالحجه يلجأ الي الصوت العالي فأن لم يفلح هذا ايضاً لجأ الي اسلوب التهكم و السخريه ليس من الفكر ولكن من المفكر وان اردت سيدتي دليلا علي هذا فما عليك الا قراءة تسلسل الرسائل في موضوعنا هنا واللطيف في الموضوع ان الجاهل يلومك انتي والعيب فيه كما قال الشاعر
    أقول له: عمرا فيسمعه سعدا *** ويكتبه حمدا وينطقه زيدا
    والمشكله ان تقارب الضدين صار صعبا ومره اخري يقول الشاعر


    ومنزلة الفقيه من السفيه .... كمنزلة السفيه من الفقيه
    فهذا زاهد في قرب هذا .... وهذا فيه أزهد منه فيه

    الظاهره برأيي خطيره وأهم بكثير من موضوع الخوف من المثليات فالجاهل ينقل جهله لمن حوله لكننا لم نسمع عن مثليه نقلت-العدوي-لواحده غير مثليه ومره اخري يقول الشاعر


    وكم من كلام قد تضمن حكمةً**نال الكساد بسوق من لا يفهم ُ

    والنجم تستصغر الأبصارُ رؤيته**والذنب للطرف لا للنجم في الصغرِ

    ومصيبه الجاهل انه سعيد بما هوفيه و يساعده في هذا ان كثير ممن حوله علي شاكلته او اجهل منه..فمن مصلحته ان يبقي الحال علي ما هو عليه والا انكشف امره وهو حقيقه معذور فهؤ لا يعلم ما يفتقد بجهله وفي هذا يقول الشاعر

    أتانا أن سهلا ذم جهلا .... علوما ليس يعرفهن سهل

    علوما لو دراها ما قلاها .... ولكن الرضى بالجهل سهل

    فالجاهل لا يري ضروره لتغير ما هو عليه. فهو يري ان كسب المال ثم تقلد المناصب لا يحتاج علماً بقدر ماهو يحتاج معارف من اخوان كلهم علي شاكلته وموضوع اعضاء المجلس الموقر الذين تم اكتشاف انهم لا يستطيعون القراءة و الكتابه وغيرهم من تجار المخدرات ليس ببعيد
    لكن مهمه العلماء -وانا لست منهم و لا ادعي لنفسي هذا الشرف- ان يحاولو تعيير هذا الواقع الاليم و كوارثه ظاهره حولنا مما صار اليه عالما العربي و ليس مصر وحدها و الموضوع ليس سهلا او هينا فالشاعر هنا يبين هذا

    وإن عناء أن تفهم جاهلا .... فيحسب جهلا أنه منك أفهم
    متى يبلغ البنيان يوما تمامه .... إذا كنت تبنيه وغيرك يهدم
    متى يرعوي عن سيء من أتى به .... إذا
    لم يكن منه عليه تندم

    ومع هذا فأننالا يجب ان نيأس من الاصلاح ونرجو من الله الهدايه وان يعلمنا ما ينفعنا وينفعنا بما علمنا وان يعطينا القدره علي ان نعفوا عمن ظلمنا و يكون لنافي رسىل الله صلي الله عليه وسلم قدوه فقد كُلِفَ بالبلاغ ولم يُكَلَف بالهدايه -فأنك لا تهدي من احببت- ومره اخري

    عليّ نحت القوافي من معادنها *** وما عليّ إذا لم تفهم البقر

    ارجو الا نضيف الغباء الي الجهل فيصير الي فقد عقل فتكون الطامه الكبري علي باقي العقلاء اما صاحبنا فهو في النعيم بجهله

    نوب الغباء يكون نعمـه مـن الله..يعني على ماقيل صاحي ومجنون
    والشي من لاشـي ينقـال خلـه ..لاتولع النفـس الشقيـه بمزيـون

    الحسنه الوحيده لصاحبنا انه داخل الجنه بغير حساب فالحساب علي العمل و العمل يتبع التكليف ولا تكليف لمن ليس بعاقل
    تحياتي لك اختي و للجميع
    صابرين

     
  • At 10/09/2009 10:36:00 AM, Blogger Borsa said…

  • At 10/09/2009 02:02:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    السؤال بقى مادام الوضع زى ما انا شايف , و فيه تطور للردود على شاكلة ردود صابرين , أكمل بقى أسئلتي

    يا ترى يا ياسمين ايه رأيك في مثلية المحارم, يعنى مثلا انسانة حست بالأمان مع مامتها , نوع من انواع الاستقرار العاطفي و الجنسي , و امها بتبادلها نفس الاحساس , و بيقولوا ان حياتهم بالطريقة دى بتساعدهم يبقوا أفضل و يكونوا أفراد نافعين و منتجين في المجتمع , أو أخت مع أختها ,, يا ترى ممكن اننا نعتقد فى انه لا تعارض بين الإسلام و بين علاقات من هذا النوع ؟؟

    تحياتي و بانظار تعليقك بخصوص المثلية بين المحارم , و بخصوص العلاقات بين المحارم بصفة عامة مثلية و غيرية .

    *ملاحظة - لمن يستشهد بالشذوذ بين الحيوانات فى سياق حديثنا عن العلاقة بين الدين و الشذوذ عند الانسان , ياريت يقولنا هيشوف ازاى العلاقات بين المحارم - مع العلم انه كتير من الحيوانات لا تميز محارم من غيره-ياريت يتحفنا بمنطقه العبقري فيما يتعلق بالجنس الغيري بين المحارم


    -تحياتي للعبقرية المسترسلة فى تخطئة الناس و وصمهم بالحمق , و أتمنى أنها بعبقريتها منقطعة النظير أن تُعمل عقلها و تعطينا مجرد راي , لأن الحمقى و الجهلاء في أمس الحاجة لبصيرتها و قدرتها على تحليل الأمور, و انا لا أرى إلا أن أمثالها أحمق الناس , و كما قال القائل رمتنى بدائها و انسلت

    -منتظر تحليلاتك عشان أتحفك بسؤال تاني
    :(

     
  • At 10/09/2009 08:08:00 PM, Blogger مثلية معتزلة said…

    ‏*أن تكن أنت بكل تفاهاتك أفضل بكثير من أن تصبح نسخة منسوخة من رزمة ورق لمحتوي ثقافي لا تقرأ نفسك منها حرف.
    *لن أتعجب من نظرة كل مغاير لكل مثلي فنحن نبادلكم نفس النظرة الغريبه ليس نوع من أنواع الانتقام ولكنها طبيعة الحال.
    * تأكدوا أنه أن كان بداخلنا هذه المساحة من حبكم للجنس الأخر قطعا كنا شغلناها بأحساسنا وما أوفر الأحساس لدينا.
    *كل مغاير يطالبنا بتخلي عن مثليتنا تماما ككل مثلي يطالب المغاير أن يصبح مثلي وككل فرد يطالب الحرة بممارسة البغاء.

    *المثلية باختصار أشد من شديد ليست هوس جنسي لنساء منحرفات والدليل هو أن الرجال لم تنعدم من الكون وخدماتهم الجنسية معروضة دائما ومجانا! وهذا إيضاح أنة هناك فرق بين المثلية والباغية.
    *سبق وعلقت علي موضوع حلقة صبايا وانتقدت علي ريهام سعيد رغبتها في نزع إسلام المذنب وكأنها ملاك وأوجه أنتقادي ذاته لكل إنسان ظن أنة ملاك.
    *أخيرا من كان منكم بلا خطيئة فاليرميني بحجر.
    ***ياسمين_كان الله بعونك تحملتي الكثير من الهجوم والتزم معظمنا الصمت ليس لشئ سوي أن نستمتع جميعا بإبداعك الفكري.
    تقبلوا جميعا تحياتي مثليات ومثلين مغايرات ومغايرين.

     
  • At 10/09/2009 09:17:00 PM, Blogger محمد صبرى said…

    سؤالي مرة تانية عشان أنا في غاية الشوق اشوف تعقيب فيه ابداع فكري

    "
    يا ترى يا ياسمين ايه رأيك في مثلية المحارم, يعنى مثلا انسانة حست بالأمان مع مامتها , نوع من انواع الاستقرار العاطفي و الجنسي , و امها بتبادلها نفس الاحساس , و بيقولوا ان حياتهم بالطريقة دى بتساعدهم يبقوا أفضل و يكونوا أفراد نافعين و منتجين في المجتمع , أو أخت مع أختها ,, يا ترى ممكن اننا نعتقد فى انه لا تعارض بين الإسلام و بين علاقات من هذا النوع ؟؟

    تحياتي و بانظار تعليقك بخصوص المثلية بين المحارم , و بخصوص العلاقات بين المحارم بصفة عامة مثلية و غيرية .

    *ملاحظة - لمن يستشهد بالشذوذ بين الحيوانات فى سياق حديثنا عن العلاقة بين الدين و الشذوذ عند الانسان , ياريت يقولنا هيشوف ازاى العلاقات بين المحارم - مع العلم انه كتير من الحيوانات لا تميز محارم من غيره-ياريت يتحفنا بمنطقه العبقري فيما يتعلق بالجنس الغيري بين المحارم"

    و الأستاذة بتاعة رزمة الورق تكسب مليون جنيه لو جابت كتاب فيه السؤال ده بالشكل ه, و كان هيبقى افضل لو جاوبت بدل ما هتحكيلنا قصة صناعة الورق و اثرها فى صناعة الثقافات المعلبة, و بلاش مناورات الثعالب دى , عشان شكلها مش ظريف و بيبينكم كانكم -لا سمح الله - لا تملكون اجابة , افتكر كل الردود قالت انه المثلية مش ذنب , و المسالة من الاول مرتبطة بفكرة انه لا تعارض بين الاسلام و المثلية زى ما وضحت و اسهبت ياسمين فى الاول فيا ترى لسه برضه الراى ده قائم و لا هنبدأ نراوغ و نقول لأ احنا معترفين انها ذنب طبعا , لو انتن شايفين انها ذنب يبقى مفيش اصلا اختلاف , و مفيش ذنب بيكفر غير الشرك , انما مسالة انها مش ذنب او لا تعارض بينها و بين الاسلام ده موضوع تانى , فياريت الاستاذة المعتزلة تكون مفيدة اكتر فى تعقيباتها و تردلنا على السؤال البسيط اللى بتمنى حد يجاوب عليه ده , و معلش بقى تعذر رزم الورق اذا ملاقوش ابداع فكرى يجاوبهم

     
  • At 10/10/2009 12:25:00 AM, Blogger Sabrina said…

    عزيزتي مثليه معتزله
    اعتقد انه بقراءه بسيطه لما سبق اصبحنا لا نحتاج لمزيد من الادله علي صدق ما ذكرت انا و ما تفضلت انت باضافته من ان الحمقي عباره عن مجموعه اوراق لايقوم الاحمق بقراءه ما فيها للسبب الذي ذكرته سابقا من ان الاحمق والجاهل سعيد بما هو فيه ولايجد داعياً لتغيير واقعه هذا اذا افترضنا جدلا انه قادر علي تغيير ما هو فيه!
    اتفق معك في كثير مما ذكرت. فبكل اسف كثير من الغيريين لا يري في المثليين غير االفراش والعلاقات الجنسيه وهو تفكير مريض لانسان تصل به السخافه ان يتهم المثليين بالمرض! ولا اعتقد حقا ان هناك جدوي لمحاوله افهام من لايريد ان يفهم ان المثليه هي حب ومشاعر قبل كل شئ ولم يكن الحب ابداً محرما .. ولكن كمااسلفت هذا مضيعه للوقت واعطاء فرصه لتفاهه خيال مريض في تصور علاقات لاشباع رغبات متل هذا العقل. اعطاء مثل هؤلاء اهتماما يسلط عليهم الاضواء و يعطيهم اهميه لا يستحقونها خصوصا بعد ان حاول غيري -وكما قلت لك الله يا ياسمين- المناقشه بموضوعيه و انتهي الامر الي هذه السفسطه. خير علاج لامثال هؤلاء هو التجاهل!!
    سيدتي لا تضيعي وقتك في شرح نظريه النسبيه لمن لا يريد ان يعرف جدول الضرب فتجاهل امثال هؤلاء راحه للجميع وقديما قال الشاعر

    هَتَّانَةً من دموعي اليوم أظهرها …. ولوعة من صميم القلب أبديها
    على خلافاتنا في فرع مسألة …. لا يسمن العقل حتى كل ما فيها
    مقولة في قديم الدهر قد صدقت …. أن الحماقة أعيت من يداويها
    فالفهم صعب على تفكير حاملها …. والعلم وعر على أفهام أهليها

    بقت نقطه اسمحي لي ان اختلف معك فيها, انا لا اعتقد ان المثلي يطالب كل مغاير ان يكون مثلياً ولا اظن ان كل مثلي ينظر الي كل مغايركنظره كل مغاير الي المثليين فالتعميم هنا غير وارد. صخيح ان البعض من الغيريين يعتبرون المثليه مرض نفسي وهوس جنسي ولكن هؤلاء هم من يعانون بما يعرف ب الهوموفوبيا وبعضهم يندرج تحت قائمه الحمقي الذين يريدون العوده الي عصور مضت.
    لم نري مثليه تهاجم احدا من الغيريين و لكن رأينا العكس ..لم نسمع عن مثليون يطالبون ان يكون العالم كله مثلياً و لكن الغيريون يريدون ان يكون العالم خالياً من المثليين
    كل ما يطالب به المثليوون هو احترام الوجود علي اساس انهم بشر لهم حقوق متساويه بغض النظر عن ميولهم ومشاعرهم كل ما يريده المثليون هو حريه المشاعر ...أطلاقها و ليس تجريمها فأنا لا سلطان لي علي من يحبه قلبي
    اشكر لك مشاركتك و تقبلي احترامي

     
  • At 10/10/2009 01:14:00 AM, Blogger Jasmine said…

    محمد صبري

    انت شكلك بقى مش ناوي تجيبها على بر و عايز تتهزق.. سخرية و تهكم و عديناها، تحريض و توقيع و عديناها، تكفير و تجاهلناه. و لما فشلت كل محاولاتك الدنيئة، لجئت لأسلوب السفاهة..

    التوجيه الخاطيء بتكرارك للفظ:
    "مغاير ابن كلب"
    تلميحك الواضح لألفاظ عامية نابية في قولك:
    "عشان كده يا أسدة (أنثى الأسد) جبتلك"
    أنثى الأسد بالفصحي يعني "لبوة" بس إنت بتتكلم بالعامية، و لبوة في العامية المصرية دايماً بتعني إيه؟ عاهرة، مش ده قصدك يا محترم؟

    و جاي سعادتك عامل فيها عبقري قال أتيت بالحجة الدامغة. قولتها قبل كده و هقولها تاني، عشان يمكن انت مش مدرك شذوذك الفكري
    محاولات بعض السفهاء من المجتمع لوصف المثلية الجنسية بـ "الشذوذ الجنسي" ما إلا محاولات بائسة للهروب من واقع تفشى بينهم دفنوا رؤوسهم في الرمال ليتظاهروا بعدم وجوده.
    بمعنى آخر، الشذوذ الجنسي الحقيقي يشير بأصابع الإتهام للمجتمع نفسه:
    1. المتحرشين جنسياً بالأطفال
    2. الرجل الذي يجامع بناته، و قد يلد منهن
    3. الخاطفين و القتلة المغتصبين (فردياً أو جماعياً) لإشباع رغباتهم الجنسية
    4. الآباء و الأمهات الذين يتاجرون ببناتهم - و أكثرهن قاصرات - للكسب المادي (عندنا قرى معروفة بالإسم غنية عن التعريف في هذا النوع من التجارة، و الإقبال الكبير عليها من بعض الأثرياء من العرب القادمون من الخارج)
    5. تحرش الكبير جنسياً بالصغير في دائرة الأقارب. العم و الخال و ابن العم و ابن الخالة و الأخ و إلخ، مستغلاً الرابط الأسري و قرب صلة الدم كغطائاً لجرائمه.
    6. المتحرشين جنسياً بالنساء في العمل و الشارع و المواصلات العامة و الجامعات و المعاهد و المدارس.

    و جاي تقولي مثلية المحارم؟
    إنت عارف انك عملت بالضبط زي السفهاء اللي جايين يقلبوا في تاريخ من 1450 سنة و يقولوا الرسول صلى الله عليه و سلم كان .... عشان اتجوز و دخل بالسيدة خديجة و هي 10 سنين؟
    و عملت زي الناس اللي قالوا "الولدان المخلدون" في الجنة مقصود بيها أولاد للمعاشرة المثلية كمكافئة لأن العرب في الجاهلية كانوا يحبون الصبيان الصغار الناعمين و معاشرتهم جنسياً كما كان يفعل الرومان.
    أستغفر الله العظيم..

    و قبليها جاي تقولي السادي و معرفش إيه.. السادوماسوكية اللي فرويد نفسه معرفش يحللها، جاي سعادتك بتقارنها بالمثلية و كأنها يعني حاجة نادرة جداً. لعلمك بقى نسبة كبيرة من الرجالة المغايرة في المجتمع ده سادية، و نسبة لا بأس بها منهم برضة ماسوكية، و بحث في أي مواقع "إجتماعية" حيث يتردد الملايين من العرب (أو المصريين) سيكشف لك سريعاً حقيقة ما أقول. أو روح على إستشارات مجانين و ابحث فيها.. لما السادية و الماسوكية وحشة اوي كده عشان تقارنها بالمثلية، سايبهم ليه و ماسك في مدونة واحدة مثلية أو تعليقات بعض المثلييات؟ متروح تساعد اخوانك الرجال اللي بيتهافتوا خمسين أو مئة على واحدة ست سادية تشبعلهم رغباتهم الماسوكية، يمكن تقدر تشفيهم من دائهم؟

    قبل أن تنادى الناس المختلفين عنك ان يخضعوا للعلاج، من الأحرى أن تتعالج أنت أولاً من الوسواس القهري الذي تعاني منه بشدة

     
  • At 10/10/2009 01:15:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    مالك يا صابرين , أعصابك تعبانة أوى ليه كده
    :(

    ننزل باللامون؟

    واضح أنه السؤال جه على منطقة حساسة عشان كده بتتجاهلى اللى بيقوله , واضح التجاهل خالص الحقيقة :D

    ع العموم السؤال لسه مطروح للى عايز يجاوب عليه , و هنصحح الاجابات كلها محدش هينظلم ولا فى نص درجة :D

    و الله انا فعلا بتعجبنى اشعارك اللى بتنطبق عليك و بتعلم منها و ده يثبت إنه رغم شذوذ عقلك اللى انتى غير مدركاه زى الحمقى بالظبط ,انما مازال عندك بقية من عقل بشرى و ده شيء مبشر ع المدى الطويل

    ع العموم السؤال كان مرتبط فعلا بآخر جملة فى كلامك

    " فأنا لا سلطان لي علي من يحبه قلبي"

    و عليه نرجع نسال عن سلطان الهوى اللى محدش ليه عليه قوة و لا سلطان

    و نقول السؤال من تانى

    "يا ترى يا ياسمين ايه رأيك في مثلية المحارم, يعنى مثلا انسانة حست بالأمان مع مامتها , نوع من انواع الاستقرار العاطفي و الجنسي , و امها بتبادلها نفس الاحساس , و بيقولوا ان حياتهم بالطريقة دى بتساعدهم يبقوا أفضل و يكونوا أفراد نافعين و منتجين في المجتمع , أو أخت مع أختها ,, يا ترى ممكن اننا نعتقد فى انه لا تعارض بين الإسلام و بين علاقات من هذا النوع ؟؟

    تحياتي و بانظار تعليقك بخصوص المثلية بين المحارم , و بخصوص العلاقات بين المحارم بصفة عامة مثلية و غيرية .

    *ملاحظة - لمن يستشهد بالشذوذ بين الحيوانات فى سياق حديثنا عن العلاقة بين الدين و الشذوذ عند الانسان , ياريت يقولنا هيشوف ازاى العلاقات بين المحارم - مع العلم انه كتير من الحيوانات لا تميز محارم من غيره-ياريت يتحفنا بمنطقه العبقري فيما يتعلق بالجنس الغيري بين المحارم"

    و السؤال ده لازم يتكرر كده لأنه اثبات حالة
    :D

    الظاهر و الله أعلم إنه فيه هنا مثليات و مثلين من اللى أعضاءهم الذكرية بتخترق جسد ذكور آخرين بيشمئزوا من علاقات مثلية أو غيرية بين المحارم ,و التلميحات واضحة , و انا بعتبر ده نوع من انواع الحجر عايزين يمارسوه على عواطف موجودة بين محارم ميقدروش يسيطروا عليها و بيعتبروها عامل بيساعدهم يستقروا في حياتهم و يكملوها , يعنى بيحجروا على عاطفة من النوع ده و بيشمئزوا منها و بيقمعوها

    مع انى كنت فاكر انه الحرية متتجزأش , لكن الظاهر انه الحمقاء الشمطاء على دراية بالشعر أكتر من درايتها بالحرية بكتير
    :D

     
  • At 10/10/2009 01:24:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    اعقلى .. اعقلى يا ياسمين أعصابك لتفرقعى :(

    مين جاب سيرة تحرش .. اخت و اختها الأصغر منها بسنتين ده مش تحرش ... اخ و اخوه الأصغر منه بسنة ده مش تحرش ,,, دى ارادة واعية و مدركة و ممكن يبقى العاطفة فيها اقوى من الجنس برضو زى علاقاتكم المثلية كده تمام .. و بعدين مين قالك انك بتسكتى كل كلامك تلميحات سافلة معندكيش الشجاعة تقوليها صراحة لأنك جبانة ,, انما انا بقى بقولك فى وشك مثلا انك كافرة , شاذة فكريا , غبية , و كمان معندكيش اجابة .. محدش جاب سيرة تحرش و مثال الاخت و اختها هيخرم دماغك غصب عنك ,, و العامية انتى بستخدميها زى الفصحى و لا نسيتى يا "وله" .. و من غباءك متصورة انه الكلام بالفصحى او بالانجليزى ممكن يبقى مناورة تثبتى بيها انك مثقفة ,, لكن من الجهل يا ياسمين انه يبقى الحوار فى اتجاه و تتكلمى انتى فى اتجاه تانى و تتصورى انك بتجيبى جديد , لما يبقى المناقشة مرتبطة بفكرة معينة اثرتها فى نقط معينة مرتبطة بالمثلية متناقشينيش انتى لما تفشلى فى آداب الحوار لان ده استخفاف عبيط, خاصة ان انا اعتراضى الاول و الاخير اساسا كان عن قلة ذوقكم فى كلامكم مع اللى بيخالفكم فى الراى

    و هدى اعصابك و خدى واحد لمون من مالك :(

     
  • At 10/10/2009 01:32:00 AM, Blogger Jasmine said…

    Sabrina,

    إقتراحك سديد و هو أفضل وسيلة الآن لتجنب مضيعة الوقت و إهدار الجهد و تجنب الإستفزاز

    و زي ما ربنا سبحانه و تعالى بيقول:
    { خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين } [الأعراف : 199]

    أتفق معاكي ان افضل شيء الآن نتجاهله

     
  • At 10/10/2009 01:44:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    ايه الابداع الفكري توقف

    ههههههههههه

    الآية القرآنية بتقول إنك فعلا إنسانة مثلية مثالية :D

     
  • At 10/10/2009 01:47:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    العفو بعد كم القذارة و التلميحات السافلة اللى ملت كل ردودك

    فعلا التسامح له أهله و مينفعش يبقى مع كل الناس ..بقى المرة الجاية يا شاطرة ابقى شوفى حد غيرى لما تحبى تتسافلي
    :(

     
  • At 10/10/2009 01:49:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    السؤال بس من تانى , عشان اللى يجى ياخد باله من السؤال اللى خلاكى تاخدى العفو :(

    "
    "يا ترى يا ياسمين ايه رأيك في مثلية المحارم, يعنى مثلا انسانة حست بالأمان مع مامتها , نوع من انواع الاستقرار العاطفي و الجنسي , و امها بتبادلها نفس الاحساس , و بيقولوا ان حياتهم بالطريقة دى بتساعدهم يبقوا أفضل و يكونوا أفراد نافعين و منتجين في المجتمع , أو أخت مع أختها ,, يا ترى ممكن اننا نعتقد فى انه لا تعارض بين الإسلام و بين علاقات من هذا النوع ؟؟

    تحياتي و بانظار تعليقك بخصوص المثلية بين المحارم , و بخصوص العلاقات بين المحارم بصفة عامة مثلية و غيرية .

    *ملاحظة - لمن يستشهد بالشذوذ بين الحيوانات فى سياق حديثنا عن العلاقة بين الدين و الشذوذ عند الانسان , ياريت يقولنا هيشوف ازاى العلاقات بين المحارم - مع العلم انه كتير من الحيوانات لا تميز محارم من غيره-ياريت يتحفنا بمنطقه العبقري فيما يتعلق بالجنس الغيري بين المحارم"

     
  • At 10/10/2009 01:52:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    و متنسيش و انتى بستشهدى بالآية دى

    "خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين "

    صدق الله العظيم

    متنسيش انك مبتأمريش بالعرف , و عليه أكيد تقدرى تعرفى دلوقتى انه انتى المقصود بالجاهلين
    :(

     
  • At 10/10/2009 03:20:00 AM, Blogger Sabrina said…

    صح لسانك ياســـمين ومشكور كل من شارك في الموضوع بعقل بمنطق و بموضوعيه

     
  • At 10/10/2009 03:32:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    افتكر انا اكتر واحد شاركت فى الموضوع صابرين
    :-p

    و من اول الرد 38 و مفيش غير الحوار من ناحيتى و السب تلميحا منك انت و ياسمين

    انا عارف انه السؤال تعبك اوى , عشان كده انا مقدر هذا النوع من الهروب الكبير

    :(

     
  • At 10/10/2009 03:48:00 AM, Anonymous Anonymous said…

    فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث

     
  • At 10/10/2009 03:56:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    هو السؤال جارح اوى كده؟

    :(

    لدرجة اننا بقينا ندخل متخفين عشان نشتمت :D

    طب خلاص هنجيبلكم بلسم :D

    "إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ "

    صدق الله العظيم

    تحياتي :(

     
  • At 10/10/2009 03:58:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    "يَسْتَخْفُونَ مِنَ النَّاسِ وَلا يَسْتَخْفُونَ مِنَ اللَّهِ وَهُوَ مَعَهُمْ إِذْ يُبَيِّتُونَ مَا لا يَرْضَى مِنَ الْقَوْلِ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيطًا "

     
  • At 10/10/2009 06:25:00 AM, Anonymous EXODUS said…

    فعلآ شيئ مقزز مثير للاشمئزاز و هذا رائى بصراحة فلآ يوجد سبب عقلى واضح حتى تصبح المرأة مثلية أو يصبح الرجل مثلى و الشيئ الوحيد المقنع أنه أنحراف أو مرض نفسى فأذا كان هذه حب و أنجذاب لدى المثليين و لهم الحق الطبيعى فى ذلك فلآ نلوم ولا نعاقب من يحب الأطفال و يمارس الجنس معهم فهذا أيضاً شعور بالأنجذاب وليس أنحراف .. شيئ مقرف الأ تخجلين من نفسك و أنتى تنادين بهذا الأنحراف أنتى ومن معك من شواذ ..نخيلى نفسك أم ولك عائلة و أكتشفت أن أبنك أو أبنتك شاذً هل ستشجعينه هل ستقولين له أن أمثاله هم سبب ظهور هذا المرض .. و أبتسامة الأم تملآ وجهك :)

     
  • At 10/10/2009 07:18:00 AM, Blogger مثلية أردنية said…

    لو وحدة فيكم جاوبته على هالسؤال الغبي بتاعه
    يبقى هي اكيد غلطانة
    واعطته إهتمام اكبر بكتير من قدره
    اسألة غبية كتير .. ومنها أمور بديهية
    ............
    يعطيكم ألف عافية يا صبايا

     
  • At 10/10/2009 08:03:00 AM, Blogger MaLek said…

    حقيقي, انا نفسي اتكلم من غير هجوم علي, بالراحه شوية.
    استاذة ياسمين:
    متفهم شوية مشاعرك, ودرجة حدتك معايا, بس في النهاية عايز اوصلك, اني مش بحمل لك او اي شخص" مختلف" عني اي مشاعر سيئة.
    نقطة الدين, انا وضحتها اكثر من مره في كلامي, ومش محتاج اوضحهاتاني, طالب من حضرتك, انك تقرأي كلامي بالراحه, ومن غير اي تحميلات, او احكام مسبقة, ومن غير تدخل في النوايا.
    سيد صبري:
    انا ححب اجاوبك ع سؤالك, مع احترامي لرأي مثلية من الاردن.
    طب ما تيجي نعكس الفرضية بتاعتك ؟
    اعتقد ان عكسها جائز طبعا, لان فرضية وجود اثنين اناث مالوا لبعض, من نفس العائلة, هي نفس فرضية ذكر وانثى مالوا لبعض من نفس العائلة.
    بس خلينا قبل ما اتكلم في الفرضية, انحي شوية حاجات.
    احنا بنتكلم عن ميل حقيقي, مش تحرش بقاصر, يعني شاب(ة) عنده)ا(اكتر من 21 سنة, والعكس.
    مافيش استخدام قوة, او ضغوط"مادية,الخ".
    حقيقي, ايه اللي يمنع حدوث فرضيتك دي, مابين شخص مغاير, من نفس العائلة, وشخص مغاير اخر ؟
    ليه بس بنقف على المثلية ؟
    حقيقي, اغلبية الحوادث اللي بتتقرأ في الجرائد, الخ, عن علاقات محارم مغايرة, مش مثليه, بالتالي, المتهم الاول في الحاجات دي مغايريين, مش مثليين.
    شوف
    بغض النظر عن الاستفزاز المتبادل بينك وبين ياسمين, و "قلة الادب", المتبادلة برضه, بغض النظر مين اللي المهاجم ومين اللي المدافع, بس انا وجهة نظري, انكم الاثنين, لو هديتوا شوية, وفكرتوا في الكلام, وحاولتم, انكم متدخلوش في نوايا بعض, حتلاقوا ان الدنيا ابسط من كدا, وان النقاش ممكن يدار, بشكل اكثر انسانية.
    انا شايف في النهاية, حته انسانية محترمه, فيكم انتم الاثنين, حرام تضيع في "أنويه", "ذاتيه", عالية.
    مساء الفل :)

     
  • At 10/10/2009 09:09:00 AM, Blogger MaLek said…

    بالنسبة لنقطة ان الحيوانات بتنام مع المحارم.

    المحارم بشكل علمي بحت, الانسان عداه, لسبب واضح, انه مينفعش يحصل تناسل من نفس العائلة, لان النتائج بتكون مشوهه, فالانسان, من قبل الاديان, والاحكام الاخلاقية للشرائع الدينية, قرر ان دا ميحصلش, عشان يقدر "يبقى-survive".
    بالتالي الانسان اثناء تطوره, رفض العملية دي من ناحية علمية, لأنها ضارة بالتناسل.

     
  • At 10/10/2009 11:15:00 AM, Blogger Jasmine said…

    Malek
    أنا اكبر غلطة عملتها، إني حبيت افكر ان نيتك طيبة

    بعد ما تابعت ما ورد في مدونتك، يسعدني جداً إنك قلت "مختلف" عنك

    هو صراحة برضه سذاجه مني، في مجتمع تسيطر على ثقافته الهيمنة الذكورية، إني أتوقع إنك تنصفني ضد رجل زيك، حتى لو مش زيك اوي (مغاير)، طبعاً ده لو كنت مثلي اصلاً

    ده يجعلني أتسائل، بعد قرياتي لموضوعك اللي كان بعنوان ـ "فلتسقط المهابل" ـ
    http://malek-x.net/node/636
    هل كان المقصود بيه فعلاً الدفاع عن المرأة، أم الدفاع عن استقلالية القضيب؟

    دلوقتي عرفت ليه اتهمتني بالقمع
    عشان البروباجاندة اللي حضرتك بتدعمها، بالتحديد الحملة الطريفة بتاعة:
    free kareem
    لازم اكيد برضه تعملها دعاية

    و شكرا

     
  • At 10/10/2009 12:00:00 PM, Blogger MaLek said…

    استاذة ياسمين :
    شكرا.....
    انا فاهم تماما, الحالة اللي حضرتك بتتكلمي منها.
    بس رجاء .
    اقرأي التدوينة اللي حضرتك سايبه الرابط بتاعها كويس.
    توضيح
    انا مش مثلي, وماقلتش اني مثلي, انا مغاير.
    معتقدش خالص اني انصفت السيد صبري, اعتقد اني وهو واقفين على طرفي النقيض تماما, بس بحاول اني مخسرش البني ادمين, لاننا كلنا بنمر بفترات مختلفه من التغير, وفترات فكرية مش شبه بعض بالمرة, بالتالي مش عايز اخسر انسان(ة), ممكن في يوم من الايام, اقابله(ا) صدفه, واشرب معاه(ا) قهوة, او قزازة بيرة.
    اتمنى لك التوفيق, واتمنى لك كل الحظ السعيد.

     
  • At 10/10/2009 12:09:00 PM, Blogger Jasmine said…

    طيب عشان "الحالة اللي بتكلم منها"، مفيش واحد لمون او برتقال؟

    و البيرة يا ترى خالية من الكحول؟ و نوعها؟ استرجل و اشرب بيريل؟ و لا اتدلع و اشرب ستلا؟

     
  • At 10/10/2009 05:22:00 PM, Anonymous EXODUS said…

    مثلية أردنية أخر همى هو أهتمام شخص " شاذ " و " القدر " الذى تمليكنه أدعوك للأحتفاظ به لنفسك لعله ينفعك و يعلو بك و ينشلك من القاع ولو قليلآ و أتطلع لأجابتك لسؤالى الغبي فتخيلى و أتحفينى.. ألم تحلمى يوماً بأن تكونى أنسانة طبيعية..؟

     
  • At 10/10/2009 06:48:00 PM, Blogger RAWAN said…

    EXODUS
    ههههههههههههههههههههههههههه
    ضحكتني يقطع شرك
    كيف اخر همك اهتمام شخص( شاذ)وبتقولي تخيلي وجاوبيني وعم تاخد وتعطي بالكلام ؟؟
    امرك عجيب يا .. شو هالإسم هاد؟؟
    المهم .. لا بتخيل ولا على بالي
    مش مجبورة ارد ولو بحرف
    بس مزاجي قلي ردي هلأ
    اما إني أجاوبك فهاد بأحلامك
    مش مستعدة أعطيك أي شي
    i dont give a damn shiiiit
    ولعلمك ..انا بحمد ربي مليون مرة إنه خلقني مثلية
    هههههههههههه
    دير بالك على حالك بلاش ما تموت قهر
    صباحك فـــــــــــــــــــل

     
  • At 10/10/2009 06:57:00 PM, Blogger RAWAN said…

    يعني صراحة انا نفسي افهم
    في حد فهمان بترك بنت زي القمر بتحبها موووووووت وبتعشقها بتبوس التراب اللي بتمشي عليه..
    وترمي نفسها بالجحيم تبع الخناشير اللي كلهم بهالشكل لمجرد إنه الأمر بسموه (طبيعي) ؟؟
    يا شيخ رووووح اتفرج عالبنات حتى الغيريات متقرفة منكم إزاي
    قال طبيعي قال
    واللـــــــه واللـــــــه لو دفعولي كنوز الدنيا كلها
    وحطوني بأعلى مراتب
    ولو وقف كل العالم ضدي

    ما بترك حبيبتي إلا على جثتي

     
  • At 10/11/2009 06:06:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    "سيد صبري:
    انا ححب اجاوبك ع سؤالك, مع احترامي لرأي مثلية من الاردن.
    طب ما تيجي نعكس الفرضية بتاعتك ؟
    اعتقد ان عكسها جائز طبعا, لان فرضية وجود اثنين اناث مالوا لبعض, من نفس العائلة, هي نفس فرضية ذكر وانثى مالوا لبعض من نفس العائلة.
    بس خلينا قبل ما اتكلم في الفرضية, انحي شوية حاجات.
    احنا بنتكلم عن ميل حقيقي, مش تحرش بقاصر, يعني شاب(ة) عنده)ا(اكتر من 21 سنة, والعكس.
    مافيش استخدام قوة, او ضغوط"مادية,الخ".
    حقيقي, ايه اللي يمنع حدوث فرضيتك دي, مابين شخص مغاير, من نفس العائلة, وشخص مغاير اخر ؟
    ليه بس بنقف على المثلية ؟
    حقيقي, اغلبية الحوادث اللي بتتقرأ في الجرائد, الخ, عن علاقات محارم مغايرة, مش مثليه, بالتالي, المتهم الاول في الحاجات دي مغايريين, مش مثليين"

    اولا أحييك لأنه ده طبيعة سؤالى بالظبط من غير تحريف و لا تزييف, و انا فعلا تساءلت عن العلاقات الغيرية بين المحارم في ذات السياق

    -بالنسبة لإجابتك علىّ عليها الكثير من التحفظ يا أستاذ مالك و الكثير من الامور اللى محتاجة استيضاح كمان

    إجابتك كانت

    "المحارم بشكل علمي بحت, الانسان عداه, لسبب واضح, انه مينفعش يحصل تناسل من نفس العائلة, لان النتائج بتكون مشوهه, فالانسان, من قبل الاديان, والاحكام الاخلاقية للشرائع الدينية, قرر ان دا ميحصلش, عشان يقدر "يبقى-survive".
    بالتالي الانسان اثناء تطوره, رفض العملية دي من ناحية علمية, لأنها ضارة بالتناسل"

    أما التساؤلات و التحفظات و الاستيضاحات فهي

    *لاحظ مالك انك رغم كلامك عن ان الية التطور خلت الانسان تجاوز علاقات المحارم , اثبت انه العلاقات دى موجودة اكتر من المثلية , اسمحلى اعتبر ده تناقض

    1-إذا كان الإنسان تعدى الجنس مع المحارم لأسباب تطورية بحته ليها علاقة بفشل التناسل -لا تناسل أو نسل مشوه-مكنته من تجاوز النوع ده من الممارسات الجنسية لدرجة أنه التجاوز ده بقى مورث في الجينات , طب ليه يا ترى ليه الآلية التطورية (الواعية دى )ممكنتوش ليه و لنفس السبب المتعلق بالتناسل إنه يتجاوز المثلية ؟!

    2- إذا كان التناسل و بقاء النوع هو العامل التطوري اللى بيتحدد بناء عليه ما هو طبيعي و ما هو غير طبيعي , مش شايف انه ده بيدعم فكرة انه التوصيف الأدق للعلاقات بين الأفراد من نفس النوع هو الشذوذ (بوصفها كلمة تعنى الخروج على الطبيعة), دا على فرض صحة أنه العلاقات بين أفراد العائلة مستبعدة على أساس تطوري

    3-المصادر التاريخية بتقول إنه تحديد المحارم مرتبط بثقافة كل حضارة أو بدينها ,و انه حصل تطور مرحلى فى المحارم مرتبط بتطور المنظومة الثقافية يعنى قبل الاسلام مثلا كان من الطبيعي انه الابن ممكن يتزوج امرأة أبيه,أبعد شوية فى التاريخ يقال أن بنت الأخ و بنت الأخت لم تكن ضمن المحارم في التوراة, و أبعد قليلا -ضمن الحضارات الإنسانية- هتلاقى انه الزواج من العمة او زواج الاخ بأخته متعارف عليه و بيقره المجتمع , افتكر انه ده ثابت و معروف يعنى , افتكر انه ده كله بيقول انه مسألة اباحة او تحريم العلاقات الغيرية فى نطاق العائلة مش مرتبط بآلية تطورية

     
  • At 10/11/2009 06:13:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    الخلاصة , كون العلاقات الغيرية فى إطار العائلة مرفوضة جينيا أرا أمر غير واقعي بناء على الأدلة السابق الإشارة إليها,و مع ذلك يشمئز الغالبية العظمى من الناس من العلاقات الغيرية فى نظاق العائلة -المحرمة فى محيطه الثقافي-(خلى بالك انه الرفض ده أقوى بمراحل من رفض علاقات الزنا خارج اطار العائلة) طب ده ممكن نستنتج منه ايه ؟ افتكر النتيجة الوحيدة الممكنة , هى انه الوعى الثقافي العام بخصوص الإطار المسموح للعلاقات الجنسية في مجتمع ما قادر على توجيه الرغبات الجنسية على مستوى المجتمع ,-يعنى ليه اثر في بناء الشخصية و تضمينها المفاهيم الجمعية للمسموح و المرفوض- و هو السبب ورا اعتبار العلاقات الغيرية بين المحارم برضه نوع من أنواع الشذوذ

    - و الشذوذ بالمعنى ده أفتكر أنه ممكن تصوره كمفهوم نسبي مرتبط بالمجتمع ككيان ليه منظومة ثقافية , و الخروج عليه -المجتمع-اتصور انه غالبا مؤشر لخلل فى مراحل النمو المرتبطة بتكوين الشخصية و توجهاتها الجنسية (في كتير من حالات الشذوذ الجنسي)


    *عشان كده كان كلامى من الاساس مرتبط بفكرة إنه نقد منظومة ثقافية ما بتحدد ما هو مقبول و ما هو شاذ هو الطريقة المحترمة و الموضوعية لمواجهة مجتمع ما عنده قناعة بشذوذ حالة معينة انت تراها غير مضرة و لا تستحق الرفض ,أما محاولة إقحام الفكرة (او الحالة )المرفوضة فى النسق الثقافي عن طريق التزوير دا شيء لا يستحق الاحترام ,و غير مثمر و لن يغير واقع,و خصوصا انه المسالة مجمع على رفضها و تحريمها.


    *و سؤالى ده كان المقصود منه إنى أؤكد على انه أشياء من قبيل المسموح و المرفوض في العلاقات الجنسية هى من الأمور المحددة بدقة فى اى ثقافة , و في الثقافة الإسلامية العلاقات الطبيعية معروفة , و غير الطبيعية معروفة و محددة , و مسألة المحارم هى من أهم المسائل الدالة على ارتباط المسموح و المرفوض في العلاقات الجنسية بالمحددات الثقافية عشان كده جاءت محددة بدقة , و طبعا لم يذكر فيها و لا في اى مصدر تشريعي تانى -في الاسلام-ايه هى العلاقات الجنسية فى اطار العائلة المرفوضة بالنسبة للمثليين و اللى اكيد كانت هتختلف لاختلاف الأصل (لانه ما ينطبق على العام-الغيريين- لا ينطبق على الخاص-المثليين- زى موضوع اولى الاربة اللى تمت الاشاره ليه هنا قبل كده و الأحكام المتعلقة بيه), و ده دليل تانى اكيد يضاف لتل الأدلة اللى بتقول انه المثلية و الإسلام لا يتفقان

    *كمان سبب تانى مهم جدا لسؤالى كان التأكيد على إن التصورات الفكرية -الإبداع الفكرى زى ما بيسموه هنا -ليه قواعد , المنطق و الاستدلال و الانتقال من المقدمات إلى النتائج آليات منطقية معروفة , مينفعش نستخدمها شوية لما يبقى الموضوع على هوانا و نحطها على جنب لما يبقى الموضوع بالنسبالنا مش مستساغ , فإذا كان المنطق اللى هيبنى عليه المثليون تصوراتهم عن المسموح و المرفوض فى الجنس هو انه العلاقات المبنية على الحب و التفاهم و الرغبة الصادقة بما يحقق نوع من الاستقرار متبوع بتدعيم قدرة الفرد انه يكون فرد منتج في المجتمع , هو الأساس اللى المفروض يتحدد بناء عليه ايه المقبول وايه المفروض , و هو المبرر اللى بيأكدوا بيه على حقهم فى الوجود و فى اعتراف المجتمع بيهم , يبقى لازم يعترفوا هما اولا - عشان ميقعوش فى تناقض مع انفسهم - انه كل العلاقات اللى ممكن تاخد الشكل ده بما فيها العلاقات الغيرية بين المحارم , هى علاقات مشروعة و لها الحق في الوجود , لكن طبعا اتضح من حملة الاستنكار للسؤال انهم بيطلبوا من الغيريين الاعتراف اللى هما مش قادرين يمنحوه للناس اللى عندهم نفس مبرراتهم و عندهم علاقات محارم , و تانى هرجع و اقول سر التخبط ده يا مالك هو الخلط بين تصوراتهم و قناعاتهم و منطلقاتهم و بين الاسلام -ثقافة المجتمع , يعنى لا بحبك و لا أقدر على بعدك

    *طبعا كل المثليات المؤمنات اللى هنا مقدروش يجاوبم لانه منطقهم استحالة يتفق مع الاسلام , و المرة دى بقى استحالة متحققة لو مورست العاب الكلام البهلوانية كلها

     
  • At 10/11/2009 06:32:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 10/11/2009 06:50:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    "معتقدش خالص اني انصفت السيد صبري, اعتقد اني وهو واقفين على طرفي النقيض تماما, بس بحاول اني مخسرش البني ادمين, لاننا كلنا بنمر بفترات مختلفه من التغير, وفترات فكرية مش شبه بعض بالمرة, بالتالي مش عايز اخسر انسان(ة), ممكن في يوم من الايام, اقابله(ا) صدفه, واشرب معاه(ا) قهوة, او قزازة بيرة.
    اتمنى لك التوفيق, واتمنى لك كل الحظ السعيد"


    عايز أقولك إنه رغم إنى لما ابتديت الحوار معاك كنت مستفَز جدا ,و رغم انه انت لما بتحب تستفز حد بتعرف و انا مصر على كده

    :(

    و واضح انه وارد جدا اننا نتخانق تانى لاننا فيما يبدو مختلفين فى حاجات كتير . و انت ببساطة معندكش مانع تسخر من افكار ممكن تكون بالنسبالى قناعات, يعنى هاجى اتخانق معاك تانى قريب

    :(

    انما ردودك بعد كده اكدت لى انه رغم اختلافنا انت على المستوى الانسانى حد تستحق الاحترام ,و مع انه السخرية فى الاول خليتنى كرهتك حبتين
    :(

    انما بعد كده لقيتك و و انا بتابع ردودك لقيتك حد تتحب الحقيقة
    :(

    و بجد و الله و من غير مبالغة انا كان نفسي اخرج بالاحساس ده ناحية كل الناس هنا انما متعرفش فيه ناس هنا مسمحتش لده انه يحصل ,او انا السبب و لا هو ده التطور الطبيعى للحاجة الساقعة متفهمش

    المهم انا اعتذرتلك قبل كده عن هجومى على شخصك و انا بعتذرلك تانى لانه فيما يبدو من جواك لسه مش قابله انت بدليل انك مصر على سيد دى مع انه اسمى مفيهوش سيد خالص :(

    و بعدين انا مبحبش الكلمة دى قبل اسمى بقى الحقيقة :(

    يعنى محمد بس كفاية

    *تصدق ممكن نشرب سوا قهوة و الله مش بعيد و حتى ممكن نشرب بيرة كل شيء جايز
    :D
    اقولك سر جوهرى فى حياتى انا مبشربش قهوة و لا شاى و طبعا و لا بيره , يعنى شوفلك حاجة تانية و انت اللى هتحاسب

    :(


    *استدراك لمنع الفهم الخاطيء

    الرد اللى فات المحذوف هو هو الرد ده بس كان مليان اخطاء املائية .. نرجو استيعاب الاستدراك
    :(

     
  • At 10/11/2009 06:56:00 AM, Anonymous EXODUS said…

    لا ترتبكى عزيزتى الشاذه " مثلية " تجميل لامر قبيح " طبيعى أنك أنتى أيضاً لا تستطيعى الأجابة ولن تستطيعى .. أفلاس تام ولا ألومك على ذلك فأنتى ناتج لعدة أسباب أغلبها سيئ ولا تفهمينها على الاغلب .. ولن أستعمل أسلوبك القذر أيضاً للرد عليك و قد لا أموت قهراً ولكن قد أموت ضحكاً عليك ..:)

    و أنصحك بأن لا تضعى نفسك فى منافسة وتكونى أنتى الخاسرة فأى أنسان طبيعى لا يفكر بأن يرتبط بشيئ شاذ غريب منبوذ و الشاذ هو ما شذ عن القاعدة الطبيعية لا يقبل به الا الشاذ مثله وفى النهاية سيكون أمامك خيارين أما أن تعيشى طول حياتك منبوذة و هذا طبيعى لأمثالك أو الأنتحار وهو الأقرب ..

    " ولعلمك ..انا بحمد ربي مليون مرة إنه خلقني مثلية "

    تعليقى{إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم}

    أتعلمين ما هو الحوار البيزنطي..؟

     
  • At 10/11/2009 07:16:00 AM, Anonymous Anonymous said…

    اي واحدة عايزة شوية حنان تكلمني او تبعت ميل
    lolamo35@hotmail.com

     
  • At 10/11/2009 07:46:00 AM, Blogger Jasmine said…

    {إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم}

    المقصود بـ "خلقناكم من ذكر و أنثى" هو تنوّع خلق الله سبحانه وتعالى، فقد خلق الإنسان بطرق مختلفة نعرف منها أنه:
    * خلق آدم لا من ذكر ولا من أنثى
    * وخلق حواء من ذكر بلا أنثى
    * وخلق عيسى من أثنى بلا ذكر
    * وخلق بقية الخلق من ذكر وأنثى

    و المقصود من معنى الآية إجمالياً:
    يا أيها الناس، يا أيها المختلفون أجناسا وألوانا، المتفرقون شعوباً وقبائل . إنكم من أصل واحد. فلا تختلفوا ولا تتفرقوا ولا تتخاصموا ولا تذهبوا بددا.

    و المغزى أو المراد هنا أن التنوع لا يقتضي النزاع والشقاق, بل يقتضي التعاون للنهوض بجميع التكاليف والوفاء بجميع الحاجات. وليس للون والجنس واللغة والوطن وسائر هذه المعاني من حساب في ميزان الله. إنما هنالك ميزان واحد تتحدد به القيم, ويعرف به فضل الناس: (إن أكرمكم عند الله أتقاكم)... والكريم حقا هو الكريم عند الله. وهو يزنكم عن علم وعن خبرة بالقيم والموازين: (إن الله عليم خبير)

    وللامام على بن أبى طالب رضى الله عنه فى هذا المعنى شعر:
    الناس في جهة التمثيل أكفاء *** أبوهم آدم والأم حواء
    نفس كنفس وأرواح مشاكلة *** و أعظم خلقت فيهم وأعضاء
    ما الفضل إلا لأهل العلم إنهم *** على الهدى لمن استهدى أدلاء
    و قدر كل أمرء ماكان يحسنه *** و للرجال على الأفعال أسماء
    و ضد كل امريء ما كان يجهله *** و الجاهلون لأهل العلم أعداء

    ولو شاء لخلقه دونهما كخلقه لآدم، أو دون ذكر كخلقه لعيسى عليه السلام، أو دون أنثى كخلقه حواء من إحدى الجهتين. كما قال تعالى: {{إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (59) الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلَا تَكُنْ مِنَ الْمُمْتَرِينَ}} صدق الله العظيم

    {{لله ملك السماوات والأرض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء إناثا ويهب لمن يشاء الذكور‏*‏ أو يزوجهم ذكرانا وإناثا ويجعل من يشاء عقيما إنه عليم قدير‏}} صدق الله العظيم

     
  • At 10/11/2009 08:09:00 AM, Blogger MaLek said…

    صبري:
    لا حقيقي انا قبلت اعتذارك, ومعنديش مشكلة, سيد مجرد لفظة احترام, عشان متفهمش غلط :)
    بالنسبة للردود :
    بالنسبة للنقطة الاولى

    اه نقطة مهمه"بس لي نقطة اعتراض, اني مقولتش ان حصل تطور جيني رفض المحارم, بل اختيار واعي من الانسان, لرفض الموضوع, وماذكرتش خالص حتة الجينات", وكان معمول عنها دراسة لطيفة من سنتين, ممكن ابعت لك الرابط بتاعها, عن ليه المثلية الجنسية في الرئيسيات, لسه موجودة, على الرغم من شبهه معاداة التطور" انا بتكلم من فرضية اننا "متفقين" احنا الاثنين"بشكل ما, وباختلاف ما" على صحة نظرية النشوء والارتقاء .
    الرابط بتاع المقالات"للاسف بالانجليزي"
    http://www.newscientist.com/article/dn13674-evolution-myths-natural-selection-cannot-explain-homosexuality.html

    http://www.newscientist.com/article/dn6519-survival-of-genetic-homosexual-traits-explained.html

    الابحاث اللي اتعملت على الموضوع بتقولك عن سببين وجيهين
    الاول:
    في احتياج للمثلية الجنسيه لأنها حسب الابحاث, بتزود الخصوبة لدى اناث نفس النوع, يعني الذكر او الانثى المثلية, بتكون الجينات المسؤوله عن الخصوبة في نساء نفس العائلة, اعلى, من العائلات اللي مافيهاش مثليه جنسيه.
    السبب الثاني:
    ان في احتياج لدرجة العاطفة المثلية, داخل العائلة, لانهم بيكون اكثر عطفا, واكثر مشاركة وجدانيه, مع الاقارب.
    انا شايف البحث الاول اكثر منطقية, .
    ودقه, لانه معمول على بشريين

    بالنسبة للنقطة الثانية:
    اه ما دا في اختلاف حلو
    في اكثر من رأي بس انا شخصيا باخد برأيين متناقضين تماما:
    الاول:ان ممكن اعتباره شذوذ عن القاعدة التناسلية العامة, لكن تسميته بكلمة شذوذ, هي كلمة مهينه بشكل محترم, ومش محترمه بالمره.
    الثاني:ان التوصيف ادق هو حب "مثل النوع", بالتالي هو حب "مثلي", على اساس ان المثلية, عكس الحب"المغاير", بالتالي بيكون التوصيف الادق والمحترم هو المثليه.
    انا بميل للرأي الثاني, لقناعات علمية ومنطقية, ان البشر كلهم عندهم حته مثليه, ممكن تعلى ويبقى الانسان" ثنائي الهوي" باي ساكشوال, وممكن تعلى اكثر وتبقى "مثلي", وممكن تبقى في نطاقها المحدود, بالتالي المثلية مش "شذوذ".

    النقطة الثالثة:


    ايوه بس, انا مقولتش خالص, ان الموضوع جيني, انا قلت ان الانسان في تطوره, شاف ان دي ممارسة بتضر بالنسل, وبتشوهه, وعوامل بقاءه بتحدد ان دا مش سليم, بالتالي في مجموعات بشرية اخدت به, ومجموعات اخرى لم تأخذ به, بس مش عشان ان الموضوع جيني, عشان مش في المصلحة, واعتقد من نظرتي للاديان, انها بتحتوي منظومة اخلاقيه ما, بتحاول تحمي حاجات, وبتنحي حاجات, ومش بقول ان الدين كمنظومة, خاطئة ومافيهاش حاجه صح , بس برفض تحميل كل الحاجات للاديان, وانها سبب هناء وتطور البشرية.

     
  • At 10/11/2009 08:29:00 AM, Blogger MaLek said…

    شوف انت بنيت على نتيجة انا مقولتهاش, بالتالي مالهاش اساس من الصحة, في فرق محترم بين التركيبة الجينية, اللي بتحدد اشياء كثيرة في حياتك, ومابين اختيارات المجموعة البشرية, عشان البقاء.
    مش شرط يكون الموضوع جيني بالمره, ممكن ادي مثال سطحي شوية,و هو عن انتقال البشر من الأكل بالايد, الى الاكل بالملعقة, لانها اكثر صحه, واكثر فايدة, في نفس الوقت اللي في بشر بتاكل بإيديها, في نفس المنظومة الاجتماعيه اللي شايفه ان دا غلط صحيا, ومضر جدا.
    فاهمني ؟
    اه ممكن تناقشني هنا في المسميات, وهل دا اسمه شذوذ ولا لا, بس عايز اسئلك, ليه مهتمين اوي بال"مسميات", وبننسى الموضوع, معتقدش حتخسر حاجه لما تقول مثلي, دا مش معناه موافقه, دا معناه توصيف, زي بالظبط لما تقول على واحد مش مؤمن "كافر", او "ملحد", نفس المعنى بشكل ما او بأخر, ولو انت مهتم انسانيا بالبشر حتناديلهم بالمسمى اللي يحبوه,زي برضه كلمة"نصارى" و"ومسيحيين", فاهمني ؟

    وبعدين حقيقي, انا منكرتش ان الثقافه العامة بتساعد على قبول ورفض بعض الممارسات الحياتية, والجنسيه, بس مين قال ان كل الناس شايفه ان الثقافه دي صح؟, ومين قال ان في ثقافه في الدنيا على بعضها صح؟
    وليه نتهم اللي بيخرجوا ع الثقافة الجنسية لمجتمع ما بالشذوذ, على الرغم من انها موصفه علميها انها مش شذوذ؟؟
    ماهو بنفس المنطق, انا اعتبر "شاذ", وانت عند البعض, شاذ, واغلبية اللي بيحاولوا يفكروا في الكام سنة الاخيرة "شواذ".
    انا مش عايز اقنعك برأي, انا بس بحاول ابني على كلامك, وكلامي.

    بالنسبة لنقطة الاسلام والمثلية, اعتقد ان موقفي بشكل ما قدرت اوصله, بس حقيقي مش حابب اخوض فيه, لاني مش عايز ردود مسيئة لي, وغير بناءه منطقيا.
    بس ممكن اقول اني مقتنع ان الاسلام مقننش وموافقش على المثليه بس في نفس الوقت مافيش تحريم واضح, اقصد تحريم مباشر, وعقوبة مباشرة, زي الزنا مثلا او السرقة الخ الخ, وحتى قناعاتي عن موضوع قوم لوط وغيره من المثيولجيا الدينيه حقيقي, مش شايف ان دا ممكن يقاس عليه, لان ببساطة, الزنا اتكرر اكتر من مره في القرءان ومع ذلك حرم بشكل واضح وصريح ومباشر.
    بس ممكن بقياس ان العلاقات الجنسيه اجمع محرمه من غير زواج, وبما ان مافيش زواج اصلا للمثليين في الاسلام, بالتالي العلاقات المثلية محرمه من الناحية دي في الاسلام, لان مافيش زواج مثلي.
    دي النتيجة المنطقية اللي عندي, حقيقي, انا ماليش علاقة بالاديان اصلا, وشايف ان تحريم, تجريم, منع, المثلية في الاديان نابع لأشياء اخرى الخ, بس حقيقي, مش ححس اني مرتاح"ممكن تسميه جبن", في اني اطرح افكاري عن الموضوع في المكان هنا.
    اخر حاجه, والنبي ابقى قولي لو بالكام جملة اللي سبقوا هاجمت اي دين, او قليت ادبي على حد, عشان انا بقيت احس اني من كوكب اخر.

     
  • At 10/11/2009 08:39:00 AM, Blogger V said…

    يا ياسمين

    والنبي اتوكسي

    بجد قرفتيني وكنت عايز فعلاً ارجع من اسلوبك الواطي ده

    لما تحبي يا حلوة تدافعي عن الشذوذ والانحراف الجنسي يبقى لو سمحتي متستخدميش القران والحديث في سبيل تحقيق هدفك المنحط ده

    خليكي شجاعة واعملو زي عمو مالك كدة واعترفي ان الدين لا يقر الشذوذ وبالتلي فالدين ليس للشواذ والمنحرفين

    انما النهاردة نعملي فيها مفتي عشان تحللي الشذوذ

    بكرة يهف عليكي مزاجك تضري كاسيين تطلعليلنا المصحف وتقوليلنا الحرام انك تقرب الخمر مش تشربها

    تهف عليكي نفسك تنامي مع واحد بعد بكرة تطلعيلنا المصحف تقوليلنا الحرام هو الفاحشة يعني one night stand انما making love مش حرام

    جاتك القرف يا شيخي قلبتي بطني

    donät hijack my religion to justify your perversion

    شوية كدة روح اشرب لي حاجة عشان الهضم القرف ده وارجع تاني ارد بما يقدرني الله على الهطل اللي انتي قولتيه

    اما بالنسبة لمالك

    هششششش

     
  • At 10/11/2009 08:54:00 AM, Blogger Jasmine said…

    لا حول و لا قوة إلا بالله

    هو انا عشان ذكرت التفسير الحقيقي للآية الآنف ذكرها، أبقى بحلل و بفتي؟

    و يعني ايه الدين ليس للشواذ؟
    انت هتحتكر الإيمان بالله على نفسك؟

    يا شيخ روح اتلهي انت كمان

    كل واحد عاملي فيها الحجاج بن يوسف و سانن لسانه بدل سيفه و هاتك يا شتايم و مسبه

    قبل ما تتهم و تطلق العنان لأحكامك و ظنونك و تلوي لسانك و انت بتقولي كلمتين انجليزي و عاملي نفسك متحضر، روح الأول اتعلم تتكلم ازاي مع الستات

    رفقاً بالقوارير يا متديّن

     
  • At 10/11/2009 09:08:00 AM, Blogger V said…

    طب مانتي شاطرة اهوه بسم الله ماشاء الله وبتعرفي برضو تحتكري الحقيقة المطلقة اهو وطلع ان تفسيرك هو الوحيد الصح وكل علماء المسلمين اللي ادانو الشذوذ طلعوا غلط ومش في نص علم حضرتك

    اما بالنسبة لا جنة للشواذ فانا اقصد الشواذ اللي من نوعية حضرتك

    ربنا رحمته كبيرة والمنحرف اكيد عنده امل في رحمة ربنا لكن في حالة تحليل ما حرم الله قطعياً يبقى ده اسمه كفر والكافر مالوش مكان في الجنة

    غير بقى لو حضرتك كمفتية الديار المعتمدة لقوم لوط ماعندكيش تفسير ثوري اخر للايات اللي بتقول ان الكافر محرم على الجنة

    اما بالنسبة للرفق بالقوارير

    فالرسول صلى الله عليه وسلم اوصانا بالرفق بالقوارير ومش بابلاليص

    حضرتك مش من القوارير...انتي من البلاليص

    البلاص هو اللي يفتي من غير علم ويحاول يثبن ان كتاب الله والسنة المطهرة بتؤيد فعل حقير كالشذوذ

    ولنا عودة قريباً عشان ارد على ما افتريته على كتاب الله والسنة المطهرة بدون تشنج ولا عصبية

     
  • At 10/11/2009 09:13:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    "بالنسبة لنقطة ان الحيوانات بتنام مع المحارم.

    المحارم بشكل علمي بحت, الانسان عداه, لسبب واضح, انه مينفعش يحصل تناسل من نفس العائلة, لان النتائج بتكون مشوهه, فالانسان, من قبل الاديان, والاحكام الاخلاقية للشرائع الدينية, قرر ان دا ميحصلش, عشان يقدر "يبقى-survive".
    بالتالي الانسان اثناء تطوره, رفض العملية دي من ناحية علمية, لأنها ضارة بالتناسل"


    واضح انه عدم النوم برضو بياثر يا اخى
    :(

    يعنى انا كتبت كل ده و انت فعلا متكلمتش عن التطور الجينى

    ع العموم المرة دى هروح انام الأول
    :(

    لما اصحى-باذن الله- هعيد تعديل كل ما هو مرتبط بالتطور الجينى فى كلامى اللى اتبنى فى الجزئية دى على تصور خاطىء منى لكلامك بخصوص التطور

    معلش اصله التطور الطبيعي مشعشع فى نافوخى بقاله كام يوم
    :(

    اما ليلا او بكره هكون قرأت من تانى كل ما كتبتَه و لو ليا تعديل او تعليق هوضحه...بس اناملى سويعات بس
    :( تصبحوا على خير جميعا

     
  • At 10/11/2009 10:04:00 AM, Blogger Jasmine said…

    انت ليه مصرّ تفتّيني غصب عني؟
    انت أكلت فتة كتير النهاردة؟

    على فكرة عشان متضيعش وقتك، سبقك أخوانك محمد صبري و إكس في محاولات تقويلي كلام انا مقلتوش.
    و بتدعي اني "بحاول اثبت ان كتاب الله و السنة بتؤيد..."

    هاتلي كده فين أنا أفتيت و حللت او حرمت حاجة، أو جملة صريحة نصها يقول أي مما قولتني، لو شاطر

    مين أنا عشان أحلل أو أفتي للناس؟
    و مين أنا عشان أقول إني أثبتت إن القرآن أو السنة تؤيد؟

    قلتها قبل كده مرة و بعيدها تاني:

    و كوني تعمقت بعض الشيء في تحليل التفاسير و قصة قوم لوط و التفاسير فهو لتعليل أن هناك وجهات نظر مختلفة تماماً بين من هم مثليين و من هم غير مثليين، من المتمسكين بإيمانهم بوحدانية الرب و بعقيدتهم السماوية و بكتابهم

    و ما حديثي المطوّل من باب جدال مع المكفّرين و الداعين لفناء المثليين، بل هو موجه لأخواتي و إخواني المسللمين اللي متمسكين بإيمانهم بالله رغم جهود الكارهين لإنتسابهم لهذا الدين أو ذاك.


    صراحة من وجهة نظري انا مش شايفة حقارة و منحرفين غير اللي نازلين شتيمة هنا، و بأقبح الحجج، بإسم الدين و بإسم الدفاع عن الإسلام

    طيب على الأقل زميلك محمد صبري قال:
    "أنا حتى متكلمتش عن كونى مسلم و لا لأ"

    لكن انت مالكش عذر
    عاملين زي اللي بيتهافتوا على جنازة يسوقوا فيها لطم

    أما مسألة الإيمان أو الكفر، الجنة أو النار، فأعتقد ربي اللي خلقني و خلقكم هو اللي ليه الكلمة الأولى و الأخيرة، فوفر جهدك و تعبك لأن رأيك ميفرقش معايا بربع بلاص من البلاليص بتوعك

     
  • At 10/11/2009 10:53:00 AM, Blogger RAWAN said…

    EXODUS
    شوف يا أبني ..نهاية الكلام
    ( يخاطبني السفيه بكل قبح فأكره ان أكون له مجيبا .. فيزيد سفها وأزيد حلما .. كعود زاده الإحراق طيبا) تحياتي للجميع

     
  • At 10/11/2009 10:59:00 AM, Blogger V said…

    اكلت فتة النهاردة؟

    har har har

    هيء هيء هيء هيء

    هاو هاو هاو بالياباني

    ده ايه خفةالدم المثلية اللي تلطش ديه

    قال ايه "أنا مسلمة و أقرّ المثلية
    و قلتها قبل كده، و لا أخاف في الله لومة لائم."

    OXYMORON!

    مفيش حاجة اسمها مسلمة تقر المثلية

    في حاجة اسمها مسلمة مثلية(شاذة يعني)

    انما مسلمة تقر المثلية....اقرار الشذوذ ببساطة يعني تحليل ما حرم الله....يعني كفر

    " من أنكر ما علم علماً ظاهراً يشترك في معرفته العلماء والعامة من المسلمين كفر"

    بعيداً عن الدين بقى

    انا مابعترضش ان في ناس تعرضو لظروف اثرت على اختيارتهم الجنسية في طفولتهم.....الله يكون في عونهم....في ناس برضو تعرضو لايذا وقهر في طفولتهم خلاهم كارهين للمجتمع وساديين....وغيره وغيره

    لكن انا احترم الشخص اللي تعرض لهذه الظروف التي تدفعة في اتجاه الحرام ولكنه يكبت هذه المشاعر عن كراهة مخافة الله

    اما الشخص الضعيف الذي استسلم لهذا الاغراء ووقع في الشذوذ فانا ادعيله بالهداية وحقه عليه النصح والدعاء....ولا اجروء اني التهمة بالكفر والا بئت بها

    اما الشاذ الذي فقط لم يستسلم للقذارة ولكن ايضاً يحاول ان يزين الشذوذ في اعين الناس ويدافع عنه وكمان من القرأن....مالوش عندي اي اعتراف انه مسلم او احترام ولو قعد يحلف من هنا لبكرة انو مسلم وقعد يزين كلامه بايات من القران لذر الرماد في العيون

    كل ده بتكلم عن الشاذ اللي بقى شاذ بسبب ظروف تعرض ليها في طفولته

    ....لكن في انواع تانية من الشواذ...الناس اللي واخدة الشذوذ هواية وهدف

    لو واحد من دول ولد شاذ وحول جنسه لبنت حتلاقية بيشذ مع بنات او العكس!!...الانحراف والحقارة بيجري في دم النوعية دي

    الولد اللي بزهق من البنات فينام مع الولاد

    البنت اللي مالقتش نفسيها مع الراجل فاتجهت للسحاق مؤقتا لغاية ماتلاقي راجل يعجبها


    مثلا الشخصية الظريفة اللي اسمها Yvette Cantu Schneider اللي اعترفت انها تحولت للسحاق لاهداف سياسية!!!

    ولكن اياً كانت اهدافك اللي خليتيك شــــــــــاذة ارجوكي سيبي الاسلام في حاله......سيبي الاسلام خالص

    انا مستعد شخصياً اجيبلك ابليكيشان الانضمام للساينتولوجي واهو يا ستي يبقى اسمك زميلة توم كروز برضو

     
  • At 10/11/2009 11:35:00 AM, Blogger Jasmine said…

    يا أيها المثليين و المثلييات، إكرهوا أنفسكم و إحتقروا ما أنتم عليه ليعفو عنكم الحجاج بن في-فور-فينديتا!
    (V for Vendetta)
    يا أيها المثليات، اخلعن الحجاب لتعتق شيخات المستقبل رقابكن و أعراضكن!
    و هنيئاً لكم\لكن ما شذذتم...

    بعثرة المرادفات و تفرقة الكلمات و حشد الإتهامات و الإدعائات و التعميم. أمثل طريقة لتبرير السباب و سلط الألسنة و ينتصر النهيق و يعلو باقي الأصوات بإسم الحق و الدين.
    وا فينداتياه!

     
  • At 10/11/2009 11:41:00 AM, Blogger V said…

    ربنا يشفي

     
  • At 10/11/2009 12:53:00 PM, Blogger V said…

    شفتي بقى الهلفطة بتاعتك يا ياسمين خلتني انسى

    انا عايز اشكر من كل قلبي الشاب المحترم محمد صبري اللي بذل جهد كبير في الدفاع عن الفطرة السليمة ضد المطبلين للشذوذ

    لكن لي عليك عتاب يا ابو حميد

    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ(11) أَلَا إِنَّهُمْ هُمْ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِنْ لَا يَشْعُرُونَ(12)

    صدق الله العظيم

    اسمحلي بقى افسرلك الايات الكريمة كما فهمتها

    اشمعنا انا مافسرش بقى ماهي ياسمين من الصبح عمالة تفسر تفاسير لو شافها الشيخ الشعراوي او ابن كثير او القرطبي كانو قدمو على هجرة لكندا عشان يسيبو البلد اللي فيها عبقريات زي دي

    "اذا قيل لهم لا تفسدوا في الارض"

    يعني تيجي تقولهم يا جماعة عيب عليكم كدة...تروجوا للشذوذ ليه...تدافعو عن حاجة قذرة منافية للفطرة ليه؟...ليه عايزين تدمروا النظام الاجتماعي للدول الاسلامية باقرار الشذوذ بدل من بحث سبل علاج ظاهرة الشذوذ؟

    حيردو عليك

    "فالوا انما نحن مصلحون"

    اخص عليك.....يا بني دا احنا بندافع عن الحريات الشخصية.....يا بني دا احنا بتأيدنا للشذوذ بنطور مجتمعاتنا وبنصلحها....يا حبيبي دا الدين الاسلامي بيس جداً مع الشذوذ واللواط والسحاق والحاجات الجميلة دي

    لكن

    "الا انهم هم المفسدون لكن لا يشعرون"

    اعتقد واضحة دي

    فالرد معروف سلفاً.....ليه بقى توجع دماغك؟؟؟

    يا اخ محمد فقهياً شهادة السحاقية مردودة.......يعني في المحكمة لو الشاهدة سحاقية تبقى شهادتها متسواش مليم....ده في المحكمة فتخيل بقى في مناظرة على النت يبقى ايه الحال

    يعني الرد معروف والمصداقية مفقودة....يبقى ليه تضيع وقتك؟

    يا راجل كفاية تضييع وقت وانزل اقعد على القهوة العبلك عشرتين طاولة افيدلك

     
  • At 10/11/2009 01:44:00 PM, Anonymous EXODUS said…

    روان كفى عن السطحية التى تعانى منها فلم أنتظر منك ردود ألمعية و لو علم الأمام الشافعى أنه سيأتى يوم أمثالك يستعملون أبياته لافضل السكوت .. :)

    ياسمين لا أحب الحوارت البزنطية .. فأخذك لما يناسبك و رمى الباقى هذا يسمى " تدليس " كما تعلمين فسبب ذكرى للأية الكريمة هو السياق الطبيعى له من البداية إنا خلقناكم من ذكر وأنثى أى رجل و أمرأة أمر طبيعى و أصبحتم شعوبا وقبائل بعد ذلك الخلق .. هذا ما رميت أليه و كان رداً على من تجنت على الله بقولها أنه خلقها شاذة و تعالى الله عما تقول أنها لا تعى أن المجتمع و البيئة السائدة حولها هى من جعلت منها ناتج سيئ ..

    ياسمين أقرأى تفسير القرطبي للأية جيدا فيبدو أن سبب نزول الأية قد سقط منك سهواً ..:)

     
  • At 10/11/2009 02:18:00 PM, Blogger Jasmine said…

    ُExodus

    تقول:
    ياسمين أقرأى تفسير القرطبي للأية جيدا فيبدو أن سبب نزول الأية قد سقط منك سهواً ..:)

    حقيقة، تفسير القرطبي هو المصدر الرئيسي لما ذكرته.
    http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=48&surano=49&ayano=13
    قل لي أنت ما أسقطه؟

    و لاحظ الآية التي انتهى بها تعليقي الذي جاء رداً على إقتباسك للآية الكريمة، لأنني مدركة تماماً بما أردت أن تشير إليه، برغم أنك لم تقتبس الآية المناسبة. تحديداً الجزء (و يجعل من يشاء عقيما). مش شرط العقم يبقى عدم وجود حيوانات منوية لدى الرجل، أو عدم وجود تخصيب بويضات لدى الأنثى.. يعني في أحيان كثيرة قد تكون المشكلة أعقد من مشكلة عضوية. مثلاً لدى الرجل، قد تكون المشكلة ضعف جنسي أو عدم القدرة على الإنتصاب، و عدم تفاعله مع عامل الإثارة. و المشكلة تكون أكثر تعقيداً عندما تكمن في العقل، فالعقل هو أول و أهم عضو جنسي، بدونه لا يجدي القضيب شيئاً. فتخيل أن يكون رجل ما ليس له أي ميول للإناث و لا يحدث له أي إستثارة عندما يجتمع بزوجته. هل ده مش يبقى عقم؟ هل ده يرضي ربنا انه يظلم الست دي معاه عشان يرضى المجتمع و يقول اتجوز؟ و زوجته، ذنبها ايه؟

     
  • At 10/11/2009 02:40:00 PM, Blogger V said…

    معقولة علامة زيك يا ياسمين متعرفش الفرق بين التفسير و "اسباب النزول"؟

    انا بصراحة قليل قوي اشوف حد عندو القدرة انو كل ميفتح بقه يحرج نفسه كدة

    على العموم اليكي تفسير النزول على الله تتعلمي حاجة وتبقي فاهمة مش حافظة


    ‏قال ابن عباس‏:‏ نزلت في ثابت بن قيس وقوله في الرجل الذي لم يفسح له ابن فلانة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من الذاكر فلانة فقام ثابت فقال‏:‏ أنا يا رسول الله فقال‏:‏ انظر في وجوه القوم فنظر فقال‏:‏ ما رأيت يا ثابت فقال‏:‏ رأيت أبيض وأحمر وأسود قال‏:‏ فإنك لا تفضلهم إلا في الدين والتقوى فأنزل الله تعالى هذه الآية‏.‏

    وقال مقاتل‏:‏ لما كان يوم فتح مكة أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بلالاً حتى أذن على ظهر الكعبة فقال عتاب بن أسيد بن أبي العيص‏:‏ الحمد لله الذي قبض أبي حتى لا ير هذا اليوم‏.‏

    وقال الحارث بن هشام‏:‏ أما وجد محمد غير هذا الغراب الأسود مؤذناً وقال سهيل بن عمرو‏:‏ إن يرد الله شيئاً يغيره وقال أبو سفيان‏:‏ إني لا أقول شيئاً أخاف أن يخبر به رب السماء فأتى جبريل عليه السلام النبي صلى الله عليه وسلم وأخبره بما قالوا فدعاهم وسألهم عما قالوا فأقروا فأنزل الله تعالى هذه الآية وزجرهم عن التفاخر بالأنساب والتكاثر بالأموال أخبرنا أبو حسان المزكي قال‏:‏ أخبرنا هارون بن محمد الاستراباذي قال‏:‏ أخبرنا أبو محمد إسحاق بن محمد الخزاعي قال‏:‏ أخبرنا أبو الوليد الأزرقي قال‏:‏ حدثني جدي قال‏:‏ أخبرنا عبد الجبار بن الورد المكي قال‏:‏ أخبرنا ابن أبي مليكة قال‏:‏ لما كان يوم الفتح رقي بلال ظهر الكعبة فقال بعض الناس‏:‏ يا عباد الله أهذا العبد الأسود يؤذن على ظهر الكعبة فقال بعضهم‏:‏ إن يسخط الله هذا يغيره فأنزل الله تعالى ‏{‏يا أَيُّها الناسُ إِنّا خَلَقناكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثى‏}‏ وقال يزيد بن الشخير‏:‏ مر رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم ببعض الأسواق بالمدينة وإذا غلام أسود قائم ينادى عليه بياع فمن يزيد وكان الغلام يقول‏:‏ من اشتراني فعلى شرط قيل‏:‏ ما هو قال‏:‏ لا يمنعني من الصلوات الخمس خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم فاشتراه رجل على هذا الشرط وكان يراه رسول الله صلى الله عليه وسلم عند كل صلاة مكتوبة ففقده ذات يوم فقال لصاحبه أين الغلام فقال‏:‏ محموم يا رسول الله فقال لأصحابه‏:‏ قوموا بنا نعوده فقاموا معه فعادوه فلما كان بعد أيام قال لصاحبه‏:‏ ما حال الغلام فقال‏:‏ يا رسول الله الغلام قورب به فقام ودخل عليه وهو في نزعاته فقبض على تلك الحال فتولى رسول الله صلى الله عليه وسلم غسله وتكفينه ودفنه فدخل على أصحابه من ذلك أمر عظيم فقال المهاجرون‏:‏ هاجرنا ديارنا وأموالنا وأهلينا فلم ير أحد منا في حياته ومرضه وموته ما لقي هذا الغلام‏.‏

    وقالت الأنصار‏:‏ آويناه ونصرناه وواسيناه بأموالنا فآثر علينا عبداً حبشياً فأنزل الله تبارك وتعالى ‏{‏يا أَيُّها الناسُ إِنّا خَلَقناكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثى‏}‏ يعني أن كلكم بنو أب واحد وامرأة واحدة وأراهم فضل التقوى بقوله تعالى ‏{‏إِنَّ أَكرَمُكُم عِندَ اللهِ أَتقاكُم‏}‏‏.‏

     
  • At 10/11/2009 02:51:00 PM, Blogger Jasmine said…

    V بتاع ال Vendetta

    تروجوا للشذوذ ليه...

    أولاً، مفيش حد هنا بيروّج... انت لو مغاير، معتقدش حد هيروّجلك لأن تصبح مثلي، و لو عملك إيه... مش إعلان هو تشوفه تقول هشتريه.. أول إدعاء سخيف و ما أسخف منه.

    تدافعو عن حاجة قذرة منافية للفطرة ليه؟
    برضه إختلاف وجهات نظر. إنت بتقول قذرة، أنا شايفاك إنت اللي طريقتك في الهجوم قذرة صراحة و ما أقذر منها. بتقول منافي للفطرة و بتعمم، إيش فهمك إنت في فطرة غيرك، و لا هو عشان مختلف عنك يبقى منافي للفطرة؟ زي زمان برضه، المجتمع نفسه ده كان بيوصم الأشول انه راكبه شيطان أو جن و متحكم فيه، و بعد كده ثبت ان دي حاجة في تركيبة مخه، هو غير قادر على تغييرها. و بعدين أطباء كتير عرب و مسلمين بيقروا بإن فعلاً فيه ناس كتير من الحالات اللي حاولوا يتعاملوا معاها من المثليين ميؤوس من "شفائها" إذا صح التعبير، و كل اللي يقدروا يقدموهولهم هو "الصبر، إكبح رغباتك، أعيد توجيه طاقتك بطرق اخرى عشان متفكرش لا في عاطفة و لا جنس". كأني مثلاً بقولك: معلش، انت عمرك ما هتنفع تتجوز عشان معكش فلوس تجيب شقة، و مش هتقدر تجيب فلوس تكفي تجيب شقة لأنك عندك إعاقة و محدش هيرضى يشغلك، و بالتالي محدش هيسمح يجوزك بنته، اصبر بقى لحد ما تموت.

    ليه عايزين تدمروا النظام الاجتماعي للدول الاسلامية باقرار الشذوذ بدل من بحث سبل علاج ظاهرة الشذوذ؟

    أنا برضه اللي عايزة أدمر النظام الإجتماعي؟ أنا اللي قلعت بنتين مسلمات الحجاب بإسم حفظ صورة الإسلام من المثلييات؟ أنا اللي بكفر الناس و أسخر منهم عشان قالوا إحنا مثليات و إحتسبوا بالله لأي سبب كان؟ أنا اللي بقول سيبي الاسلام خالص؟ أنا اللي بقول أجيبلك أبليكيشان الانضمام للساينتولوجي؟ أنا اللي بنادي بفناء فئة كاملة عشان في إعتقادي انهم شواذ و يستاهلوا الحرق بالجاز و التمثيل بجثثهم؟ انا اللي بقول ناس كلام و بلبسهم فتاوي و تحليل و تحريم؟
    البحث عن سبل علاج، و ظاااااااهرة.. اذا مقالة اسلام اونلاين نفسها أقرّت ان "ظاهرة" (جماعية) دي محصلتش غير في قوم لوط. طيب لما هي موجودة من أيام سيدنا لوط عليه السلام، ليه المسلمين مدوروش على علاج ليها من زمان؟ يُذكر ان في عهد عمر بن الخطاب حرقوا رجلاً بدعوى أنه كان "يعمل عمل قوم لوط". شوف انت كام سنة..

    و أحب أضيف من مقالة إسلام أونلاين برضه اللي يعني على قدر اكبر بكير من العقلانية (مع ما ورد فيها من أخطاء علمية و إفتقار شديد للمصادر) عشان حضرتك بس عامل فيها الحجاج و عمّال تردد لواط و سحاق على جهل كبير منك زي ناس تانية كتير:

    ومن الخطأ نسبة هذا الفعل إلى اسم النبي لوط، فنقول مثلاً "فلان لوطي"، وإنما نقول كما قال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم "يعمل عمل قوم لوط"، ومن هنا لا يجوز أيضا ربط كلمة "السحاق" بالنبي إسحاق عليه السلام، فليس هناك مبرر لغوي أو اصطلاحي أو تاريخي لذلك، فالمعنى اللغوي للفظ سحاق هو البُعْد، واصطلاحًا يعني البُعد عن السواء والبُعْد عن الفطرة السليمة والبعد عن العرف الصحيح.

    ولم يعرف في التاريخ أي ارتباط بين السحاق والمجتمع الذي عاش فيه النبي إسحاق، وأي ربط لهذا السلوك بالنبي إسحاق عليه السلام يصدر إما عن جهل لغوي وتاريخي، أو عن سوء نية بقصد ربط تلك الظواهر الشاذة بأسماء الأنبياء تمهيدًا للطعن فيهم في مرحلة تالية أو في جولة لاحقة.


    خليك على "شذوذ" بتاعتك، أو "المثلية"، أياً كان مش فارقة في الوقت ده..

    اخص عليك.....يا بني دا احنا بندافع عن الحريات الشخصية.....يا بني دا احنا بتأيدنا للشذوذ بنطور مجتمعاتنا وبنصلحها....يا حبيبي دا الدين الاسلامي بيس جداً مع الشذوذ واللواط والسحاق والحاجات الجميلة دي

    لا ربنا يشفي بجد. المرة الأولانية إدعيت زوراً إني بفتي و بحلل و بحرم، و دلوقتي لبستني عمة الدفاع عن المثلية بحجة الحريات الشخصية :)
    الغريب انك من شوية كنت بتقول بترجع، دلوقتي بتقول "الحاجات الجميلة" دي... أنا خايفة عليك شوية شوية يبقى الموضوع عندك عادي جداً و بيس و تتعدي... مشكلة يا أبو
    cat /dev/urandom > /dev/null
    صحيح، أخبار إمتحان الجنسية ايه في ألمانيا يا زُمل؟ قلتلهم الإسلام بيس جداً مع الشذوذ عشان تعدي و تاخد الباسبور لدويتشلاند؟ :)

    يتبع يا زُمُل

     
  • At 10/11/2009 03:23:00 PM, Blogger V said…

    اولاً كدة انا مش زمل....يا ريت يا شاطرة نحافظ على مسافة ما بينا.....انا مش شاذ ولا مدافع عن الشذوذ عشان ابقى زمل

    ثانياً انا مولود في المانيا

    ثالثاً انا مابقولش ان الشواذ يعدموا ولا يقتلوا ولا حتى ينضربوا....انا بقول الشواذ يتعالجو ان شاء الله حتى قسرياً زي المدمنين

    رابعاً

    "و لا هو عشان مختلف عنك يبقى منافي للفطرة"

    لا...علشان ربنا قال كدة

    المسطرة اللي بقيس عليها السليم والشاذ هي اوامر ربي مش اهوائي

    والله بالنسبة للمثال الساذج بتاع الجواز ده انا مش فاهم انتي بترمي لايه بس خليني معاكي للاخر......طبقاً لمنطقي وقناعاتي اللي مش قادر يتزوج يبقى يصوم كما امر رسول الله صلى الله عليه وسلم

    منطقك انتي بقى يقول انو يزني....معلش بقى الغريزة ولا يحمل الله نفس الا وسعها وبلاه بلاه بلاه

    ويا ستي خليني معاكي فقط عشان الحوار ده يمشي وحاقولك ماشي...يزني!!....لكن اذا بليتم فاستتروا.....ازني في السر.....انما تزني تقوم تطلع تعمل مدونة تتفاخر بالزنى لا والمصيبة كمان تدافع عن الزنا بالقران!!!!!!!......يا اخي بلاش تجروء على الله......يا ناس خافو ربنا

    خامساً

    اؤيدها واشكرها مليون مرة انها قلعتهم الحجاب ولو ربنا قدرلي اقابلها هاشكرها شخصياً.......حركة مبتذلة انهم رايحين لابسين حجاب.....أرحمو الحجاب من عهركم!

    سادساً

    "ظاهرة" (جماعية) دي محصلتش غير في قوم لوط. طيب لما هي موجودة من أيام سيدنا لوط عليه السلام، ليه المسلمين مدوروش على علاج ليها من زمان؟"

    علاجها موجود من زمان....وهو عدم تقنينها.....هو تحريمها

    زيها زي الخمر......محرمة نعم.....موجودة نعم.....لكن لو لم تحرم كانت حتستشري

    الاسلام غير معني بالقضاء على الرذائل....لان طالما وجدت الطبيعة البشرية وجدت الرذائل...ولكن الهدف هو وضعها اندر كونترول......منعها ان تستشري وتصبح معترفاً بها

    سابعاً

    بالنسبة للتسمية....معلش انا باعذرك على جهلك

    السحاق لغة لا علاقة به بالنبي اسحاق
    السحاق لغة يعني سحقت الشيء، سحقه سحقا، إذا دققته، وأسحق الرجل إسحاقا إذا بعد،

    واسم النبي اسحاق بعيد كل البعد عن هذا لانه تعريب عن الاسم العبري ايزاك وانا متاكد من حكمي على ثقافتك انك تعرفي هذا لكن للتدليس احكام!

    اما بالنسبة لكلمة لواط فانتي برضو معذورة بالجهل (وربما التدليس)

    لما بنقول على شاذ انو لوطي احنا هنا بنستخدم قاعدة نحوية اسمها اللفظ المركب تركيب اضافي ولا غبار على استخدامه في هذه الحالة

    مفيش ثامناً

    ومفيش سلامو عليكم

     
  • At 10/11/2009 03:26:00 PM, Blogger Jasmine said…

    V بتاع ال Vendetta

    في حاجة اسمها مسلمة مثلية(شاذة يعني)

    انما مسلمة تقر المثلية....اقرار الشذوذ ببساطة يعني تحليل ما حرم الله....يعني كفر


    هنا بقى أحلى مراوغة منك.. إنك تفسر الكلمة بأكثر من معنى... فعلاً فاتتني دي. ملعوبة.

    طيب لو انا أقّر المثلية بالمعنى بتاعك ده، ليه أقول نوفّر فرص للي عايز (أو عنده أمل) انه يتعالج؟ و ليه أقول نبحث و نحاول و نعامل كل حالة على حدى بدون تعميم و بدون إطلاق أحكام مُسبقة على فئة بأكملها؟ ليه أصلاً أنا ماهجمتش المعالجين كلهم و قلت انهم مخطئين انهم يحاولوا يعالجوا أي حد (في نظرهم) "مثلي"؟

    أقولك أنا ايه المقصود بإقرار المثلية. عندك مثلاً واحد زي أحمدي نجاد في ذات مرة قال إيه: مفيش مثلي(ين\ات) في إيران. ده إنكار لوجود المثلية.
    واحد تاني زي (إكس) بيقول:
    المثلية دى وباء ولازم تتعالجوا منه .واستغرابى اكتر من مثلية لقت نفسها وبتحسبن!! حاجة تضحك.تفتكرى انتى بترضى ربنا ولا بتغضبيه بأفعالك! علشان تحسبنى !

    لاحظ "وباء"، و أيضاً ذكر "ظاهرة"، اللي اتفقنا مع مقالة اسلام اونلاين ان دي محصلتش غير مرة في التاريخ و هي في قوم لوط. ظاهرة، أن تصبح المغايرة هي الإستثناء. انتوا بتتكلموا على "وباء" و احنا بنتكلم عن "افراد" شاذين عن القاعدة العامة (يعني حالات إستثنائية)، و كل حالة الله أعلم بأسبابها أو مسبباتها المختلفة و المتعددة، و ده متفّق عليه مفيهوش جدال، و كتير من حالات حاولت تتعالج مش معروف سببها أو مسبباتها (يقول المريض مثلاً: أنا معرفش انا كده ليه و عمري ما حصلي كذا و لا كذا، اشرني يا دكتور).

    و يقول في مشاركته اللي بعدها:
    يعنى انتى مسلمة وتقرى المثلية؟ اعتقد لازم تسألى عالم فى الدين لو كنت مسلمة يعنى!.طالما الموضوع ملتبس اوى كده.

    فأرد عليه أنا زي ما رديت عليه و قلت:
    إستاذ إكس. نعم، أنا مسلمة و أقرّ المثلية. و قلتها قبل كده، و لا أخاف في الله لومة لائم. لأني مؤمنة أنه لو بإقراري هذا قد أذنبت، فأطمع أن يهديني الله إلى طريق الصواب، و إن لم أهتدي، ربنا هو اللي هيحاسبني، و ساعتها برضة هكون طمعانة في رحمته، لإيماني بأن رحمته وسعت كل شيء. و بجاهد نفسي أعمل بقوله تعالى: إرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء.

    و ذكرت ليه أنا مش مُلزمة بما ألزمني به لأني مش منصب لذلك، و ليس في صالحي أن ألجأ لشيوخ في هذا الأمر أصلاً. أنا مش عايزة فتوى و لا تحليل.. شكراً يا شيوخنا، عرفنا انه تسميتكم ليه لواط يعني من قوم لوط يعني ظاهرة و وباء (طب و السحاق من قوم مين؟)

    مسلمة و بقر المثلية.. و مش المسلمة الوحيدة اللي بتقر المثلية. كذلك يقرها كل الأطباء الباحثين و الدائبين على محاولة علاجها في بعض الحالات الفردية ذات الطبيعة الخاصة (المعروف مسبباتها و الممكن في وجهة نظرهم علاجها). ذكرت موقع إستشارات مجانين على سبيل المثال.. أهو أطباء مسلمين و بيقروا المثلية... أصل لو أنكروها، هيعالجوها ازاي؟ لو في إعتقادك أنك أمام "مرض"، يبقى لازم أولاً تعترف بوجوده و بعدين تبدأ تبحث عن مسبباته.

    إقرار من نوع آخر، كما ذكرت آنفاً أيضاً:
    و بالرغم من كل ذلك، لم تنجح كل هذه الحملات الشرسة في القضاء على (أو الحد من) إنتشار و ظهور الرأي الآخر، فضلاً للإنترنت و وسائل الإتصالات المتقدمة. فتجد مثلاً الكثير من المنظمات والمنتديات مثل "الفاتحة" و "حرية" و "شبكة المثليين المسلمين" و "سفرا للمثليات المسلمات" و منظمة "تي اي سي" العالمية للمثليين المسلمين.

    كل المسلمين دول بقى في رأيك كفرة و زناديق، عشان أقروا واقعهم انهم مثليين أو مثلييات؟

    إقراري لواقع إن ناس كتيرة جداً بتنادي بفنائنا أو نفينا أو أن نكفر عشان في رأيهم إن وجودنا يسيء للإسلام:
    و ما يزال المضطهِدين (بإسم الدين) يتبجحون أن المثلية ليست إبتلاء، و يصرون أن يردونا عن ديننا بحجة إعتقادهم أن "وزر المثلية" كفراً تلقائياً. و لكن الغرب أيضاً ليس بريئاً تماماً من ذلك أيضاً، فوقعتنا بين نارين. {ودوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سواء} و {ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفاراً حسداً من عند أنفسهم} فلا تتعبوا أنفسكم، ولا تغتروا بوعودهم المعسولة. من يروا أن بإمكانهم أن يتعالجوا فطوبى لهم، و من يؤمن بأن هذه طبيعته و ليس بيده تغييرها، فلا تفقد إيمانك بالله و طمعك في رحمته و رضاه فقط لأن فلان قال أنك هالك، أياً كان، فالحُكم يوم الحساب للحَكَم العدل، الرحمن الرحيم، رب العباد، و ليس للعباد. الله يغفر الذنوب كلها و لو كانت كزبد البحر، إلا الشرك به. تمسكنا بإيماننا بالله و برحمته هو أول و آخر طوق نجاة

    هل أنا أجرمت عشان بقول لناس كل اللي حواليهم بيخيروهم بين دينهم أو إحتقار أنفسهم (أو شتى أنواع الإضطهاد) أن يتمسكوا بإيمانهم بالله سبحانه و تعالى كطوق النجاة الأول و الأخير؟ برضه أنا ما نبذتش فكرة العلاج، بالعكس. ربي يهدينا جميعاً.

     
  • At 10/11/2009 03:27:00 PM, Blogger V said…

    وادي رابط لتوضيح اللبس الخاص بتسمية الشاذ "لوطي"

    http://www.islamonline.net/servlet/Satellite?pagename=IslamOnline-Arabic-Ask_Scholar/FatwaA/FatwaA&cid=1122528623298

    قال يعني فرقة معاكم لوطي ولا شاذ...قال حرام قال!!!...حاجة تجنن والله

     
  • At 10/11/2009 03:38:00 PM, Blogger Jasmine said…

    V بتاع ال Vendetta

    لا برافو.. عرفنا انك بتعرف تفتح الرابط، و انك بتعرف تعمل copy/paste
    تقدم ملحوظ

    الكلمات المحورية من التفسير إيه؟
    رأيت أبيض وأحمر وأسود قال‏:‏ فإنك لا تفضلهم إلا في الدين والتقوى فأنزل الله تعالى هذه الآية‏.‏

    و في بلال:
    وقال الحارث بن هشام‏:‏ أما وجد محمد غير هذا الغراب الأسود مؤذناً

    وقالت الأنصار‏:‏ آويناه ونصرناه وواسيناه بأموالنا فآثر علينا عبداً حبشياً

    أنا قلت إيه خارج عن سياق نزول الآية؟

    هل أنا ذكرت غير الآتي؟
    و المقصود من معنى الآية إجمالياً:
    يا أيها الناس، يا أيها المختلفون أجناسا وألوانا، المتفرقون شعوباً وقبائل . إنكم من أصل واحد. فلا تختلفوا ولا تتفرقوا ولا تتخاصموا ولا تذهبوا بددا.
    و المغزى أو المراد هنا أن التنوع لا يقتضي النزاع والشقاق, بل يقتضي التعاون للنهوض بجميع التكاليف والوفاء بجميع الحاجات. وليس للون والجنس واللغة والوطن وسائر هذه المعاني من حساب في ميزان الله. إنما هنالك ميزان واحد تتحدد به القيم, ويعرف به فضل الناس: (إن أكرمكم عند الله أتقاكم)... والكريم حقا هو الكريم عند الله. وهو يزنكم عن علم وعن خبرة بالقيم والموازين: (إن الله عليم خبير)



    يا ريت بقى نحترم المساحة و منقعدش نعمل نسخ و طبع عمّال على بطال من رابط حد تاني حطه عشان تزوّد عليه جمله.. صراحة مش شايفة أنت نسخت الموضوع كده عمياني و أنطسيت في نظرك، و لا ما قريتش بداية تعليقي أصلاً؟ و لا هو أي تعليق عشوائي و السلام؟

     
  • At 10/11/2009 03:38:00 PM, Blogger V said…

    ايه ده...في منظمة اسمها الفاتحة بتأيد الشذوذ بين المسلمين؟؟

    شكرا يا ياسمين انا كدة غيرت راي.....بما ان في مسلمين بيأيدو الشذوذ يبقى اكيد الشذوذ صح

    simple math

    يلا بقى يا شباب دورلي على شاب امور كدة عشان يبقى البوي فريند بتاعي

    ماخلاص الشذوذ طلع حلال لان مستحيل ان كل المسلمين الشواذ دول يكونو غلط

    LOGICAL FALLACY!!!

    ايوة يا ستي دول كفرة وزناديق!!

    انشالله يكونو مليون "مسلم" ومليون منظمة!!

    اما بالنسبة لوباء وحالات فردية

    الواقع انها حالات فردية لاننا حتى الان يدنا هي العليا.....لكن لو لا قدر الله نجحت مساعيكم فسيصبح وباء والرينبو بارديز حتلف العواصم العربية

    ماهوا اللي خلى قوم لوط قوم لوط انا واحد المعي وي حضرتك طلع ودافع عن الشذوذ وشاعتها تحول من ظاهرة فردية الى ظاهرة عامة ومنتشرة واصبحت سودوم...سودوم

    واخيراً....خليني ورا الكذاب لغاية باب الدار......انتي سحاقية يا ياسمين؟ سوري قصدي شاذة؟...سوري قصدي مثلية؟ ولا مجرد مدافعة عن حقوق المثليين؟

    اتفضلي ردي

     
  • At 10/11/2009 04:07:00 PM, Blogger Jasmine said…

    V بتاع ال Vendetta

    انا بقول الشواذ يتعالجو ان شاء الله حتى قسرياً زي المدمنين

    اها... يعني forced reparative therapy
    و ده يا ترى حسب فتوى الشيخ V for Vendetta?

    لا...علشان ربنا قال كدة

    ربنا قال مفيش مثلية\مثلي بالفطرة؟

    المسطرة اللي بقيس عليها السليم والشاذ هي اوامر ربي مش اهوائي

    أها؟ مسطرة الأوامر اللي هي .... ؟

    طبقاً لمنطقي وقناعاتي اللي مش قادر يتزوج يبقى يصوم كما امر رسول الله صلى الله عليه وسلم

    يصوم، بس ميفطرش مدى الحياة، يعني مؤبد، صح؟ يعني يبقى زي راهب (أو تبقى راهبة) بمعنى أصح؟

    منطقك انتي بقى يقول انو يزني

    و الله في دي مقدرش أفتي فيها.. يتجوز، إزاي، هو فيه زواج مثلي في الإسلام؟ يبقى ازاي يزني لو هو أصلاً ملوش حق في الزواج؟ ده على منطقك كل ده.. طيب لو فيه زواج، مش أهم شروط الزواج في الإسلام الإشهار؟ طيب ده لا زواج و لا علاقة و لا حتى حب مسموحلو، و لو عمل غير كده يبقى زنا بشتى أنواعه (زنا العين، زنا اللسان، إلخ..)

    اؤيدها واشكرها مليون مرة انها قلعتهم الحجاب ولو ربنا قدرلي اقابلها هاشكرها شخصياً.......حركة مبتذلة انهم رايحين لابسين حجاب.....أرحمو الحجاب من عهركم!

    هل انت متأكد أنهم مثليات أصلاً؟ و بعدين ايه عهركم دي، معتقدش انها قالت عاهرات.. هي قالت مثليات. لو سمحت حدد، متلخبطش المفردات..

    علاجها موجود من زمان....وهو عدم تقنينها.....هو تحريمها

    طيب لما هي بتعالج من أيام قوم لوط، و محرّمه، ليه منتشرة؟ ده أمراض كتير جداً إندثرت تماماً في غضون عقود قليلة من الزمان بطعيمات الإنسان..

    واسم النبي اسحاق بعيد كل البعد عن هذا لانه تعريب عن الاسم العبري ايزاك وانا متاكد من حكمي على ثقافتك انك تعرفي هذا لكن للتدليس احكام!
    اما بالنسبة لكلمة لواط فانتي برضو معذورة بالجهل (وربما التدليس)
    لما بنقول على شاذ انو لوطي احنا هنا بنستخدم قاعدة نحوية اسمها اللفظ المركب تركيب اضافي ولا غبار على استخدامه في هذه الحالة


    أستغفر الله العظيم... يا اخي ان بعض الظن اثم. شوف، انا صراحة ما سألتش السؤال ده إلا عشان أشوف اذا كنت قرأت فعلاً المقالة بتاعة إسلام أونلاين و لا لا، عشان استخدامك للكلمات دي اللي المقال كرّه فيها.

    المعنى اللغوي للفظ سحاق هو البُعْد، واصطلاحًا يعني البُعد عن السواء والبُعْد عن الفطرة السليمة والبعد عن العرف الصحيح.

    تقولي سحق و سحق سحقاً متسحقاً.. ايه ده، مش عيب كده؟ مبتقراش حتى المصادر الإسلامية العربية؟ عيب، عيب أوي...

    ثامناً، معندكش ثامناً؟ أقولك حاجة ظريفة؟

    فيلمك المفضل: V for Vendetta
    V is about the gayest superhero of all time.
    http://www.moviecitynews.com/voices/2006/060323_gross_vendetta.html

    ركز على gayest يعني "أشذ"... مفيش "أسحق سحقاً" من كده صراحة... سوبرهيرو و "أشذ". يلا.. نقول غلطة مطبعية..

    عموماً انا هبادر بالسلام، رغم انك بخلت بيه
    سلامه عليكم

     
  • At 10/11/2009 04:27:00 PM, Blogger V said…

    yes, i know about the movie of course :)

    he was not the "gayest" superhero, in the end of the movie he confessed to Evy Hammond that he loved her.

    gay in love with a woman? i don't think so

    he just showed compassion to a fellow prisoner who was tortured and eventually killed because of of her homosexuality, and truth to be said, if i was in his place i would have shown the same compassion, as i stated earlier that i oppose physically harming homosexuals.

    واضح انك انسانة وحيدة لا بتروحي ولا بتيحي يا ياسمين وقاعدة قدام النيت ليل نهار وده واضح من ان حتى معلوماتك عن الفيلم واخداها من النيت.....يعني حتى ماشوفتيش الفيلم

    نرجع لموضوعنا

    اولاً
    علاج قسري زي علاج المدمنين

    وده في حالة الشاذ بسبب ظروف قهرية مش الشاذ ولا الشاذة للمزاج والمغامرة

    ثانياً

    مفيش حاجة اسمها مثلي بالفطرة ولا بالجينات طبعاً.....الانسان يولد بفطرة سليمة وادعاء الشواذ ان الشذوذ سببه جيني ثبت انو ادعاء كاذب

    ثالثاً

    "أها؟ مسطرة الأوامر اللي هي .... ؟"

    هو انا بكلم نفسي؟؟

    "يصوم، بس ميفطرش مدى الحياة، يعني مؤبد، صح؟ يعني يبقى زي راهب (أو تبقى راهبة) بمعنى أصح؟"

    والله الحديث الصحيح بيقول كدة.....الرهبانية ارحم من الزنا

    "هو فيه زواج مثلي في الإسلام؟"

    لا طبعاً....طول مالناس اللي زي حضرتك مش في الحكم

    زواج على سنة الله ورسولة.....عن كراهة مش مشكلة....ارحم من الشذوذ

    "هل انت متأكد أنهم مثليات أصلاً؟"

    اعتقد انهم اقروا بكدة

    "معتقدش انها قالت عاهرات"

    العهر يعني الفسوق او الفجر

    "طيب لما هي بتعالج من أيام قوم لوط، و محرّمه، ليه منتشرة؟ "

    هو انا بكلم نفسي!!!؟؟؟؟

    يا ستي منتشرة ماشي!!

    ما هو ربنا محرم قتل النفس بغير حق.....القتل اختفى من العالم؟؟ لا....لكن على الاقل فيه رادع يخلي 90% من القتلة يفكروا 100 مرة قبل مايقتلوا

    لو الشذوذ ماكانش محرم كان انتشر اكتر من كدة

    اخيراً بالنسبة لكلمة سحاق....سيبك من المكتوب في اسلام اونلاين...انتي عارفة وانا عارف انك عارفة ان كلمة اسحق ملهاش علاقة ومش كلمة عربية اصلاً....

    اما بالنسبة لمصدري عن تعريف كلمة السحاق

    http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=2172

     
  • At 10/11/2009 04:35:00 PM, Blogger Jasmine said…

    gay in love with a woman? i don't think so

    it's a movie, lol :)
    by the way, has it occurred to you he was bisexual?

    واضح انك انسانة وحيدة لا بتروحي ولا بتيحي يا ياسمين وقاعدة قدام النيت ليل نهار وده واضح من ان حتى معلوماتك عن الفيلم واخداها من النيت.....يعني حتى ماشوفتيش الفيلم

    I don't recall if I've seen the movie.. If I'm not mistaken, there was a lot of gore in it? that might explain why I didn't see the ending:)

    حالياً، مش وحيدة :)
    Just a day off, with extra time to kill, with a lot of things being done meanwhile

    بالمناسبة، حد حضر مباراة تونس و كينيا أو الجزائر و رواندا
    شكلنا كده في مهمة صعبة جداً يوم 14 نوفمبر القادم إن شاء الله
    لازم نكسب 2 صفر أو 4 واحد عشان نتأهل

    انا تعبت
    تصبحوا على خير
    including my gay superhero :)

     
  • At 10/11/2009 04:39:00 PM, Blogger Jasmine said…

    This comment has been removed by the author.

     
  • At 10/11/2009 04:42:00 PM, Blogger Jasmine said…

    By the way.. look up the word "Sapphic" (as in erotica)... I think, (Allahu a3lam) this might be where the term was really derived from... (Sapphic named after Sappho, the bisexual lesbian poet - nationality/island called Lesbos)

    Goodnight :)

    (re-posted for minor corrections)

     
  • At 10/12/2009 03:02:00 AM, Blogger V said…

    no, it hasn't occurred to me that he was a bisexual.

    yes, unlike you there is actually people like me who doesn't wish that every man and woman -- even in movies -- has some degree of homosexual tendencies :)

    وبخصوص الوحدة....having a huge IM contact list doesn't count, i was asking about real friends, if you have any idea what that is :)

    اما بخصوص مباراة تونس وكينيا فتونس فازت ولكن للاسف نيجريا برضو فازت على موزمبيق في الوقت الضايع وكدة يتاخر الحسم للمبارة الاخيرة

    تونس متقدمة على نيجريا بنقطتين....تونس تلعب مع موزمبيق خارج ملعبها ونيجيريا تلعب مع كينيا خارج ملعبها.....اصدق التمنيات للمنخب التونسي الشقيق

    اما بالنسبة لمصر والجزائر.....ان شاء الله مصر لن تجد صعوبة في الفوز على الجزائر بعدد وافر من الاهداف

    نرجع لموضوعنا

    كفاية تدليس ولف ودوران.....انا ماليش دعوة بالمسميات ولا اصل كلمة ليزبيان ولا مسميات السحاق المختلفة

    ولزوم التدليس ماجاوبتيش عليا لما سالتك انتي مثلية ولا لا.....عادي عادي اللي يعيش ياما يشوف

     
  • At 10/12/2009 04:34:00 AM, Anonymous Anonymous said…

    ياسمين بليز وقفي تردي علي جحيم
    المجادله دا.. ربي خلقنا كلنا وهوا عالم بينا وهوا راح يحاسبنا.. مش الافنديه دول ..وكمان مستحيل العالم دي تحس او تفهم المعاناه الي بيشعر بيها المثليين للاسف.. كل ردودهم جاهزه ومعلقين حبل المشنقه..
    اتمني فعلا انكم تخافوا الله وبلاش تجريح بالكلام وتكفير وتحطيم .. الدنيا دواره
    والي بيحصل لنا دا ممكن يحصل لك او لاحد من عيلتك للاسف انت ما عندك ضمان لانه الحياه ما فيها ضمانات
    فبلاش نعايب علي مبتلى بكل غرور ونحاول نتناقش بدون شتيمه ..

    لا حول ولا قوة الا بلله

     
  • At 10/12/2009 05:07:00 AM, Blogger V said…

    وارد جداً ان اي حد في عيلتي يتعرض للاصابة بهذا الابتلاء فعلاً وحقه علي في هذه الحالة هو المساعدة ومد يد العون علشان يصبر او تصبر على الابتلاء زي ما هو حق اي شخص مصاب بمرض المثلية علي

    لكن لو حصل ان الشخص ده حاول انو يقنعني ان المثلية ده مافيهاش ما يعيب ومش حرام يبقى اولاً حاتبرا منو وثانياً هاعاديه واحطو في دماغي درءا لمفسدته وتقرباً لله

    الرغبة في الفجور ليست مشكلة في حد ذاتها.....مفيش انسان معصوم من الرغبات الدنيئة ومفيش حد يستحق العقاب بسبب رغباته ولكن المشكلة عندما تتحول الرغبات لافعال والمصيبة عندما يبرر المذنب ذنبه بدل من ان يقر به

    ومتخافـــ(ي)ـــش ياسمين مش حترد لان اخفاء توجهاتها الجنسية هي ورقة التوت الاخيرة بالنسبالها :)

     
  • At 10/12/2009 06:54:00 AM, Blogger V said…

    لحظة واحدة

    اخت ياسمين انا في غاية الاسف!!

    ماكنتش اعرف حضرتك...كان في هاجس بيقولي اني اعرفك لكن ماكنتش قادر افتكرك لكن دلوقتي افتكرت حضرتك

    مش حضرتك برضو صاحبة شركة ياسمينة تورز المسئولة عن تسفير المرضى بمختلف انواعهم للعلاج في اسرائيل؟؟

    ايوة افتكرت....حضرتك بتقومي بدور رائع في تسهيل الحصول على فيزا لاسرائيل للمرضى وتسهيل اجرائات الدخول بالتعاون مع منظمات حقوقية داخل الكيان العبري "الشقيق"

    ده حضرتك مشهورة جداً ما شاء الله

    وانا من تغفيلي عمال اقل ادبي واخبط فيكي

    سامحيني انا لو اعرف انك بتقدمي خدمة عظيمة وطنية كدة ماكنتش فتحت بقي

    لكن يالا حصل خير....رجو تتقبلي اعتذاري انتي وكل الاصدقاء من اول الزعيم المفدى نتنياهو لغاية اصغر جندي في جيش الدفاع

    عقبال كدة ماشوفك واخدة نجمة داود من الدرجة الاولى على خدماتك الجليلة للصهيونية

    p.s. thanks for the anonymous tip :)

    and

    shalom ;))

     
  • At 10/12/2009 08:15:00 AM, Blogger Jasmine said…

    لمن يفتون جيني و مش جيني وتحويل جنس وتأرجح ويخلطون الحابل بالنابل
    إختيار أم فطرة

    أصدرت الرابطتين الأمريكيتين للطب النفسي والسيكولوجي والرابطة القومية للخدمات الإجتماعية تقرير موجز للمحكمة العليا في كاليفورنيا:
    ثبت ان التوجه الجنسي منيع بوجه عام للتدخلات التي ترمي لتغييره، و التي يشار اليها احياناً بإسم العلاج التعويضي reparative therapy. لم توجد أبحاث وافية علمياً تدل على أن مثل هذه التدخلات فعالة أو آمنة. علاوة على ذلك، لأن المثلية هي إختلاف طبيعي للجنس البشري، لا تشجع المنظمات القومية للصحة النفسية الأفراد لتغيير ميولهم الجنسية من مثلية للغيرية. ولذلك فقد إعتمدت جميع المنظمات القومية الكبري في الصحة العقلية بيانات ولوائح تحذر المهنيين والجمهور من العلاج الذي يهدف لتغيير التوجه الجنسي. وأقرت الكلية الملكية للأطباء النفسيين أنها تشاطر القلق من كلا الرابطتين الأمريكيتين أن المواقف التي تتبناها هيئات مثل لجمعية الوطنية للبحوث والعلاج من المثلية - نارث (NARTH) في الولايات المتحدة غير معتمدة من قبل العلم وليس هناك أي أدلة علمية سليمة أن التوجه الجنسي قابل للتغيير. وإضافة على ذلك، فقد خلق هذا النوع من العلاج على النحو الموصى به من قبل نارث وضع يشجع على إزدهار التعصب والتمييز. وأضافوا أن أفضل دليل على نجاح أي علاج يأتي من التجارب الإكلينيكية العشوائية و لم تنفذ أي محاولات في هذا المجال

    وتضيف الرابطة الأمريكية أن معظم الناس لا يلاقوا أي شعور أو إدراك حسي (وإن أقر البعض وجوده ضعيفاً) في إختيار توجههم الجنسي. و في بيان مشترك مع منظمات أمريكية أخرى رئيسية وطبية تضيف أن مختلف الناس يدركون عند فترات مختلفة من حياتهم إن كانوا مغيارين\مثليين\إزدواجيين، وأقرت بأن بعض الناس يؤمنون أن التوجه الجنسي فطري وثابت ولكنه يتشكل خلال حياة الشخص. ويعلن مركز الإدمان والصحة النفسية: للبعض من الناس يكون التوجه الجنسي استمراري وثابت مدى حياتهم، وللبعض الآخر قد يكون سلساً ويتغيّر مع الوقت

    أكبر المنظمات العلمية في أمريكا وبريطانيا وأستراليا تعتبر محاولات تغيير التوجه الجنسي محتملة الأضرار، في حين أن جماعات متطرفة (مثل نارث) تعتقد أن التغيير ممكن، غالباً بدافع من المعتقدات الدينية، بالنسبة لأولئك الذين لا يمكنهم تقبّل توجههم الجنسي

    الهوية الجندرية (النوع الإجتماعي) والتوجه الجنسي

    أوائل الكتاب عن التوجه المثلي عادة ما إعتقدوا أنه مرتبط وثيقياً بجنس الشحص. على سبيل المثال، كان في اعتقادهم ان الأنثى النمطية التي تنجذب للإناث يكون لديهم سمات ذكورية والعكس، وهذا الفهم كان متقاسم بين أكثر المتناظرين في المثلية من منتصف القرن التاسع عشر لأوائل القرن العشرين. ولكن هذا الإعتقاد بأن المثلية ما إلا إنعكاس جنسي كان متنازع عليه، وخلال النصف الثاني من القرن العشرين أصبح النظر للهوية الجندرية على نحو متزايد أنها ظاهرة مستقلة عن التوجه الجنسي. المتحولين جنسياً كما هم مطابقي الجندر cisgender (الفئة المعهودة إجتماعياً) قد يميلوا للرجال، النساء أو كلاهما، بالرغم من الإختلاف الجذري في نسب إنتشار التوجهات الجنسية بين الفئتين[*] الشخص المثلي\المغاير\الإزدواجي قد يكون ذكوري أو أنثوي أو محايد (androgynous)
    ويعتبر الكثيرين الحكم المسبق بنمط جندري-مطابق للمغايرين و جندري-مخالف للمثليين بأنه تعميم سلبي. ومع ذلك، فيقول مايكل بيلي و كينيث زوكر في دراساتهم الغير مستندة علمياً أن أغلب المثلي(ين\ات) يقرّون بكونهم مخالفين-جندرياً في طفولتهم. ويقول ريتشارد فريمان في كتابه (المثلية الذكورية) من وجهة نظر التحليل النفسي أن الغريزة الجنسية تبدأ متأخراً، على عكس نظرية سيجموند فرويد سابقاً، أي ليست في المهد ولكن بين الخامسة والعاشرة من العمر، وأنها ليست مركّزة على كيان الوالد\ة ولكن على الأقران، وبذلك يعلل أن الرجال المثليين ليسوا "شواذاً"، لم يميلوا قط لأمهاتهم على أي حال

    [*] الصورة النمطية للصبي المتأنث الذي يبلغ ليعيش كإمرأة صورة لديها تاريخ طويل جداً، وهي فكرة خاطئة شائعة تعمم أن النساء المتحولات (ترانس-سكس\جندر) مغايرات فقط. ومع ذلك، الأبحاث حول توجه النساء المتحولات جنسياً مشكوكة في أفضل أحوالها. العديد من الدراسات حول هذه القضية عانت من التحيز الشديد في التقارير، حيث أن أغلب المتحولات يشعرن بالإلزام لإعطاء إجابات "صحيحة" على هذه الأسئلة ليزيدن من فرصهن للحصول على العاج الهرموني الإستبدالي.
    ما يزيد الطين بلة أن بعض الباحثين (بلانكارد، بيلي و لورينس) يتجاهلوا الأدلة على التحديد-الذاتي للهوية كنساء، ويستمرون في وصف المائلات منهن للرجال بـ "ترانس مثلي" والمائلات للنساء بـ "ترانس غير مثلي". هذا الوصف يُعتبر عديم الإحترام للنساء الذين يُفترض أنهم يدرسوهن. وتصف جوليا سيرانو هذا كجزء من منهج تسعير ترانس-سلعة لترخيص الأشخاص الترانسكس لمجرد عينات بحث وتخيلات جنسية

     
  • At 10/12/2009 08:19:00 AM, Blogger Jasmine said…

    تعليقاً على الإتهام الصريح الذي ورد عن الأستاذ
    V


    مش حضرتك برضو صاحبة شركة ياسمينة تورز المسئولة عن تسفير المرضى بمختلف انواعهم للعلاج في اسرائيل؟؟

    ايوة افتكرت....حضرتك بتقومي بدور رائع في تسهيل الحصول على فيزا لاسرائيل للمرضى وتسهيل اجرائات الدخول بالتعاون مع منظمات حقوقية داخل الكيان العبري "الشقيق"


    إدعاء ليس له أي أساس من الصحة، و محاولة خسيسة لحشد التعصب ضد كياني الشخصي المتواضع

    {يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين}
    صدق الله العظيم

     
  • At 10/12/2009 08:21:00 AM, Blogger Jasmine said…

    اللهم اكفينهم بما تشاء كيفما تشاء انك على كل شيء قدير

    حسبي الله و نعم الوكيل

     
  • At 10/12/2009 08:30:00 AM, Blogger V said…

    ادعاء باطل؟ :)

    احتمال برضو

    صراحة انا معنديش دليل لكن صراحة برضو مستبعدش......لاني اعتقد ان الانسان اللي عنده اجراءة يدافع عن الشذوذ الجنسي من القران ممكن يعمل اي حاجة

    ربنا يهديكي

    اما بخصوص الجينات والكلام ده فانا هنا افترض انك هاحافظ على المساحة دي ومش هانسخ مقاطع طويلة لكن هاديكي انتي ومن يهمة الامر رابط لمقالة موسوعية مهمة جداً عن الشذوذ الجنسي مليئة باثباتات علمية ووقائع

    http://www.conservapedia.com/Homosexuality

     
  • At 10/12/2009 09:03:00 AM, Blogger Jasmine said…

    اعتقد ان الانسان اللي عنده اجراءة يدافع عن الشذوذ الجنسي من القران ممكن يعمل اي حاجة

    ادعاء آخر سخيف من انسان خسيس

    تقوليله كلمة لواط غلط (الرسول صلى الله عليه و سلم عمره ما قال لواط أو لوطي) يقولك مدلسه و مراوغه و يصر على استخدام لفظ خاطيء

    تقولي محدش هنا بيحرم و لا بيحلل، يقولوكي كلام و يلبسوكي عمة الفتوى غصب عنك

    و بنناقش ضعف و تناقض التفاسير و الأسباب و الفتاوي (من مصادر موثوقة) اللي بتنادي إما ان المثليين لازم يعيشوا طول حياتهم كارهين و محتقرين نفسهم أو يكفروا، و بنواجه الناس اللي بتبرر عنفهم و جرائمهم بقصة قوم لوط، يقولك بندافع عن المثلية مـــــــــــن القرآن!!!

    ناس هتموت و تلبس أي حد أسفار و أوزار غصب عنهم، و عايزة تنتزع منهم فتوى رغم أنفهم بس عشان يبرروا تكفيرهم و تخبيصهم، و يطلعوا اتهامات زائفة أشكال و ألوان بس عشان يحاولوا تشويه صورة شخص أو آخر ودوا لو كمموه

    مدى الإنحطاط اللي وصل له المدعين بالأمر بالمعروف و النهي عن المنكر شيء مخزي للغاية

    لا حول و لا قوة إلا بالله
    و لله الكلمة العليا يوم الحساب، رب العباد يحكم و ليس العباد، فيومئذ هو الوحيد الذي يعلم ما تبدون و ما كنتم تكتمون

    أنا عمري ما إدعيت إني أتقى من حد، و بدعي لنفسي أولاً قبل أي حد تاني
    و زي ما قلت قبل كده إقتباساً عن ابن عطاء السكندري رحمه الله
    رُبَّ معصية أورثت في النفس ذِلاً وانكسارا
    خيرٌ من طاعة، أورثت عزاً واستكبارا

    ربنا يهدينا و يهديكم جميعاً
    ربنا لا تؤاخذنا ان نسينا او اخطأنا

     
  • At 10/12/2009 09:11:00 AM, Blogger V said…

    خلاص يا ستي حقك عليك

    something i said did apparently hit a nerve, i am not sure what it is, but itäs clear that zou snapped Ö=

    بما انك مش عايزة تجاوبي على السؤال فانا هافترض انك مثلية وخجلانة تعترفي.....في الحالة دي يبقى تناقض غريب

    على العموم انا هاعتذرلك يا ستي و اعترف بخطأي واستغفر ربنا لو قولتيلي بشكل واضح وبدو لف ودوران ان "الافعال المثلية الجنسية" حرام ولا يجوز تبريرها....[سيطة قوي

    اتفضلي....بس من غير لف ولا دوران

     
  • At 10/12/2009 10:05:00 AM, Blogger V said…

    امرك غريب يا ياسمين ماتردي!!

    الافعال المثلية الجنسية في رايك حلال ولا حرام!؟

    يا ستي لو قلتي حرام يبقى انا كــــــــــــــــــل اللي كنت باقوله ده غلط وانتي فعلاً مابتحلليش الشذوذ ولا حاجة

    انتي عارفة يا ياسمين انا فعلاً مقتنع دلوقتي انك انسانة مدلسة لاقصى الحدود.....اسلوبك الامثل هو اللف والدوران واللعب على المعاني المزدوجة لكن اول ماحد يسالك سؤال مايستحملش غير اجابة صريحة بدون لف ولا دوران علطول تجري على جحرك ومترجعيش غير لما يكون السؤال اتنسى

    يعنى رفضتي تقولي انتي مثلية ولا لا ودلوقتي رافضة تحلي الاشكالية باجابة واضحة ومباشرة

    انا في غاية الاسف انك متفقدة للشجاعة والصراحة......لكن ده شيء متوقع

     
  • At 10/12/2009 11:26:00 AM, Blogger Jasmine said…

    معلش، أصل الظاهر شفيت من عمى الألوان
    مبقيتش أشوف الدنيا زيك يا أبيض يا أسود
    مبفتيش في حرام وحلال، مبعممش، كل واحد ربنا أدرى بحالته

    في الغرب، المسلمون المثليون ليهم مصلاهم الخاصة
    http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/news/newsid_1406000/1406523.stm
    http://www.aksalser.com/?page=view_news&id=6eff78d398f0c62c9938444311b37498&ar=570416180
    حتى في ماليزيا وفي تركيا المتحولات والمتحولين ليهم برضه مصلاهم الخاص

    منعاً للصدام وعدم فرض أنفسهم على أحد
    إحتراماً لمعتقدات الآخر، حتى اللي بيدعوا لفنائهم

    و في مصر بيلموهم في السجون ويعذبوهم ويغتصبوهم
    و في الكويت برضة في السجون بيرموهم ويغتصبوهم
    و في العراق بيحرقوهم ويمثلوا بيهم في العلن
    و في إيران بيشنقوهم سراً وعلانية
    و ما خفي كان أعظم

    كله بإسم الله وبإسم الإسلام والإصلاح في الأرض

    ويقولون في الروضة الندية شرح الدرر البهية/كتاب الحدود/باب حد الزاني:
    وأخرج البيهقي أيضاً عن أبي بكر أنه جمع الناس في حق رجل ينكح كما تنكح النساء فسأل أصحاب رسول الله (صلى الله عليه وسلم) عن ذلك فكان من أشدهم يومئذ قولاً علي ابن أبي طالب قال : هذا ذنب لم تعص به أمة من الأمم إلا أمة واحدة صنع الله بها ما قد علمتم نرى أنه نحرقه بالنار ، فاجتمع أصحاب رسول الله (صلى الله عليه وسلم) على أن يحرقه بالنار فكتب أبو بكر إلى خالد بن الوليد أن يحرقه بالنار
    http://tinyurl.com/yzk7ayf

    ويقولون في الطرق الحكمية:
    فاستشار الصديق أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وفيهم علي بن أبي طالب رضي الله عنه وكان أشدهم قولا، فقال: "إن هذا الذنب لم تعص به أمة من الأمم إلا واحدة، فصنع الله بهم ما قد علمتم، أرى أن يحرقوا بالنار فاجتمع رأي أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم على أن يحرقوا بالنار. فكتب أبو بكر إلى خالد "أن يحرقوا" فحرقهم.
    (لاحظ أيضاً: وحلق عمر رأس نصر بن حجاج، ونفاه من المدينة لتشبيب النساء به وضرب صبيغ بن عسيل التميمي على رأسه، لما سأل عما لا يعنيه)
    http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?bk_no=42&ID=1&idfrom=1&idto=123&bookid=42&startno=8

    مهلاً.. أنا أتسائل فقط! هل عوقب قوم لوط فقط لأنهم "أتوا النساء من دون الرجال" (أجمعين)؟

    علي بن أبي طالب، الذي أمر أصحابه أن لا يمثّلوا بجسد قاتله قبل استشهاده لأنه ليس من أخلاق الإسلام، أمر بالحرق؟

    ذلك يذكرني بقصة سيدنا إبراهيم عليه السلام حين اُلقى به في النار:
    عن أبي هريرة، قال صلى الله عليه وسلم: {لما ألقي إبراهيم في النار قال: اللهم إنك في السماء واحد، وأنا في الأرض واحد أعبدك!}

    وأتسائل، لماذا لم يقيم الرسول صلى الله عليه وسلم حداً على الشخص الذي ظن أن لا إرب له في النساء حين سمعه لاحقاً يتحدث عن مفاتن النساء التي رآهن بغير حجاب؟ الرواية تقول أنه غضب، فقط، ثم منعه بعد ذلك من الدخول عليهن بغير حجاب. ما هو حد الدخول في الأعراض؟ لماذا لم يجلدوه؟

    أتسائل أيضاً، من ترجموا الآية الكريمة التالية كما رأوا أنه لم يأت أحد مطلقاً "الفاحشة" قبل قوم لوط:
    {ولوطاً إذ قال لقومه أتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين} صدق الله العظيم

    هل لم يرى أحدهم هذه الصورة قبل تفسيرهم للآية سطحياً؟
    http://en.wikipedia.org/wiki/File:Niankh.jpg
    The first recorded homosexual couple in history is commonly regarded as Khnumhotep and Niankhkhnum, an Egyptian male couple, who lived around the 2400 BCE. The pair are portrayed in a nose-kissing position, the most intimate pose in Egyptian art, surrounded by what appear to be their heirs.

    لماذا تضاربت التفاسير مؤخراً في هذه الآية تحديداً؟ لماذا تم العدول عن التفاسير السابقة. مثلاً، تذكر مقالة إسلام أونلاين التي قالت:
    وقوله تعالى "ما سبقكم بها من أحد من العالمين" قد تفهم على أن ظاهرة الجنسية المثلية لم تكن موجودة قبل قوم لوط، أو أنها كانت موجودة ولكن الحياء العام في ذلك الوقت كان يمنع التصريح بها، وبذلك تظل حبيسة القلوب أو الأماكن المغلقة وهذا يجعلها في حدود الاستثناءات الفردية، أو أنها كانت موجودة ولكن لم تكن ظاهرة اجتماعية بهذا الحجم الذي ظهر في قوم لوط، أو أنها كانت موجودة ولكن مستنكرة ومنبوذة، وأن قوم لوط أعطوها قبولاً وتصريحًا في الممارسة فتفشت وانتشرت بشكل وبائي جماعي بحيث تبقى العلاقة الجنسية الغيرية هي الاستثناء.
    http://www.islamonline.net/servlet/Satellite?c=ArticleA_C&cid=1188044097417&pagename=Zone-Arabic-CyberCounsel%2FCCALayout

    سبحان الله... ألم يقرأوا كما ذُكر آنفاً عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه الذي ورد عنه أن هذا الذنب "لم تعص به أمة من الأمم إلا أمة واحدة" ومع ذلك طبقه على فرد؟

    طيب ازاي بتقول يتعالجوا؟ مش لازم يتحرقوا؟

     
  • At 10/12/2009 11:59:00 AM, Blogger Sabrina said…

    لك الله يا ياسمين
    حقيقي عندك صبر عجيب وتخلصي من مناقشه تدخلي في غيرها
    الكل يبغي ان يلبسك ثوب الفتوي..مش عارفه ليه
    حقيقي ربنا يكون في عونك
    تقبلي تقديري و تحياتي

     
  • At 10/12/2009 12:02:00 PM, Blogger V said…

    اللي فيه داء مايبطلوش

    تسالها حرام ولا حلال تدخلني في نظرية الالوان وتقولي ابيض واسود وتقولي انا مابفتيش وبعدين تقوم رصالي 100 حديث عشان تثبت ان قوم لوط لم يعاقبو بسبب الشذوذ (لان الشذوذ ليست جريمة) وبلاه بلاه بــــــــــــلاه

    يا بنت الحلال......لما اقولك شرب الخمر حلال ولا حرام تقوليلي حرام....اقولك الزنا تقوليلي حرام....أقولك الشذوذ المفروض تقولي حرام من غير لف ولا دوران

    دي حاجات مش عايزة مفتي....دي حاجات اسمها "معلوم من الدين بالضرورة" ومنكرها كافر واللي حتى يشكك فيها كافر بدون لف ولا دوران

    وانا بقى مالي الشواذ ليهم مساجدهم ولا لا؟؟؟ ده المفروض يثبت ايه؟؟

    كفاية لف ودوران وحاولي تتعلمي انك تبقي صريحة ومباشرة

    اما بالنسبة لعقوبة الشذوذ فانا متفاجيء انك على علمك الواسع بالقران والحديث متعرفيش معلومة بسيطة وهي ان عقوية اللواط والسحاق هي عقوبة تعزيرية وليست حد

    الحدود في الاسلام 4....السرقة....وشرب الخمر....والزنى.....قذف المحصنات....ودي لا يجوز تعديلها او التخلي عنها

    اما العقوبات التعزيرية فهي متروكة للحاكم وهو المسئول عن تحديدها حسب الظروف

    واخيراً بالنسبة لقوم لوط......واضح انك بتدعي ان سبب العقوبة لا علاقة له بشذوذهم

    طيب تعالي كدة واحدة واحدة نشوف تفسير معنى "ما سبقكم بها احد من العالمين"

    قال الامام الرازي

    "فإن قيل: كيف يجوز أن يقال: { ما سبقكم بها من أحد من العالمين } مع أن الشهوة داعية إلى ذلك العمل أبداً؟

    والجواب: أنا نرى كثيراً من الناس يستقذر ذلك العمل، فإذا جاز في الكثير منهم استقذاره لم يبعد أيضاً انقضاء كثير من الإعصار بحيث لا يقدم أحد من أهل تلك الأعصارعليه، وفيه وجه آخر، وهو أن يقال: لعلهم بكليتهم أقبلوا على ذلك العمل، والإقبال بالكلية على ذلك العمل مما لم يوجد في الأعصار السابقة. قال الحسن: كانوا ينكحون الرجال في أدبارهم، وكانوا لا ينكحون إلا الغرباء. وقال عطاء عن ابن عباس: استحكم ذلك فيهم حتى فعل بعضهم ببعض.
    "

    فهمتي ولا محتاجة افهمك؟؟

    يا ريت تتعلمي تقري قبل ما تفتي من دماغك

    نـــــــــــــــــــــــــعم عوقب اهل لوط على شذوذهم لانهم عملو بالضبط ما تدعين اليه انتي والشواذ "المسلمين" اللي بيفتخروا بان ليهم جوامعهم وبيلبسو حاجية وسلملي على التقوي المخلوطة بالشذوذ!!

    استشراء الشذوذ في مجتمعهم واقرارهم ليه (وحطي تحت اقرارهم مليون خط) كانت هي الفاحشة التي لم يسبقها لهم احد من العالمين

    نعم كان فيه شواذ قبل قوم لوط لكنهم لو يصلو لدرجة المجاهرة بل والدفاع عن قذارتهم بالشكل ده

    يعني بشكل مبسط....همة كانو بيعملو زيكم كدة......الشذوذ كان بداية....تبعة اقرار الشذوذ.....تبعه الدفاع عن الشذوذ.....فتحجرت قلوبهم وسهل عليهم الكذب والخداع والمراوغة والكفر

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

    كل أهل أمتي معافى الا المجاهرون

    صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

     
  • At 10/12/2009 12:29:00 PM, Blogger Jasmine said…

    لماذا سكت القرآن عن "السحاق"؟

    لقد سعى القرآن الكريم إلى تنظيم الحياة الجنسية إستناداً إلى أطر تضيق أو تتسع وفق الجنسين ووفق الإنتماء الإجتماعي. فمن ذلك أنّ القرآن قنّن الزواج وأشار إلى بعض العلاقات الجنسية المحرّمة شأن الزنا وشأن الزواج بالمحارم الذين عدّدهم. (ذلك يجاوب على سؤال محمد صبري و إجزودس)
    وليس غرضنا تحديد تصوّر القرآن للجنس بقدر ما ننشد الإجابة عن السؤال التالي متفرّعا إلى عنصرين:
    1. لماذا صمت القرآن عن السحاق (أي العلاقة بين الأنثيين) في حين أنه أشار إلى مجالات متعدّدة من الممارسات الجنسية؟
    2. لماذا صمت القرآن عن السحاق في حين يُـــفترض أن قصة قوم لوط تشير إلى ما تم تسميته لاحقاً "اللواط" مشيرين إلى أنه العلاقة الجنسية بين الذكرين ؟
    إن هذين السؤالين يستمدّان مشروعيّتها من تصوّر القرآن لنفسه ومن تصوّر المسلم للقرآن، فإذا كان القرآن كتاباً إلهياًّ حكيماً فإنه لا يجوز لقارئه التساؤل عمّا ورد فيه ولا التساؤل عن كيفية ما ورد فيه فحسب، وإنما يجوز لقارئه التساؤل عمّا لم يرد فيه من الممكن وروده. ولا نغفل في هذا المجال الإشارة إلى أن البعض قد شكك ي صمت القرآن عن السحاق معتبراً أنه المقصود بالفاحشة في قول الله تعالى: "واللاتي يأتين الفاحشة من نسائكم فإستشهدوا عليهن أربعة منكم". على أن كلمة "الفاحشة هي من الكلمات العامة التي يمكن أن تخصص بكل "فعل تعظم كراهيته في النفوس ويقبح ذكره في الألسنة حتى يبلغ الغاية في جنسه"، ولهذا العموم فإننا لا نرى أي موجب لتخصيص "الفاحشة" بالسحاق في غياب دليل لغويّ ونقليّ. بل إننا لو إفترضنا جدلاً هذا التخصيص الغائب وقبلنا جدلاً أن الفاحشة تشير إلى السحاق فإن هذا الإقرار الإفتراضي لن ينفي مشروعية تساؤلنا السابق بل سيحوله إلى تساؤل مشابه هو: لماذا أطنب القرآن في الإشارة إلى اللواط في حين لم يشر إلى السحاق إلا مرة واحدة بإستخدام كلمة عامة لا تخصّصه البتّة؟
    من المهم أن نذكّر منذ البدء أن القرآن لم يخاطب مجموعة النساء قطّ وإنما اقتصر على خطاب مجموعة الرجال حتى في المسائل التي تهم الإناث. على أن هذه المسائل كانت دوماً متصلة إتصالاً وثيقاً بالتنظيم القضيبي للعالم الذي يجعل المرأة موضوعاً لمتعة الرجل. ولذلك يمكننا أن نقرّ منذ الآن أن لا وجود في القرآن لمسائل تهم المرأة بمعزل عن الرجل، فالمحيض يُطرح إعتباره أذي يلزم الرجال بإعتزال النساء أثناءه. أما الزواج والطلاق والعدّة فهي كلها مسائل تهم المرأة ولكنها تهم الرجل أيضاً، ولا يشير القرآن إلى إمتناع المرأة عن الصلاة أو الصيام أثناء المحيض، وهي مسألة خاصة بالمرأة دون الردل فلا نستفيدها إلا من السنة النبوية. فهل يسمح لنا هذا كله بأن نفترض أن سكوت القرآن عن السحاق ليس سوى وجه من وجوه تغييب المرأة مستقلة عن الرجل في القرآن؟ وهل يندرج هذا التغييب في إطار ما يتجاوز القرآن من سنّة ثقافية كاملة في العصر الوسيط لا تعتبر المرأة كائنا مستقلاً وإنما تنظم العلاقات الجنسية على أساس طراز أو جندر تابع؟ أم هل السكوت عن السحاق متصل بعدم إحاطة الدال (le signifiant) بالأنثوي مثلما تطرحه مقاربات التحليل النفسي؟ إن لاكان (lacan) فعلاً يبيّن أن الدالة القضيبية تعبّر عن الرجل ولكنها تعجز عن تمثيل الأنثوي تمثيلاً كاملاً فيصرّح أن المرأة لا تكون إلا مقصاة بطبيعة الأشياء التي هي طبيعة اللغة.
    ولكن ألا يمكن أن يكون الصمت عن السحاق لغة أي دالاً، وجهاً من وجوه تغييبه لأنه ممارسة جنسية تقصي الرجل فتكون بذلك خارجة عن التنظيم القضيبي للعالم الذي يجعل المرأة مجرد موضوع لمتعة الرجل؟ وألا يمكن أن يكون الصمت عن السحاق لغة مرده أنها ممارسة لا تشكل خطراً بالنسبة إلى منظومة الحفاظ على النسب الأبوي؟ إن تغييب السحاق قد يكون إستهجاناً (لا تستأهل ممارسة جنسية خارج التنظيم القضيبي الإشارة إليها) وقد يكون إستنكاراً ("تُعاقب" ممارسة جنسية خارج التنظيم القضيبي بعد الإشارة إليها)، وسواء أكان تغييب السحاق إستهجاناً أم إستنكاراً ("تُعاقب" ممارسة جنسية خارج التنظيم القضيبي بعد الإشارة إليها) وسواء أكان تغييب الحاق إستهجاناً أم إستنكاراً فإنه في الحالتين إقرار بنمط جنسي طرازيّ (prototypique) لا يُتصوّر سواه. إن تغييب السحاق يكشف عن مفارقة عميقة وهامة في الآن نفسه ذلك أن السحاق من منظور الإستهجان علاقة تافهة لا تندرج ضمن التنظيم القضيبي، وكل ما لا يهم الرجل لا يهم الإنسان إذ ليس الإنسان سوى الرجل، ثم إن السحاق علاقة تافهة لأنها لا تهدد النظام الإجتماعي القائم على حفظ النسب. ولكن السحاق نفسه من منظور الإستنكار علاقة شنيعة لا يُمكن حتى الإشارة إليها، وكيف لا وهي تقصي الرجل من الفعل الجنسي مهددة بذلك نرجسيته الذكورية القضيبية؟
    ألا تذكرنا المفارقة بين الإستهجان والإستنكار بمفارقة أخرى ضمن المخيال الجماعيّ تعتبر المرأة ناقصة أي تستهجنها وتعدّها في الآن نفسه صاحبة كيد عظيم أي تستنكرها؟
    يُتبع..

     
  • At 10/12/2009 12:32:00 PM, Blogger Jasmine said…

    المصدر لتعليقي السابق:

    كتاب: حيرة مسلمة
    الكاتبة: ألفة يوسف

    أستاذة جامعية محاضرة محرزة على دكتورة دولة في اللغة العربية حول تعدد المعنى من خلال المفسرين للقرآن الكريم وكباحثة في الفلسفة والعلوم الإنسانية والفكر والأدب.

    حوار مع الكاتبة حول الكتاب "حيرة مسلمة":

    http://www.magharebia.com/cocoon/awi/xhtml1/ar/features/awi/reportage/2008/05/30/reportage-01

     
  • At 10/12/2009 12:34:00 PM, Blogger V said…

    لم يسكت القران عتن السحاق

    بئس جهل الكاتب والناقل

    بسم الله الرحمن الرحيم
    "واللاتي يأتين الفاحشة من نسائكم فاستشهدوا عليهن اربعة منكم فإن شهدوا فأمسكوهن في البيوت حتى يتوفاهن الموت او يجعل الله لهن سبيلا"

    النساء 15

    "يقول فضيلة الشيخ السيد سابق في كتابه القيم «فقه السنة ج 2» في باب الحدود: ونرى ان الظاهر ان آيتي النساء 15/16 تتحدثان عن حكم السحاق واللواط وحكمهما يختلف عن حكم الزنى المقرر في سورة النور، والمعنى اي النساء اللاتي يأتين الفاحشة وهي السحاق الذي تفعله المرأة مع المرأة فاستشهدوا عليهن اربعة من رجالكم فإن شهدوا بالواقعة فاحبسوهن في البيوت بأن توضع المرأة وحدها بعيدة عمن كانت تساحقها حتى تموت او يجعل الله لهن سبيلا الى الخروج بالتوبة او الزواج المغني عن المساحقة.

    والسحاق محرم باتفاق العلماء لما رواه احمد ومسلم وابو داود والترمذي ان الرسول صلى الله عليه وسلم قال: لا ينظر الرجل الى عورة الرجل ولا المرأة الى عورة المرأة ولا يفضي الرجل الى الرجل في الثوب الواحد ولا المرأة تفضي الى المرأة في الثوب الواحد."

    شوية وحتقولي الحديث بيقول حرام النظر للعورة لكن ماجابش سيرة التقبيل والاحضان الساخنة

    مانا عارف طريقة تفكيركم!

    اقعدي كدة لفي ودوري وراوغي وتجنبي انك تجاوبي اجابات صريحة وغيري المواضيع وانا وراكي وراكي وربنا يعوضني عن الوقت الضايع ده

     
  • At 10/12/2009 01:04:00 PM, Blogger Jasmine said…

    بئس جهل الكاتب والناقل

    بسم الله الرحمن الرحيم
    "واللاتي يأتين الفاحشة من نسائكم فاستشهدوا عليهن اربعة منكم فإن شهدوا فأمسكوهن في البيوت حتى يتوفاهن الموت او يجعل الله لهن سبيلا"

    النساء 15

    "يقول فضيلة الشيخ السيد سابق في كتابه القيم «فقه السنة ج 2» في باب الحدود: ونرى ان الظاهر ان آيتي النساء 15/16 تتحدثان عن حكم السحاق واللواط


    لا حول و لا قوة إلا بالله

    بنناقش.. كل ما طرحته الكاتبه أغلبه تساؤلات، و برضه ماشيين مع الإفتراضات بأن عمل قوم لوط هو ما يقول عنه شيوخ العصر الأشاوق "اللواط"

    و أخذت الآية اللي هي أشارت إليها أيضاً، إفتراضاً، و تسائلت:
    لماذا أطنب القرآن في الإشارة إلى اللواط في حين لم يشر إلى السحاق إلا مرة واحدة بإستخدام كلمة عامة لا تخصّصه البتّة؟

    الغريب أنك تقتبس تفسير لشيخ، تفسيره غريب و ما أغرب منه!!!
    سبحان الله.. هل فيه كلمات مختبئة؟

    الآية واضحة، أولها "واللاتي يأتين" و نهايتها "لهن سبيلا" يعني مفيش أي ذِكر لفعل "فاحشة" الرجل.

    و مع ذلك يقول الشيخ كما إقتبست أنت "السحاق واللواط".. طيب فين الإشارة للرجال في "لواط" في الآية دي؟ الآية واضحة و مش محتاجة فزلكة... "اللاتي" و "لهن" و الآية كلها على النساء، إيه دخّل اللواط فيها؟

    و برضه لم يجاوب على السؤال، لماذا كلمة الفاحشة؟ كلمة عامة جداً لا تحدد "السحاق".. يعني الكاتبة عندها وجهة نظر صراحة..
    و ازاي مفيش تفرقة بين الزنا و السحاق؟
    و لا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة و ساء سبيلاً
    طيب الزنا تحدد كفاحشة، و بديلها الزواج.. و دي القاعدة الفقهية العامة و واضحة و مفيهاش أي جدال.. ليه بقى الغموض حول السحاق؟ و لماذا لم يرد أي لفظ يسمى إتيان الأنثى للأنثى كاللفظ الذي إخترعه إنسان "السحاق"؟


    الفواحش هى العلاقة المحرمة بالمرأة ، أى ما يتصل بالعلاقة الجنسية المحرمة بالمرأة، ويشمل هذا كل ما يوصل اليه من نظر و كلام وسلام وموعد ولقاء وما بعد اللقاء. واجتناب الكبائر من الفواحش قد يغفر السيئات منها التى لا تصل الى الزنا اى العلاقة الجنسية الكاملة.

    http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_fatwa.php?main_id=94

    كمّل شتيمة

    meanwhile

    يُتبع إن شاء الله...

     
  • At 10/12/2009 01:27:00 PM, Blogger Jasmine said…

    اللواط خبراً

    في القرآن الكريم آيات كثيرة تعرض للفاحشة التي أتاها قوم لوط و ما سبقهم إليها أحد من العالمين. و من هذه الآيات: "و لوطاً إذ قال لقومه أتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين - إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم مسرفون" (الأعراف 80-81)، "أتأتون الذكران من العالمين و تذرون ما خلق لكم ربكم من أزواجكم بل أنتم قوم عادون" (الشعراء 165-166)، "و لوطاً إذ قال لقومه أتأتون الفاحشة و أنتم تبصرون، أئنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم تجهلون" (النمل 54-55)، "و لوطاً إذ قال لقومه إنكم لتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين. أئنكم لتأتون الرجال و تقطعون السبيل و تأتون في ناديكم المنكر..." (العنكبوت 28-29)
    و لا يمكن للقاريء أن لا يلاحظ الفرق الواضح بين إخبار القرآن عن السحاق و إخباره عن اللواط. ففي مقابل تغييب السحاق يشير القرآن إلى اللواط في مواضع متعددة. و ليس الأمر غريباً فلئن خرج السحاق عن التنظيم القضيبي للعالم، و مسّ النرجسية الذكورية و أضمر تصوراً مختلفاً لمتعة المرأة الجنسية، و نفي إقتصار المرأة على أن تكون موضوعاً لمتعة الرجل، فإنه يحافظ مع ذلك على المرأة موضوعاً ممكناً لمتعة الرجل و إن يكن ذلك بالقوة لا بالفعل. و في مقابل ذلك فإن اللواط لا يخرج عن التنظيم القضيبي للعالم فحسب، و إنما يحوّل الذكر موضوعاً لمتعة الذكر فيتجاوز الخروج عن التنظيم القضيبي للعالم إلى تحطيم هذا التنظيم الذي لا يكون إلا بوجود موضوع واحد ممكن للمتعة الذكورية و هو المرأة.
    إن "إستهجان" الأنثى إجتماعياً لأنها مجرد موضوع لمتعة الرجل هو ما يفسر "إستبشاع" اللواط و إستنكاره. فالمفسرون يستنكرون اللواط لأنه يحول الذكر إلى موضوع لمتعة الذكر و من ثم فهو يكسب الذكر "الموضوع" سمات الأنثى محطماً الدّالة القضيبية الرمزية التي يعتبرها جلّ المفسّرين طبيعية. فهذا الرّازي يقول: "الذكورة مظنّة الفعل و الأنوثة مظنّة الإنفعال فإذا صار الذكر منفعلا و الأنثى فاعلاً كان ذلك على خلاف مقتضى الطبيعة و على عكس الحكمة الإلهية. (مفاتيح الغيب ج7 ص176). إن اللواط خطير لأنه يجعل الذكر المتفوق الأفضل الفاعل يكتسب بعض سمات الأنثى المستهجنة المنفعلة.
    و لذلك ما زلنا إلى اليوم نجد المجتمعات الإسلامية على إستنكارها اللواط تفضّل في حال تحقّق علاقة مثلية بين رجلين الرجل الفاعل على الرجل المنفعل الذي يحطّ قدر الرجال إذ يقوم وفق المخيال الإجتماعي بدور المرأة.

    يُتبع إن شاء الله..

     
  • At 10/12/2009 02:23:00 PM, Blogger Jasmine said…

    اللواط حكماً

    إعتبرنا في الفقرة السابقة اللواط فاحشة واضحاً معنها متمثلاً في إتيان للذكور من العالمين مما تثبته جلّ التفاسير و تركز عليه. على أننا إذا نظرنا في الآيات التي تعرض اللواط و تأملناها لوجدنا أن فاحشة قوم لوط تدقق إتيان الذكور بأنه إتيان الرجال شهوة من دون النساء: {إنكم لتأتون الرجال شهورة من دون النساء بل أنتم قوم مسرفون} (الأعراف 81) و {أئنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء} (النمل 55) و تجسّمت فاحشة قوم لوط في مواضع أخرى من القرآن الكريم في إتيان الرجال و قطع السبيل و إتيان المنكر في النادي: {أئنكم لتأتون الرجال و تقطعون السبيل و تأتون في ناديكم المنكر..." (العنكبوت 29)
    و قد يبدو مرجع إتيان الرجال واضحاً بإعتباره مبدئياً ذا بعد جنسي يفيد وطء الرجال. أما قطع السبيل و إتيان المنكر فقد إختلف فيه المفسّرون إختلافات كبيرة. فقرأ بعضهم قطع السبيل في معناه الحقيقي بإعتباره قطع الطريق على الناس كما يفعل قطاع الطريق، و رغم غياب القرينة السياقية أو المقامية فقد قرأ بعض المفسرين الآخرين قطع السبيل في معان مجازية شأن "قطع السبيل المعتاد مع النساء المشتمل على المصلحة التي هي بقاء النوع" أو قطع المسافرين عليهم بفعلهم الخبيث و ذلك أنه فيما ذكر عنهم كانوا يفعلون ذلك بمن مرّ عليهم من المسافرين، من ورد بلادهم من الغرباء، و أضاف الطبرسي بعض التفاصيل ذاكراً أن قوم لوط "كانوا يرمون ابن السبيل بالحجارة بالحذف فأيهم أصابه كان أولى به و يأخذون ماله و ينكحونه و يغرمونه ثلاثة دراهم و كان لهم قاض يقضي بذلك".
    و لم يسلم "إتيان المنكر" أيضاً من إختلاف المفسّرين نظراً إلى عموم كلمة المنكر و ضبابيتها. و لذلك تجسّم مرجع المنكر مختلفاً من مفسّر إلى آخر، فهذا الطبري يقول: "اختلف أهل التأويل في المنكر الذي عناه الله، الذي كان هؤلاء القوم يأتونه في ناديهم، فقال بعضهم: كان ذلك أنهم يتضارطون في مجالسهم. و قال آخرون بل ذلك أنهم كانوا يحذفون من مر بهم. و قال بعضهم بل كان ذلك إتيانهم الفاحشة في مجالسهم" [جامع البيان]. و ذكر الطبرسي أن "مجالسهم تشتمل على أنواع من المناكير و القبائح مثل الشتم و السّخف و الصفع و القمار و ضرب المخراق و حذف الأحجار على من مرّ بهم و ضرب المعازف و المزامير" [مجمع البيان] أما الرازي فقد اعتبر أن المنكر هو: "قبح الإظهار" [مفاتيح الغيب] أي إظهار الفاحشة شأن أنهم "كانوا يأتون الرجال في مجالسهم يرى بعضهم بعضا" كما يقول مجاهد [مجمع البيان] و قد رجّح بعض المفسرين تفسيراً دون آخر للمنكر شأن الطبري الذي يقرّ: و أولى الأقوال في ذلك بالصواب قول من قال: معناه و تحذفون في مجالسكم المارة بكم و تسخرون منهم لما ذكرنا في الرواية بذلك عن رسول الله صلى الله عليه و سلم [جامع البيان]، غير أن الأهم ليس في رأينا الإتفاق على معنى مرجعي واحد لقطع السبيل و لإتيان المنكر، فلكل حججه و قراءاته، و القرآن حمّال أوجه لا سيما في مجال عبارات عامة ضبابية قابلة للتفسير على الحقيقة أو على المجاز. إن الأهم في رأينا هو أن نتبيّن أن فاحشة قوم لوط لم تكن مجرد إتيان الرجال بل تجسّمت في القيام بأفعال أخرى تهدد أمن الآخرين و سلامتهم في أجسادهم و أنفسهم. بل يمكن أن نذهب إلى أبعد من ذلك فنتسائل هل فاحشة قوم لوط هي إتيان الرجال أم هل فاحشة قوم لوط هي إجبار الرجال على مواقعتهم دون رضاهم إلى جانب الضرب و الحذف بالحجر و الشتم؟
    إن القصة القرآنية الواردة في سورة هود و الحجر و الذاريات و القمر قد تميل بنا هذا الميل حيث نجد الله تعالى يقول: {و لما جاءت رسلنا لوطاً سيء بهم و ضاق بهم ذرعاً و قال هذا يوم عصيب، و جاءه قومه يهرعون إليه و من قبل كانوا يعملون السيئات قال يا قوم هؤلاء بناتي هن أطهر لكم فإتقوا الله و لا تُخزُونِ في ضيفي أليس منكم رجل رشيد} [هود 77-78] و يقول عز و جل: {و جاء أهل المدينة يستبشرون، قال إن هؤلاء ضيفي فلا تفضَحون، و إتقوا الله و لا تُخزُون} [الحجر 68-69] و تتكرر القصة نفسها في [الذريات 24-37] و [القمر 37]. و تجمع القصص كلها على أن الملائكة الذين جاؤوا إبراهيم ليبشروه بميلاد ابنه قد أعلموه في الآن نفسه بما سيحل على قوم لوط من عقاب عظيم. و يشير المفسّرون إلى أن قوم لوط هرعوا إلى منزل لوط لكي يراودوا ضيوفه الملائكة عن أنفسهم طناً منهم أنهم رجال مرد حسان و جهلاً منهم أنهم ملائكة. و يؤكد نص القرآن الكريم أمرين أساسيين: الأول إتصاف الملائكة بحكم الضيوف إذ نجد عبارة الضيف، ضيف إبراهيم تتكرر في كل المواضه التي وردت فيها القصة. أما الأمر الثاني فهو خوف إبراهيم و فزعه لما علم بمقدم قومه فهو يطمع في قوة يدفعهم بها {قال لو أن لي بكم قوة أو آوي إلى ركن شديد} [هود 80] و يدعوهم أن لا يفضحوه أو يخزوه في ضيوفه...
    (يتبع..)

     
  • At 10/12/2009 03:00:00 PM, Blogger Jasmine said…

    وواضح مما سبق أن قوم لوط لن يأتوا داره لعرض علاقة ممكنة على ضيوفه يمكنهم قبولها أو رفضها وفق تصوّر العلاقات الجنسية القائم على الإيجاب والقبول، ولكنهم أتوا دار لوط ليجبروا ضيوفه على علاقة جنسية لا يرغبون فيها أي ليلحقوا به الخزي والفضيحة في مجتمع يعدّ إكرام الضيف من أسسه الأخلاقية الكبرى. وهذا ما يثبته المفسرون كثير منهم. فالطبري يؤكد أن لوطاً خاف على ضيوفه وعلم أنه سيحتاج إلى المدافعة عنهم. وبديهي أن المدافعة لا تكون إلا عمن يراد به الشر بفعل ما ولا تكون المدافعة عمّن يُترك له الخيار في القيام بفعل أو عدم القيام به. ومن المنظور نفسه يشير الرّازي إلى أن لوطاً "خاف عليهم (الضيوف) خبث قومه وأن يعجزوا عن مقاومتهم" [مفاتيح الغيب] ولا تتصور المقاومة ممن كان راغباً في القيام بفعل من الأفعال أو موافقاً عليه.
    ويحوّل الطبري إضمار "الإغتصاب" هذا تصريحاً إذ يقول مفسّراً قول لوط: "ولا تخزون في ضيفي"، "ولا تذلّوني بأن تركبوا منّي في ضيفي ما يكرهون أن تركبوه منهم" [جامع البيان] ويؤكد الطبري كره الضيوف لما يودّ قوم لوط أن يفعلوه بهم: "قال لوط لقومه: إن هؤلاء الذين جئتموهم تريدون منهم الفاحشة ضيفي وحق على الرجل إكرام ضيفه، فلا تفضحون أيها القوم في ضيفي وأكرموني في ترككم التعرض لهم بالمكروه" [السابق]
    نتبين مما سبق أن فاحشة قوم لوط قد تتجاوز الضرب والحذف بالحجر والشتم إلى مواقعة الرجال عنوة أي إلى "إغتصابهم" وهو ما يصرّح به ابن عاشور الذي يقرّ بأن من وجوه إتيان قوم لوط للفاحشة أنهم يكرهون المارين عليها [التحرير والتنوير]. ويبدو أن الإغتصاب كان يتجه أساساً إلى الضيوف أي إلى الغرباء العابرين للقرية، وهو ما قد يفسّر إشارة القرآن إلى قطع السبيل وما يفسر تركيز القصة القرآنية على حكم الضيف وما يفسر ما نقل الطبري من أن قوم لوط قصروا "اغتصابهم" على من يحل ضيفاً إذ قالوا للوط: "إنا لا نترك عملنا فإياك أن تنزل أحدا أو تضيفه أو تدعه ينزل عليك فإنا لا نتركه ولا نترك عملنا" [جامع البيان] ويؤكد ابن عاشور أن قوم لوط كانوا يقعدون بالطرق ليأخذوا من المارة ما يختارونه [التحرير والتنوير]
    ولعل إتساع "فاحشة" قوم لوط وتعدّيها الظاهر الشائع من إتيان الرجال قد تجسّم لدى بعض الفقهاء الذين اعتبروا أن "قوم لوط إنما عوقبوا على الكفر"، ولذلك دخل في العقوبة كبيرهم وصغيرهم [أحكام القرآن]
    ولكن لندع البحث في تجسّم فاحشة قوم لوط كما فصّلت في القصص القرآني. ذلك أننا إذا اتفقنا بيسر على خلفية تحريم اللواط بإعتباره من وجوه إلحاق الضرر بالآخرين ضرباً أو شتماً أو إغتصاباً، فلا يمكن للقاريء الحصيف أن لا يتساءل عن سبب تركيز القرآن على المعني الشائع لفاحشة قوم لوط، وهو المعنى الجامع بين جل الآيات متمثلاً في تخصيص إتيان الذكور بأنه إتيانهم من دون النساء. وقد تجسم هذا التخصيص باعتماد العطف أو الحاليّة فمن اعتماد العطف قوله تعالى: "أتأتون الذكران من العالمين، وتذرون ما خلق لكم ربكم من أزواجكم بل أنتم قوم عادون" [الشعراء 165-166]، فإننا إذا أتبعنا قاعدة العطف اللغوية وجدنا أن إستنكار إتيان الذكران متصل بإستنكار ترك ما خلق الله من الأزواج. وهذا شأن قولك: "أتأكل خبزا وتترك التفاح" فإنك لا تستنكر أكل الخبز وحده وإنما تستنكر أكل أكل الخبز وترك أكل التفاح كليهما. أما اعتماد الحاليّة فقد ظهر في كلام الله عز و جلّ إذا يكرر أن قوم لوط يأتون الرجال من دون النساء: [الأعراف 80-81] و [النمل 54-55]. وعبارة "من دون النساء" هي في موضع الحاليّة مما يبيّن أن فاحشة قوم لوط تتحقق بتوفّر الصفتين معاً أي إتيان الذكور من ناحية وإتيانهم من دون النساء من ناحية ثانية، بل إن إتيان الرجال -من المنظور اللغوي- لا يُعدّ منهياً عنه إلا إن كان فيه إلتفات عن النساء وإعراض عنهن، فهو نهي عن الجمع بينهما [مفاتيح الغيب]. وهذا نظير قوله تعالى: {أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم} [البقرة 44]. فليس الإستنكار للأمر بالبرّ وحده ولكن لنسيان النفس في الآن نفسه.
    وسواء أعمد القرآن إلى العطف أم إلى الحاليّة فإن الربط بين إتيان الرجال والإعراض عن النساء لا يمكن أن يكون اعتباطاً وهو ينشيء قراءتين ممكنتين لغوياً: الأولى قراءة "آنيّة" تفترض أن عبارة "من دون النساء" ومعناها الإعراض عن نكاح المرأة مجرد تأكيد لعبارة "إتيان الرجال" ومعناها نكاح الرجال، ذلك أنه في اللحظة الآنية التي يأتي فيها رجل رجلاً فإنه -مبدئياً على الأقل- يعرض عن المرأة. أما القراءة الثانية فزمانيّة تعتبر أن عبارة "من دون النساء" تخصيص زماني لإتيان الرجل الرجل، إذ يمكن أن يقتصر بعض الرجال طيلة حياتهم على إتيان الرجال ويمكن أن يجمع رجال آخرون بين إتيان الرجال وإتيان النساء في مراحل مختلفة من حياتهم، فيكونوا بذلك من المزاوجين (bisexuels) أي إنهم لا ينتمون إلى مجموعة من يأتون الرجال ويذرون النساء.
    (يتبع..)

     
  • At 10/12/2009 03:24:00 PM, Blogger Jasmine said…

    وليس غرضنا تفويق رأي على آخر فليس مجال عملنا الإقرار بأحكام نهائية إذ نتذكّر دوماً أنه ما يعلم تأويل القرآن إلا الله، ولكن غرضنا الإقرار بحيرة فكرية تدعو إلى البحث والتفسير. فيمكننا بموجب النظر والتأمل اللذين أمرنا الله بهما أن نتسائل عن السبب الممكن الذي حمل كلام الله عز وجلّ بحكمته وصلاحيته لكل زمان ومكان أن يردف دائماً فعل إتيان الرجال بفعل الإعراض عن النساء.
    إن العلاقة المثلية بين الرجال تفترض عنصرين الأول هو الشوق إلى الرجال والثاني هو الإعراض عن الجنس المغاير أي عن النساء إعراضاً طارئاً أو مطلقاً، وقد وجدنا القرآن يركّز على العنصر الثاني. فهل يكون في تأكيد هذا العنصر أي في تأكيد الإعراض عن النساء بإعتباره إكتمال تجسيم الفاحشة دلالات لاواعية عميقة؟
    للإجابة عن هذا السؤال لا بد من تذكير سريع بالتمثّل اللاواعي للعلاقة الجنسية بين المرأة والرجل مثلما يبينها التحليل النفسي اللاكاني(lacanien). تقوم هذه العلاقة على مفارقة بيّنة بين عنصرين أوّلهما رمزي يظهر في الخطاب اللغوي ويقوم على التكامل وثانيهما واقعي(réel) يظهر في اللاوعي ويقوم على الإنفصال. فأما الخطاب اللغوي فهو يصوّر علاقة تكامل بين الرجل الفاعل الذي يمتلك الذكر(pénis) والمرأة المنفعلة التي تتقبل الذكر، وأما التجسم اللاواعي للقانون الجنسي فهو يحدد الرجل مشتاقاً(désirant) والمرأة موضوعاً للشوق(objet du désir). وقد تبدو هذه الثنائية قائمة على التكامل على أننا إذا علمنا أن موضوع الشوق لدى الإنسان رجلاً وامرأة إلا القضيب(phallus) [نذكّر بأن القضيب ليس الذكر ولكنه تمثله الرمزي، ولذلك يمثل الطفل بالنسبة إلى الأم قضيباً خيالياً] و إذا علمنا أن المرأة تمثّل القضيب بالنسبة إلى الرجل، تبينا المفارقة بين التكامل الظاهر والإنفصال الفعلي ذلك أن الرجل إذ يشتاق إلى المرأة إنما هو يشتاق إلى القضيب أي إلى ما يفتقر إليه، ولكنه في شوقه هذا يُنتظر منه، وهو المفتقر، أن يسدّ افتقار الآهر أي افتقار المرأة إلى الذّكر، ومن هنا يكون الرجل في آن واحد مفتقراً ومطلوباً منه أن يسد افتقار الآخر، وهذا ما "يجعل التكامل المثاليّ في الخطاب يتعقّد بسرعة في محنة اللقاء". إن هذا الإنشطار الأصلي عند الرجل بين افتقار أصلي فيه وبين نداء الشوق من المرأة المفتقرة هي أيضاً والتي تنشد من الرجل سدّاً لإفتقارها، يفسر القلق الذي تبعثه رغبة المرأة في الرجل.
    يؤكد لاكان في عبارته الشهيرة أن "لا وجود لعلاقة جنسية". وهذه العبارة تتجاوز في رأينا نفي التكامل بين الجنسين لتذكر بإفتقار الإنسان الأصلي أي بفراغ الشوق الأصلي الذي لا يمكن أن يسدّه أي موضوع للحاجة العابرة. إن الإنسان في جوهره كائن مشتاق ناقص في مقابل ما يجسّم الكمال أي الغير الكبير (من منظور التحليل النفسي) أو الله من المنظور الديني.
    إن الله عز وجل يطلب من الإنسان أن يقبل الإفتقار الأصليّ فيه باعتباره يجسم الإنسان مخلوقاً والله خالقاً وباعتباره يجسّم الإنسان عابداً والله معبوداً. وإذا كانت العلاقة مع الجنس المثيل أير في تحقيق التكامل. وإذا كان جوهر العلاقة الجنسية مع الجنس المغاير يذكّر بهذا الافتقار فمن المنطقي أن يستنكر القرآن إعراض الرجل عن الجنس الآخر بما في العلاقة به من مواجهة للقلق ومن فزع من الخصاء لأنه نوع من فرار الإنسان من الافتقار البشري الذي يسمه أو لعله يبلغ حدود تحدّي المرء لذلك الافتقار ورفضه لحدوده البشرية.

    ====إنتهي جزء اللواط حكماً====

    (يتبعه لاحقاً إن شاء الله جزء "السحاق حكماً" لأني تركته في عجلة مني لنقل جزئي "السحاق خبراً" و اللواط خبراً"...)

     
  • At 10/12/2009 04:14:00 PM, Blogger V said…

    قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : "انها ستكون سنون خداعات .. يخون فيها الأمين ويؤتمن فيها الخائن .. ويكذب فيها الصادق .. ويصدق فيها الكاذب .. وينطق فيها الرويبضة .. قالوا وما الرويبضة يا رسول الله ؟ قال : الرجل التافه يتكلم فى أمر العامة


    لقب الرويبضة ينطبعق عليك على من تنقلين عنهم بمنهى الدقة

    مرة مصدرك موقع اهل القران المعروفين بانكارهم السنة

    ومرة مصدرك باحثة تونسية شاذة

    وفي تناولكم لكتب التراث تناول باسلوب غبي وانتقائي لتاييد وجهة نظركم الفاسدة

    ولكن المهم انك اثبتي بالزبالة دي انك فعلاً معتقدة في عدم حرمانية اللواط وبالتالي مالكيش عندي اي اعتراف انك مسلمة ولا قيمة لاي حاجة تقوليها ليها علاقة بالاسلام البرء منك ومن امثالك

    انتو مكانكم مش معسكر الاسلام....اخوانكم النصارى محتاجين امثالك في مواقعهم التي يهاجمون فيها الاسلام ويدعون فيها ان الاسلام يحض على الشذوذ

    you will feel more friendly among them.

     
  • At 10/12/2009 04:28:00 PM, Blogger V said…

    وقال صلى الله عليه وسلم : (إذا استحلت أمتي خمساً ، فعليهم الدمار : إذا ظهر التلاعن ، وشربوا الخمر ، ولبسوا الحرير، واتخذوا القيان ، واكتفى الرجال بالرجال واكتفى النساء بالنساء).

    • وقال صلى الله عليه وسلم (إذا ظٌلم أهل الذمة ، كانت الدولة دولة العدو ، وإذا كثر الزنا كثر السباء ، وإذا كثر اللواط رفع الله يده عن الخلق فلا يبالي في أي وادي هلكوا ).

    وقال صلى الله عليه وسلم (ثلاث لا تقبل لهم شهادة لا إله إلا الله . الراكب و المركوب والراكبة و المركوبة و الإمام الجائر ) رواه أبو هريرة و النسائي .

    واخيراً فتوى قاطعة من شيخ فاضل يعلم من القران والحديث واللغة العربية اكثر منك ومن تنقلين عنهم مجتمعين

    رقم فتوى الهيئة ( 627 ) : س: سماحة الشيخ: هل تذكرون السادة المستمعين بالأشياء التي تخرج الإنسان من الملة، تخرجه من كونه مسلما إلى كونه كافرا؟

    ج : الإسلام له نواقض، فيجب على المسلم أن يحذرها، وقد ذكرها العلماء في باب حكم المرتد، قالوا: وهو المسلم يكفر بعد إسلامه، وذكروا أشياء كثيرة تنقض الإسلام، مثل دعوة الأموات والاستغاثة بالأموات، مثل سب الدين، سب الرسول صلى الله عليه وسلم، وسب القرآن، الاستهزاء بالقرآن، الاستهزاء بالدين، ترك الصلاة، وجحد وجوبها، وجحد وجوب الزكاة، جحد وجوب صوم رمضان، جحد وجوب الحج مع الاستطاعة، إذا جحد وجوب ذلك كفر، كذلك إذا استحل الزنا كفر، إذا استحل اللواط كفر، إذا قال: الخمر حلال كفر، إذا قال: الربا حلال كفر، وهكذا أشياء ذكروها كثيرة، سموها نواقض الإسلام، يعني موجبة للردة، نسأل الله العافية.

    وهذا العصر عصر خطير، ولا سيما في كثير من الدول التي لا تحكم الشريعة، فإن دعاة الباطل فيها كثيرون، ونواقض الإسلام فيها منتشرة، ولا حول ولا قوة إلا بالله .


    http://www.pv.gov.sa/SiteTree/Pages/books.aspx?View=Page&PageID=643&PageNo=1&BookID=2&HashHit=%D9%86%D9%88%D8%A7%D9%82%D8%B6%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85

     
  • At 10/12/2009 05:14:00 PM, Blogger Jasmine said…

    السحاق حكما

    غاب السحاق في القرآن خبراً فضلاً عن أن يغيب حكما. ومع ذلك فإن الأية 14 من سورة آل عمران لا يمكن أن لا تستنفر ذهن القارئ المعاصر. تقول هذه الآية: {زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ...} وواضح أن الله عز وجلّ يسند حب الشهوات المذكورة إلى الناس جميعهم، ومن هذه الشهوات النساء. فهل يعني هذا أن هذه الآية تصرح بأنه قد زين للنساء (باعتبارهن من الناس) حب الشهوات من النساء؟ إن الحيرة التي قد تنتاب قارئ القرآن الحديث لا يبدو لها أي أثر عند المفسرين القدامى الذين لم تستوقفهم في هذا السياق كلمة "الناس" رغم دلالتها المعجمية العامة و المتسعة. فوفق المعاجم العربية لا تستعمل هذه الكلمة للدلالة على جنس دون اخر ولا على جماعة دون أخرى. وذلك خلافاً لكلمة "قوم" التي تستعمل في أصل اللغة العربية للإحالة على جماعة الرجال فحسب. وهذا الإستعمال تثبته المعاجم ويؤكد قول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا يَسْخَرْ قَومٌ مِّن قَوْمٍ عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ وَلا نِسَاء مِّن نِّسَاء عَسَى أَن يَكُنَّ خَيْراً مِّنْهُنَّ...} [الحجرات 11]
    إن النظرة "المطمئنة" إلى قول الله تعالى {زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ...} قد تواترت لدى كثير من المفسرين نذكر منهم على سبيل المثال الرازي الذي يقول "واعلم أن الله تعالى جعل في إيجاد حب الزوجة والولد في قلب الإنسان حكمة بالغة، فإنه لولا هذا الحب لما حصل التوالد والتناسل" [مفاتيح الغيب] إن صاحب مفاتيح الغيب يعاوض دون أي إشكال بين الرجل والإنسان إلا إذا تصورنا ان الرازي قد يقبل إمكان الزواج بين أنثيين مما لا يُتصوّر ولا يكون طبعا.
    ومن المنظور نفسه يكتفي الطبري بأن يقر: "زين للناس محبة ما يشتهون من النساء والبنين وسائر ما عد" [جامع البيان]
    بل إن ابن عربي الذي يعمد إلى قراءة إشارية عرفانية لم يجد في الآية المذكورة ما يدعو إلى الحيرة و التساؤل (سبق لابن عربي أن اعتمد أحيانا قراءة رمزية مجازية لدوال تحيل في معناها الحقيقي على جنسي الرجال و النساء. انظر: محي الدين بن عربي: تفسير القرآن الكريم). ويمكن أن نفسّر هذا الإطمئنان بما أسلفناه من اعتبار الذكر طرازا للإنسان مما سمح لهؤلاء المفسرين بإنشاء تعاوض بالقوة بين كلمة "الناس" دالا وكلمة "الرجال" مدلولا فيكون النساء وسائر ما عدّدت الآية موضوع شهوة الرجال دون سواهم.

    (يُتبع...)

     
  • At 10/12/2009 05:16:00 PM, Blogger Jasmine said…

    وقد توقعنا أن نجد لدى المفسّرين للقرآن توقفا إزاء عموم كلمة "الناس" و خصوص شهوة النساء. ولكننا وجدنا ابن عاشور يعتبر اشتهاء النساء من أصول الشهوات البشرية قائلا: "وبيان الشهوات بالنساء والبنين وما بعدهما بيان بأصول الشهوات البشرية التي تجمع مشتهيات كثيرة والتي لا تختلف باختلاف الأمم والعصور والأقطار، فالميل إلى النساء مركوز في الطبع وصفه الله تعالى لحكمة بيان النوع بداعي طلب التناسل". وواضح أن هذا التعميم يقصي المراة ذاتا مشتهية ولا يعرض لها إلا باعتبارها ذاتا مشتهاة بالطبع. غير انه في مقابل التعميم في مجال الشهوة الجنسية نجد تفضيلاً للجنسين إذ يعرض المفسّر إلى شهوة البنين فيقول: "ومحبة الأبناء أيضاً في الطبع إذ جعل الله في الوالدين من الرجال والنساء شعوراً وجدانياً يشعر بأن الولد قطعة منهما [التحرير والتنوير]. ويتواصل تفصيل الجنسين فيما يخص شهوة الذهب والفضة: "والذهب والفضة شهوتان يحسن منظرهما وما يُتخذ منهما من حلي للرجال والنساء [السابق].
    إننا نلاحظ الاطمئنان إلى أن كلمة الناس العامة تحافظ على عمومها في مجال الرغبة في الإنجاب ومجال شهوة الذهب والفضة، كما نلاحظ الاطمئنان إلى أن هذه الكلمة نفسها تتحول بقدرة قادر إلى كلمة خاصة فتقتصر على الرجال فحسب في مجال الشهوة الجنسية. إن هذا الاطمئنان غريب لأنه لا يستند إلى أدنى قرينة لغوية أو مقامية، و الأغرب أنه اطمئنان يتواتر حتى في كتابات المحدثين منهجاً و فكراً. وهذا شأن الباحثة التنوسية آمال قرامي التي لا يستفزّها في الآية إسناد النساء شهوة للناس لا للرجال. وإنما تقتصر قرامي من منظور نسويّ على اعتبار أن النصوص الدينية تقرن المرأة بالأشياء [الإختلاف في الثقافة العربية الإسلامية ص692] و لا شك أن الإقتصار على أي تأويل للآية يطمئن إلى بداهة معناها إنما هو اقتصار يفقّر قراءة القرآن من أبعاد كثيرة مختلفة. ومن هذه الأبعاد إمكان التساؤل: لماذا لا يمكن أن يكون في اختيار كلمة الناس العامة وإسناد النساء إليها باعتبارهن من الشهوات دلالة عميقة حكيمة تتجاوز معنى جنسانية الشهوة أو معنى الممارسة الجنسية لتشمل إشارة ضمنية رمزية إلى شوق ممن بين أنثيين، على أساس أن النساء، باعتبارهن أمهات بالقوة، هن مجال الشوق الأصلي الذي يحرّك في البدء كل طفل، ذكراً كان أو أنثى، نحو الأم. فقد بينت التجارب التحليلية النفسية منذ فرويد أن المرحلة الأوديبية التي يشتاق فيها الذكر إلى أمه والأنثى إلى أبيها، مسبوقة بمرحلة "ما قبل الأوديب" (préoedipe) التي يشتاق فيها كل من الذكر و الأنثى إلى الأم. وشوق البنت الأصلي إلى أمها هو ما دعا فرويد نفسه إلى أن يقرر أن في الجنسية المثلية الأنثوية شيئاً من الطبيعي. فهل تكون علاقة الشوق "الطبيعية" بين الطفل الأنثى وأمها، إضافة إلى عدم تهديد السحاق للدالة القضيبية الرمزية، هما اللذان يفسّران أن عدد النساء اللواتي يتجهن إلى الطبيب النفساني بسبب "عرض" الجنسية المثلية أقل من عدد الرجال الذين يتجهون إلى الطبيب النفسي بسبب العرض نفسه؟ (Le désir et le féminin) أم هل تكون العلاقة الطبيعية مع الأم هي التي تفسّر أن لا كان يدرج كل من يتخذ النساء موضوعاً للشوق ضمن المغايرين الجنسيين وذلك مهما يكن جنسه رجلاً أم امرأة؟ (Rapport sexuel et rapport des sexes)

    ====إنتهي جزء السحاق حكما====

    كتاب: حيرة مسلمة
    الكاتبة: ألفة يوسف

    أستاذة جامعية محاضرة محرزة على دكتورة دولة في اللغة العربية حول تعدد المعنى من خلال المفسرين للقرآن الكريم وكباحثة في الفلسفة والعلوم الإنسانية والفكر والأدب.

    حوار مع الكاتبة حول الكتاب "حيرة مسلمة":

    http://www.magharebia.com/cocoon/awi/xhtml1/ar/features/awi/reportage/2008/05/30/reportage-01

     
  • At 10/12/2009 07:46:00 PM, Blogger Jasmine said…

    مرة مصدرك موقع اهل القران المعروفين بانكارهم السنة

    نقلت تعريف لفظ "الفاحشة" فقط، و هذا كان إقتباسي الوحيد لهذا الموقع (عشوائياً). مش فاهمة إيه الإنكار بالسنة اللي بتتكلم عليه صراحة، يا ريت تنورني يجازيك الله خير عني.

    ومرة مصدرك باحثة تونسية شاذة

    هل أنت متأكد من هذا الكلام؟ أم أنه ظن أو تخمين منك؟

    وفي تناولكم لكتب التراث تناول باسلوب غبي وانتقائي لتاييد وجهة نظركم الفاسدة

    تأييد أي وجهة نظر؟ كل ما عرضته الكاتبه من أفكار ما يرمي إلا لتساؤلات عدة، تستنفر التفكير و التدبّر. ثم هل من كتبوا كتب التراث هؤلاء وحي يوحى أو كهنة؟ لا يوجد شيء اسمه كاهن في الإسلام. وليست التفاسير القديمة قوانيناً إلهيه لا ينبغي نقاشها أو عدم النظر فيها. كلمات القرآن تحتمل معان كثيرة و عميقة لا تنتهي معانيها و حكمها على تفاسير من مئات السنين، فديننا دين كل مكان و زمان، ليس مقتصراً على عهد أو جيل معيّن. و حتى الأئمة الأربعة كثيراً ما إختلفوا و تناعوا في آرائهم أو تفاسيرهم، و البعض الآخر سُجن، و لكن هل تستطيع التعميم بالقول أنهم كانوا إنتقائيين لتأييد وجهة نظر فاسدة؟ و يبقى القرآن في لوح محفوظ على مر العصور، رغم تباين الكثير من التفاسير و الأحكام، ليس فقط من حقبة زمنية لأخرى، بل أيضاً من دولة إسلامية لأخرى.
    ثم لم لا تعتبره تدبّرا و محاولة للتوقف عند الآيات وتدبرها حق التدبر لكشف ما وراءها من حكم و معانٍ؟ قال سبحانه و تعالى: {كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكر أولو الألباب} [ص 29] المقصود طبعاً بالكتاب هو القرآن الكريم، و ليس كتب التراث. أي أن التدبّر في معاني القرآن ليس حكراً على أحد.

    ولكن المهم انك اثبتي بالزبالة دي انك فعلاً معتقدة في عدم حرمانية اللواط مالكيش عندي اي اعتراف انك مسلمة ولا قيمة لاي حاجة تقوليها ليها علاقة بالاسلام البرء منك ومن امثالك
    انتو مكانكم مش معسكر الاسلام....اخوانكم النصارى محتاجين امثالك في مواقعهم التي يهاجمون فيها الاسلام ويدعون فيها ان الاسلام يحض على الشذوذ


    من أفتى؟ و أين تحديداً؟
    أولاً، و من وجهة نظري الشخصية المتواضعة، لا أرى أنها حللت أو حرّمت. و نقاش هذه المواضيع لا يعني بالضرورة محاولة نشرها أو تسويغها.
    ثانياً، عدم قبولك (أو قرائتك بتمعّن) لكتابها ليس مبرراً لأن تنعته بـ "الزبالة" و لا يبرر نقلي (أو قرائتي) ما ذكرته (بدقه) من تساؤلات عنها أن تزعم أني أحلل أو أحرّم. عموماً، أحترم رأيك ولا يغنيني عن شيء إعتقادك بكوني مسلمة أم لا.
    ثالثاً، طيب فلنفترض أنا الآن ضالة.. مش ممكن لو أنا مخطئة أثناء تدبّري في المعان و الحكم تضح لي أشياء كانت غائبة عني (أو كنت غاشية عنها) وأعدل عن خطئي؟ لماذا تصرّ على إرغامي على الشعور بإغلاق أبواب رحمة الرحمن في وجهي؟ لم جهود الإذلال؟ هل أنت ترى ما بنفسي أو نيتي و مقتنع أني أهدف لنشر الفتنة؟
    يا أخي ده ربنا سبحانه و تعالى قال لرسوليه عليهم السلام: {اذهبا إلى فرعون إنه طغى فقولا له قولا لينا لعله يتذكر أو يخشى}. فرعون!

    ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء

     
  • At 10/12/2009 08:00:00 PM, Blogger Jasmine said…

    بعض الإستفسارات حول مصادر تعليقك الثاني لما ورد فيه من بعض الأحاديث:

    سؤال 1:

    حديث "و اكتفى الرجال بالرجال و اكتفى النساء بالنساء"
    لا أجده في أي من إسلام ويب أو إسلام أونلاين. هل من مصدر آخر موثوق؟
    و أعتقد أن في رواية هذا الحديث خطأ لغوي، على الأقل من إقتباسك عن أي مصدر كان. "و اكتفى النساء"، ألا ينبغي أن تقرأ "و اكتفت النساء"؟

    سؤال 2:

    لم أجد الحديث الثاني الذي ذكرته بنص "وإذا كثر اللواط رفع الله يده عن الخلق" في أي من إسلام أونلاين أو إسلام ويب. و لكنني وجدت رواية اخرى في إسلام ويب و هي أقرب للحديث الذي ذكرته:
    وعن جابر بن عبد الله رضي الله عنه وأرضاه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: {إن أخوف ما أخاف على أمتي عمل قوم لوط } وفي الحديث: {إذا كثرت اللوطية؛ رفع الله يده عن الخلق، فلا يبالي في أي وادٍ هلكوا}
    http://audio.islamweb.net/audio/index.php?page=FullContent&audioid=24407
    ما يلفت نظري هو الفارق الشاسع في المصطلح بين الحديثين "عمل قوم لوط" و "اللوطية".
    و هذا يدعو للتساؤل، ففي مقالة إسلام أونلاين عن د. محمد المهدي ورد الآتي:
    ومن الخطأ نسبة هذا الفعل إلى اسم النبي لوط، فنقول مثلاً "فلان لوطي"، وإنما نقول كما قال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم "يعمل عمل قوم لوط"
    http://www.islamonline.net/servlet/Satellite?c=ArticleA_C&cid=1188044097417&pagename=Zone-Arabic-CyberCounsel%2FCCALayout
    عموماً أرجو أن نترك موضوع اللواط و نركّز عما ورد في السحاق، إذا سمحت.

    سؤال 3:

    حديث الثلاث الذين لا تُقبل لهم شهادة، لا أجده في أي من إسلام ويب أو إسلام أونلاين ولا أجد تفسيره في أي موقع موثوق. و إتطلعت على المعجم الوسيط لأرى تفسير "الراكب\ة" و "المركوب\ة" و لم أجد (عفواً) إلا ما يشير للإبل و البهائم و الدواب، و ركابها. و أيضاً:
    ( ركب ) ركبا عظمت ركبتاه أو إحداهما فهو أركب و هي ركباء ( ج ) ركب و الشيء و عليه و فيه ركوبا و مركبا علاه و يقال ركب في السفينة و نحوها و ركب الشحم بعضه بعضا و ركبه بالمكروه فعله به و الدين فلانا غلبه و كثر عليه و فلان رأسه مضى على غير هدى لا يطيع مرشدا و الذنب أو القبيح فعله و اقترفه و فلانا أو أثره و طريقه تبعه و جاء على أثره و لحقه و في حديث أبي هريرة ( فإذا عمر قد ركبني ) تبعني و جاء على إثري فهو راكب (ج) ركاب
    ما هو المقصود باللفظ المستقل "الراكب\ة" أو "المركوب\ة" في سياق الحديث؟

    و شكراً

     
  • At 10/12/2009 11:42:00 PM, Blogger Papa said…

    يا اخ في

    مجهودك جميل في الدفاع ضد الانحراف الجنسي ولكن بصراحة اسلوبك لا يليق اطلاقاًً

    انا مش بدافع عن اي شخصية وغير مهتم من الاساس بمن وجهت ليه اهاناتك ولكني اتكلم بشكل عام

    حتى وان افترضنا ان المدافعين عن الشذوذ كفرة فلازم برضو نتذكر اسلوب الدعوة الصحيح

    ادعوا الى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة

    صدق الله العظيم

    ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك

    صدق الله العظيم

    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم

    ما كان الرفق في شيء إلا زانه

    ولكن ليه افترضت كفر المدافعين عن الشذوذ بمنتهى السهولة كدة؟

    يا اخي الكريم احب اذكرك ان ناقل الكفر ليس بكافر واحب ان اذكرك انك افتكرت نواقض الاسلام ولكنك نسيت موانع التكفير

    موانع التكفير هي

    1- الخطاء
    2- الجهل
    3- الاكراه
    4- التأول

    بالنسبة لمعنى التأول فالمثال الابرز هو عدم تكفير الامام ابن حنبل للخلفاء العباسين الذين اتبعو قول من قالو ان القران مخلوق جهلاً منهم وثقة في علم القائل

    فارجوك براحة شوية وقبل ماتكفر حد دور على كل الاسباب الممكنة والاعذار لهذا الشخص

    انا والله مش مؤيد للسحاقيات ولا اللوطيين ولي تجارب مؤلمة مع النوعيتين ولا ابالغ اذا قلت اني فعلاً ابغضهم لدرجة التقزز ولكن ان الموضوع يوصل للتكفير بهذه السهولة فدي حاجة خطيرة لا يجوز السكوت عنها

    مع احترامي وتقديري

     
  • At 10/13/2009 06:07:00 AM, Blogger V said…

    نقلت تعريف لفظ "الفاحشة" فقط، و هذا كان إقتباسي الوحيد لهذا الموقع (عشوائياً). مش فاهمة إيه الإنكار بالسنة اللي بتتكلم عليه صراحة، يا ريت تنورني يجازيك الله خير عني.

    ولما انتي يا مضروبة متعرفيش ايه هم القرانيين بتستخدمي موقعهم مصدر ليه...اقل حاجة كنتي تعرفي بتقتبسي عن مين...ولا هي هرتلة وكوبي وباست

    حافظة مش فاهمة

    القرانيين هم منكري السنة وكل علماء المسلمين بيعتبروهم خارجين عن الاسلام

    هل أنت متأكد من هذا الكلام؟ أم أنه ظن أو تخمين منك؟

    على راي ستي ام ابويا اللي مايشوفش من الغربال يبقى اعمى

    كل ما عرضته الكاتبه من أفكار ما يرمي إلا لتساؤلات عدة، تستنفر التفكير و التدبّر

    انا مش عيل صغير واعرف افرق كويس بين الاسئلة الاستفسارية البريئة والاسئلة اللي بتحاول توجية المتلقي في اتجاه معين.....احنا مش في مدرسة ابتدائي هنا

    كلمات القرآن تحتمل معان كثيرة و عميقة لا تنتهي معانيها و حكمها على تفاسير من مئات السنين، فديننا دين كل مكان و زمان، ليس مقتصراً على عهد أو جيل معيّن. و حتى الأئمة الأربعة كثيراً ما إختلفوا و تناعوا في آرائهم أو تفاسيرهم، و البعض الآخر سُجن

    حلو قوي قوي....كلام موزون وجميل.....انا بعترف بالفضل حتى لغير المسلمين....ديني حضني على العدل اهو

    لكن يا شاطرة ممكن تقوليلي انتي تقدري تغيري قواعد اي علم (فيزياء ,رياضة,كيمياء) وانتي متعرفيش جدول الضرب؟؟

    هو مش برضو التفسير ده ليه مقومات ولا انا غلطان؟؟

    حضرتك انتي واللي وراكي حافظين قد ايه من القران مقارنة باساتذة التفسير؟....حافظة كام حديث؟....حافظة طيب الفية ابن مالك ؟

    اكيد لا......لما مش في ايديك ادوات التفسير يبقى بلاش فلسفة واسكتي واسمعي للناس اللي عندهم القدرة على التفسير

    وبعدين يا ستي انا مابقفلش ابواب الرحمة في وشك....انتي اللي قفلتيه.....انا بس بافهمك انتي مكانك فين بالنسبة للاسلام.....لكن ماتقلقيش....ابواب الرجمة والتوبة مفتوحة ليل ونهار حتى للي زيك.....احسبيها براحة كدة وان شاء ربنا يهديكي الى الاسلام

    اخيراً

    قطقوتي

    شطورتي

    يا بتاعة الفتة انتي

    الاسلام لا يسعه اسلام ويب واسلام اونلاين بس......بطلي سذاجة

    نوعي مصادرك ودوري بنفسك......حاولي تسيبي النت اللي انتي قاعدة عليه ليل نهار وروحي اشتري كام كاتب احاديث كدة على الله تستفيدي

    ولو معكيش فلوس اسلفك.....هاحوطها في الميزانية تحت بند "مصاريف دعوة المرتدين" :P

     
  • At 10/13/2009 06:14:00 AM, Blogger V said…

    ya papa

    اشكرك على تحيتك ومرورك الكريم

    انت يا اخي لو تلاحظ انا مش فظ قوي برضه....انا تعرضت لاستفزار شديد ففقدت اعصابي لكن على الرغم من ذلك بحاول اغلف تلطيشي ليها بشوية تهريج عشان ارطب الجو المكهرب اللي كلو شذوذ وقرف ده

    اما بالنسبة للتكفير فانت 100 مية وصح بس موانع التكفير اللي انت قلت عليها دي بتنتفي في حالة التعمد ومعرفة العواقب وهي دي حالة الاخت (في الانسانية) ياسمين

     
  • At 10/13/2009 07:36:00 AM, Blogger Papa said…

    الموضوع مش مستاهل الجدال والله

    النهاردة كنت واقف على قبر شخص عزيز على جداً جداً جداً جداً جداً جداً

    تخيل الموقف وتخيل بقى ان موت الشخص ده كان موت فجأة يعني صدمة وصاعقة هزت كياني بكل ما في الكلمة من معنى لدرجة اني عجزت عن البكاء والله من ساعة الوفاة حتى ساعةالدفن

    كل الي كنت بافكر فيه في اللحظة دي هي ان الدنيا تافهة بشكل مفزع وان احنا فعلاً بنبالغ في بذل الجهد في حاجات تافهة ومالهاش اي قيمة

    الانسان ده يدوبك داخ شوية...اغمى عليه وفي المستشفي قالو ان بس عندو هبوط....مش مشكلة....واحنا بنناقش الدكتور اذا كان في داعي اصلاً ان المريض يبات في المستشفى فجأة الدنيا اتقلبت والدوخة اصبحت غيبوبة لم تدم الا دقائق افاق منها متمماً بهلاوس يحدث فيها من سبقوه من اهله "انو جايلهم" كأنو شايفهم قدامو والله.....وبس خلاص

    تخيل الدنيا قد ايه تافهة....نفس ماطلعش وخلاص الدنيا دي كووووووووووووولها راحت ولا كانها كانت موجودة

    انا في اللحظة دي فهمت يعني ايه "اللهم ارنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه"

    اعتمد على الله وبس انو يهديك للحق ويجنبك الباطل...من غير جدال وتضييع وقت لان والله الموضوع مايستاهلش

    بالله عليك كفاية مجادلة واتركهم لله يهديهم او يقتص منهم بمعرفته وركز انت في العمل والتجهيز لليوم الرهيب ده اللي هيجيلك ويجيلي ويجي لكل كائن حي لا محالة وساعتها هيتمنى اهل الاهواء لو انهم يرجعوا عقرب الساعة ولو دقيقة يغيرو فيه منظورهم للحياة ويتوبوا عندما لا يجدي مخزونهم من الكبر والعناد امام اللحظة الرهيبة

    اللهم ارحمنا تحت الارض وفوق الارض ويوم العرض عليك

     
  • At 10/13/2009 01:19:00 PM, Anonymous Anonymous said…

    Because Now That Ramadan Is Over, You Can Do It In The Daytime

    Halal/Haram Hip-Hugger Women’s Underwear. Perfect For Valentine’s Day!

    Why hello there.

    Allow me to introduce myself, I’m a pair of the comfiest pink hip-hugger shorties you’ve ever laid your eyes on. Just imagine: A 95% cotton 5% spandex blend; A satin trim fold-over elastic waistband; 5/8″ double-stitched leg openings. I will make your loved one go absolutely wild with laughter and… as that subsides? Desire will most definitely take hold. I’m also perfect for bridal showers.

    Click to see the Front Side

    But wait! There’s more! Flip me over and…
    Reow! Scratch! Haram on the back.

    Click to see the Back Side ;)

    Buy me exclusively at the Muslim Sex Shop for only 14.95.

    Sizing information:

    Small: Waist 25, Front Rise 6 1/8, Back Rise 8 1/8

    Medium: Waist 26, Front Rise 6 1/4, Back Rise 8 1/4

    Large: Waist 27, Front Rise 6 3/8, Back Rise 8 3/8

    Spread the word.

     
  • At 10/13/2009 03:41:00 PM, Blogger V said…

    Papa

    انا مقدر مشاعرك وبادعيلك بالصبر وللفقيد الرحمة وجميع اموات المسلمين

    لكن با صديقي برضو مجادلة اهل البدع لردهم عن ضلالتهم او درء شرهم على اﻻقل

    ده واجب ديني نبيل وليس من قبيل الكلام التافه وفي علماء كثرين افنوا حياتهم في مجادلة اهل البدع ودرء شرهم وكانت لمناظرتهم اثر كبير في دحر اهل البدع

    انا متفهم تماماً غضبك وشعورك باﻻحباط لكن ان شاء الله فترة وهتعدي بالصبر وذكر الله :)

     
  • At 10/13/2009 03:44:00 PM, Blogger V said…

    كلمتي اﻻخيرة بخصوص شبهات المدعوة ياسمين عن تفير ايات قوم لوط

    قال تعالى : " ... فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله " . (آل عمران : 7) .

    عن عائشة - رضي الله عنها - أنها قالت : تلا رسول الله صلى الله عليه وسلم هذه الآية : " هوالذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله " .
    قالت : فقال : رسول الله صلى الله عليه وسلم : فإذا رأيت الذين يتبعون ما تشابه منه فأولئك الذين سمى الله فاحذروهم .
    رواه البخاري 4547

    فاحذروهم
    فاحذروهم
    فاحذروهم
    فاحذروهم
    فاحذروهم

    خلص الكلام

     
  • At 10/14/2009 03:05:00 AM, Blogger محمد صبرى said…

    "بالنسبة لنقطة ان الحيوانات بتنام مع المحارم.

    المحارم بشكل علمي بحت, الانسان عداه, لسبب واضح, انه مينفعش يحصل تناسل من نفس العائلة, لان النتائج بتكون مشوهه, فالانسان, من قبل الاديان, والاحكام الاخلاقية للشرائع الدينية, قرر ان دا ميحصلش, عشان يقدر "يبقى-survive".
    بالتالي الانسان اثناء تطوره, رفض العملية دي من ناحية علمية, لأنها ضارة بالتناسل"..انتهى كلام مالك

    شوف يا سيدي بعد قرآة متأنية لمداخلتك اللى فاتت أدركت انه سر تصوري إنك قصدت التطور الطبيعى (نظرية التطور) كآلية لرفض الجنس بين الغيريين في إطار العائلة-جنس المحارم-هو انك طرحت فكرة انه رفض الممارسة دى جه نتيجة آثاره السلبية على التناسل(مينفعش يحصل نسل)و وجد فى الانسان - و لم تتطرق لفكرة اختلاف المجموعات البشرية بشأنه و كأنه صفة مميزة للنوع البشري - قبل الأديان و الأحكام الأخلاقية

    يعنى جه فى ردك على سؤالى .. سبب رفض جنس المحارم هو

    1-مينفعش يحصل نسل ( أى الممارسة تمثل تهديد لبقاء النوع)

    2-رفضه الانسان (أى رفض الممارسة صفة مميزة للجنس البشري)

    3- قبل الأحكام الأخلاقية و الشرائع الدينيه( العبارة كانت موحية و كأن المقصود إن الإنسان رفضه فى مساره التطورى قبل بداية الحضارة)

    ده سر تصوري انك قصدت التطور الطبيعي
    أما بقى و قد أصبح المعنى مختلف بعد توضيحك لمّا قلت إنك مقصدتش التطور الطبيعي-و ان كنت أثرت مسألة التطور الطبيعي مرة تانية في سياق تبرير المثلية الجنسية- فأنا شايف إنه اتفاقنا على أنه التطور الطبيعي ميمنعش وجود علاقة عاطفة فجنس غيرية بين المحارم ثم التقاءنا-إلى حد ما- في إن العلاقات الغيرية بين المحارم فضلا عن إنها غير مرفوضة تطوريا- رفضها ليست صفة مميزة للجنس البشري- فرفضها كمان غير محسوم و لو بقرار واعى من البشر
    "
    3-المصادر التاريخية بتقول إنه تحديد المحارم مرتبط بثقافة كل حضارة أو بدينها ,و انه حصل تطور مرحلى فى المحارم مرتبط بتطور المنظومة الثقافية يعنى قبل الاسلام مثلا كان من الطبيعي انه الابن ممكن يتزوج امرأة أبيه,أبعد شوية فى التاريخ يقال أن بنت الأخ و بنت الأخت لم تكن ضمن المحارم في التوراة, و أبعد قليلا -ضمن الحضارات الإنسانية- هتلاقى انه الزواج من العمة او زواج الاخ بأخته متعارف عليه و بيقره المجتمع , افتكر انه ده ثابت و معروف يعنى , افتكر انه ده كله بيقول انه مسألة اباحة او تحريم العلاقات الغيرية فى نطاق العائلة مش مرتبط بآلية تطورية"..كلامي

    " الانسان في تطوره, شاف ان دي ممارسة بتضر بالنسل, وبتشوهه, وعوامل بقاءه بتحدد ان دا مش سليم, بالتالي في مجموعات بشرية اخدت به, ومجموعات اخرى لم تأخذ به"... كلامك

    فده معناه إنه سؤالى مازال قائم, و المعضلة لسه متحليتش

    اللى بيدعي إنه المثلية لا تتعارض مع الإسلام و بيدافع عنها منطقيا -من خلال تصويرها على إنها علاقات ممكنة أساسها الحب زى أى علاقة غيرية-مضطر إنه يعترف بالعلاقات الغيرية بين المحارم لأنها علاقات اتفقنا انها ممكنة بنفس المنطق و ده بيتعارض مع الإسلام بلا خلاف و هو الاعتراف اللى يرفضه المثليون أنفسهم -زى ما هو واضح من خلال المناقشة-و بالتالي هما بيطالبوا المجتمع بتفهم وضعهم بناء على منطق هما رافضين بناء عليه تقبل العلاقات الغيرية بين المحارم,و عليه عليهم إنهم هما اللى يتفهموا رفض المجتمع و لا يجدوا فيه غرابة لأنه هو هو الرفض اللى بيواجهوا بيه العلاقات الغيرية بين المحارم

    *طبعا في نفس الوقت مفهوم إنه من يدعى منهم عدم التعارض بين المثلية و الاسلام مش قادرين يعترفوا بالنوع ده من العلاقات -العلاقات الغيرية بين المحارم- لأنه ساعتها مفيش عندهم فرصه إنهم يدعوا أى انتماء للثقافة الإسلامية

    *و على كل أنا شايف انه خلاصة رايك فيها اتفاق ما مع ما ذهبت إليه من انه العلاقات المثلية مرفوضة فى الاسلام,بغض النظر عن اختلافنا إذا كان التحريم واضح أو لأ,و على العموم الاعتقاد ده اظن انه شبه متفق عليه بين متدينين و غير متدينيين , مسلمين و غير مسلمين , و ده كان واضح جدا فى التعليقات على موضوع اتعمل على المدونة هنا -من سنين-عن العلاقة بين الاسلام و المثلية

    لى مداخلات اخرى اعتقد انها مهمة

     
  • At 10/14/2009 03:49:00 AM, Blogger Jasmine said…

    Stop using Palestinian gays to whitewash Israel's image!

    http://www.haaretz.com/hasen/spages/1118197.html

     

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home