Sunday, February 07, 2010

من ورا الخمار

اسندت رأسها على كتفها نظرت لها نظرة حانية و تنهدت و مدت يدها تبحث عن يدها ... تتحسها ترسم عليها بأصابعها قلوبا دافئة و سلما موسيقيا تقترب من أذنها لا يفصلهما إلا خمارهما الذي يخفى كل شيء إلا وجوهين ملائكيين و قد صبغهما العشق بحمرة من فورته ... تهمس من وراء الخمار "بحبك" فترتسم إبتسامة على شفتيها و تتثاقل جفونها كانها الخمر قد أسكرتهما فيغمضا لبرهة ....
تعرفتا في الجامعة في مسجد الجامعة كانت كلتهما تذهب بإنتظام لأداء الفروض و إنضمتا للإسلاميين بالجامعة كلهما انشاط و همة ....مطيعات بشدة لاوامر الأخوة من الجماعة مهمتهما أن يقوما بهداية البنات للحجاب
كل أسبوع في الجامعة بتقف هي و هي ورا منضدة خشبية عليها كل كتب الحجاب توزعان كانت ديما تقولها "إنتي أختي في الله واحبك في الله " و ترد و "إنتي كمان" كانوا بيقربوا من بعض كل يوم يذكروا مع بعض و يناموا مع بعض و يرواحو الجامعة من سكن الطالبات مع بعض لحد لما جت الأجازة و كل واحدة رجعت على بلدها كانوا بيتكلموا في التليفون كل يوم زي العشاق كل ساعة و كل دقيقة كانت كأنها الغربة لكلتيهما مرت أشهر الصيف ثقيلة و كانت عودتهما للعام الدراسي الجديد و عودتهما معا كعودة المياة تسقى زهرة كادت تموت عطشا إلتقتا في غرفة واحدة و فراش واحد لم يصدقا نفسيهما و هما ينصهران من الشوق و يتحولان من جسدين إلى جسد واحد لم تدريا و لم تدركا و كأن تفكيرهما قد شل و غابت عقولهم كان من هو أقوى من العقل قد إجتحاهما بشدة
و في عربية السيدات بالمترو جلستا متلاصقتان و اسندت رأسها على كتفها نظرت لها نظرة حانية و تنهدت و مدت يدها تبحث عن يدها تتلمس الدفء فيها ... تتحسها ترسم عليها بأصابعها قلوبا دافئة و سلما موسيقيا تقترب من أذنها لا يفصلهما إلا خمارهما ... تهمس من وراء الخمار "بحبك" فترتسم إبتسامة على شفتيها و تتثاقل جفونها كانها الخمر قد أسكرتهما فيغمضا لبرهة و ترد "بحبك أوي"...و الدنيا مليانة ناس و ألف عين لكنهما لا تران إلا بعضهما

46 comments:

Anonymous said...

مش ممكن دا يحصل الا اذا كان الخمار ده زي مابيقولوا (دروه ) وخلاص
لان اللي بتعرف دينها كويس استحاله تكون كده
دا راي مش اكتر

Anonymous said...

http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?l=arb&nType=1&nSora=24 &nAya=19

Anonymous said...

يقول الله تبارك وتعالى: إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ [النور:19].


أراد الله منه أن يبين طائفة من الناس ابتُليت بهذا المرض والعياذ بالله، وهو نقل الأحاديث القبيحة بين الناس. ويكون قوله: (يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ) يقال: شاع الخبر يشيع شيوعاً إذا ذاع وانتشر أي: يحبون أن تذيع الفاحشة وتنتشر بين أهل الإيمان، وهذا من أبغض الصفات، ذلك أن الفاحشة إذا سُتِرت ولم تتعد موضعها، ووئدت في مهدها بأن اقتصرت على الشخص الذي فعلها، وسُتِر إن كان الله ستره، فإن ذلك أدعى لصيانة المجتمع؛ ولكن إذا انتشر بين الناس ذكر الفواحش والكلام القبيح، ونسبة الناس إلى الأمور القبيحة فإن ذلك والعياذ بالله مظنة لفتنة الناس، وصدهم عن التخلق بالأخلاق الفاضلة. وبناءً على هذا الوجه الثاني تكون هذه الآية الكريمة جاءت بقصد تأديب عباد الله المؤمنين حتى يحفظ كل واحد منهم لسانَه فلا يتكلم بالأمر القبيح ولا يشيعه بين الناس، ولذلك كان من علامة المؤمن الصادق في إيمانه أنه لا يحب سماع الفحش ولا ينقل ذلك القول الفاحش، ولذلك قالوا: مَن نَقَل الفاحشة فهو أفحش، أي: إذا رضي بها واعتنى بنشرها بين الناس، والغالب أنك إذا رأيت الرجل الذي يحرص على نشر الفاحشة بين الناس أن تجده متخلقاً بصفتين: إحداهما: ضعف إيمانه والعياذ بالله، ونقص خوفه من الله تبارك وتعالى. والصفة الثانية: نقص عقله. ولذلك تجد نقلة الأحاديث الذين يعتنون بإشاعة الفاحشة والأخبار السيئة بين المؤمنين يتخلقون بالصفتين والعياذ بالله

اميرة

NewRise7 said...

تقبلي مروري

Anonymous said...

gameela:) kalamek gameel. Sue

Anonymous said...

لو طلع العيب من اهل الشذوذ ميبقاش عيب

وكانك تقرا مقدمة لرواية كاتبها سلمان رشدي

واي حاجة متوقعة من شوية سفلة من عينتك وش بس علاقة شاذة تقحمي فيها الاسلام والمساجد لكن والله حتى ماتتورعو عن استخدام الكعبة فيها لان كل شيء متوقع من شوية شواذ ماشيين ورا شهواتهم زي البهايم

اتفو عليكم كلكم

Anonymous said...

Lyme disease is a condition that is created by a specific bacterium that is referred to as Borrelia Burgdorferi.
[url=http://www.what-is-lyme-disease.com/]pictures of lymes[/url]

Anonymous said...

The skin disease is characterized by multi-colored fiber-like (filamentous) strands extruding from the skin!
[url=http://www.morgellons-disease-research.com/]morgellons syndrome[/url]

Anonymous said...

القصة غريبي شوي أنا مسيحية ومبعرف كتير عالدين الإسلامي بس بالحب مفي دين ولا وطن وحتى الجنس القصة بلشت بشي وخلصت بشي تاني ما إلو علاقة بياللي قبلو وللجماعة ياللي قاعدة بس للعتب في رب هوي يحاسب مش أنت ياللي عم تغلط متلي وبركي أكتر تعرفو شو أحلى شي بالمثليين قصدي نحنا عالم عفوي وصريح البعض يأشعنا أنو منستحي بس بحس أنو نحنا متل الطفل الصغير للي بقلبو علسانو فلأنو البعض متعودو تيصارحو حالن مفيهن يتقبلونا مرسي إمرأة مثلية قصة غريبة شوي بس بتحرز لكتير
Jakline Lebanon

Anonymous said...

اتقوا الله

Anonymous said...

الزملاء الأعزاء تحيه طيبة وبعد:
تسعي الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان لإصدار مطبوعة دورية خاصة بالصحافة الشعبية تحت اسم "وصلة " تنشر فيها بعض مما ينشره المدونين من كتابات وتعليقات على الأوضاع المحيطة بهم في مصر والعالم العربي .
ونرجو مشاركتكم معنا في المطبوعة بالسماح لنا الاستعانة ببعض مما تكتبونه على مدوناتكم من موضوعات بعد موافقتكم على النشر .
نرجو سرعة الرد
مع الشكر
ابتسام تعلب
للتواصل
الايميل : wasla@anhri.net

Jasmine said...

ايه ده؟؟؟؟؟

لا ده بجد زي ما قال المعلّق رقم 6

(وكانك تقرا مقدمة لرواية كاتبها سلمان رشدي)

انا مش مصدقة اللي قريته صراحة، اتصدمت..

حتى الأخت الشامية المسيحية قالتها: قصة غريبة، و ايه علاقة الدين بالحب؟ و كأنها عايزة تقول ايه اللي بتقوليه ده؟

بالذمة فيه واحدة تقول لحبيبتها انتي اختي في الله و احبك في الله؟
و لا حتى واحد يقول لحبيبته انتي اختي في الله و احبك في الله؟

لو هي دي المثلية، يبقى فعلاً عار عليا دنيا و آخرة اني اجاهر بحقيقتي او ادافع عنها، حتى لو مش بتبع أي ديانة، لأن فيه قاعدة اساسية اسمها احترام الأديان و المعتقدات و المقدسات

انتي مش بس أثرتي تحفّظات ناس كتير
انتي كمان أهنتي ناس كانت ممكن تكون بتتعاطف معاكي (أو في نفس وضعك) و نفرتيهم منك بجد

واضح مما كتبتيه انك عندك أجنده اخرى غير موضوع المثلية، اجنده مختلفة تمامــــــــاً

وصال said...

يـــاه عالحب

Mayssa said...

عنوان استفزازي و أسلوب طرح مبتذل.مزج المتناقضات وتوظيف المفارقات التصويرية حتى في السياق الادبي لا يجب ان يكون على حساب تدنيس قدسية التعاليم الدينية

Anonymous said...

إه ده أنا مش مصدق خالص ياجماعة جرلكو إيه إحنا بحلم ولا علم يا مثلية مالك أنتي بتروجي ولا بنتجي حكايتك إيه بالزبط ويا ريت تجوبيني ومطنشيش والبنت اللبنانية جكلين دي ملها كمان مسلمين وغصب عنك لو كان البست بتاعي مكنتش هخليكي تخشي أنابكره المسيحيين وأنتو اللبنانيات ماركة مسجلة في العري والشخلعة وللا إيه رأيك يا مثلية دنتو كلكم وي بعض عالم معقدة يا وصال مالك متحبي

emraamethlya said...

ما علاقة المسيحية و الإسلام بالموضوع و ما علاقة أي دين, أتحدث عن بشر و مشاعر بشر
أحبك في الله ليست حكرا على أديان و ممكن يقولها أي إثنين بيحبوا بعض بأي شكل
لا أرى التناقضات التي تتحدثون عنها
نفك عقولنا من القوالب و نفكر بعيد عن المظاهر

Anonymous said...

إهداء للمثليين ولكل من يكره المثليين
عبالي حبيبي عبالي حبيبي
أغمرك ما أتتركك إسرقك ما رجعك إحبسك ما طللعك من قلبي ولا يوم
أخطفلك نظراتك ضحكاتك حركاتك علقن بيغرفتي نيمن عفرشتي وأحلمن بغفوتي تيحلى بعيني النوم عبالي حبيـــــــبـــي
ليلة لأبسلك الأبيض صير ملكك والدني تشهد وجيب منك أنت طفلك أنت متلك أنت عبالي حبيبي عيش حتى عمر أو أكتر وحبي يكبر كلما نكبر وشيب لما تشيب عمري غيب لما تغيب عبالي حبيـــبي
عبالي تكملني وإسمك تحملني بقليك تخبيني من الدنيي تحميني وتمحيلي من سنيني كل لحظة عشتا بلاك
عبالي تجرحني لحتى تصالحني بلمسة حنوني وبغمرة مجنوني ومغمض عيوني إلا وأناوياك عبالي حبيــــــــــــــبتي
مغزى وعبرة لكل الحاقدين عن المثليين

koora said...

شكرا

Anonymous said...

توضح شغلة الهيئة مانفهم قصدي قريت القصة حللتا مفهمت شغلة الصبايا شو تاني شي مفهمت الآيات القرآنية وشو قصدن فيها ومع كل أحتراميي وللأستاذ ياللي بيكره المسيحيي مبدنا ياك تحبا بس أحترمنا متل منحنا منعمل وجرب متحكي قبل ماتفهم المعنى قلت أنا مسيحية تمينفهم قصدي غلط ولإمرأة مثلية بتمنى تكوني فهمتي قصدي Jakline lebanon

Jasmine said...

رداً على "مثلية":

بتقولي:

ما علاقة المسيحية و الإسلام بالموضوع و ما علاقة أي دين, أتحدث عن بشر و مشاعر بشر


يا ريت تحترمي ذكاء القراء، ده لو تبقى قراء أصلاً عندهم أي نوع من الفطنة.. عفواً...

لما انتِ تقولين أنك تتكلمين عن بشر و تتجملين بالمشاعر الإنسانية الرقيقة، لماذا تتسائلين ما علاقة أي دين؟
و أقحمتي ليه اسم الجلالة و المساجد و "الإسلاميين" (على حد تعبيرك) و الفروض و الدعوة و الحجاب و الخمار في حماقاتك؟
هل انتِ وحدك اللي بتحسي و باقي الناس معندهاش أي نوع من الإحساس؟


أحبك في الله ليست حكرا على أديان و ممكن يقولها أي إثنين بيحبوا بعض بأي شكل


مرة اخرى، يا ريت تحترمي عقول القراء، عشان اكيد ماحدش منهم بيقول لحبيبته او حبيبة الكلام ده إلا لو جاهل بيتفزلك..

أولاً لفظ الجلالة لفظ مقدّس، و هو حكر على الإسلام على فكرة.. اتفضلي اقري و شوفي حصل ايه في ماليزيا من اسبوعين لما المسيحيين فجأة قرروا أن يستبدلوا لفظ الرب\الإله بلفظ الجلالة في الإسلام: الله

ثانياً، التعبير "احبك في الله" هذا تعبير يدل على المحبة الأخوية، و لا علاقة له بالمشاعر التي تتكلمين عنها، إطلاقاً، لا بين إمرأة و إمرأة، و لا حتى بين رجل و إمرأة..


لا أرى التناقضات التي تتحدثون عنها


أعتقد مايسة قلّلت و دلّلت، و وفّت و كفّت.
لو انتِ مش شايفة التناقضات دي، يبقى يا ريت تبطلي اللي بتشربيه ده، على الأقل و انتي بتكتبي، عشان تبقي فايقة..

المقصود في تعليقها بمزج المتناقضات وتوظيف المفارقات التصويرية هو شيء واضح وضوح النهار..

شوفي بعض الجمل اللي انت كتباها منظرها ايه:

وراء الخمار "بحبك" فترتسم إبتسامة على شفتيها و تتثاقل جفونها كانها الخمر قد أسكرتهما فيغمضا لبرهة


و أيضاً:

تهمس من وراء الخمار "بحبك" فترتسم إبتسامة على شفتيها و تتثاقل جفونها كانها الخمر


خمار و خمر في جملة واحدة. مزج تناقضات بطريقة مبتذلة و متعمّدة..


و من ناحية اخرى:

مطيعات بشدة لاوامر الأخوة من الجماعة مهمتهما أن يقوما بهداية البنات للحجاب

ضد:

و عودتهما معا كعودة المياة تسقى زهرة كادت تموت عطشا إلتقتا في غرفة واحدة و فراش واحد لم يصدقا نفسيهما و هما ينصهران من الشوق


جميعنا يعلم موقف "الجماعة" الدينية من المثلية، و وقفتها المتشددة تجاه تلك القضية، سواء كانت هذه "الجماعة" جماعة دعوة إسلامية، أو جماعية مسيحية تبشيريه، أو حتى جماعة يهودية لا-صهيونية..

انتِ بذلك لا تحترمي عقل أو مشاعر مثليات يتبّعن هذا الدين (ناهيك عن المغايرين و المغايرات)، و لا انتِ تقدمين شيئاً مفيداً للمثليات في هذه المجتمعات، بل بالعكس؛ أنت تزيدين الطين بلّه و تعقّدين الأمور أكثر من التعقيد الحالي...

مش فاهمة بجد انتِ ايه هدفك من وراء مثل هذا الموضوع، إلا لو عندك مشكلة شخصية ضد الإسلام و المسلمين؟


نفك عقولنا من القوالب و نفكر بعيد عن المظاهر


طيب ما نفك عقولنا أولاً من كلام الإستهلاك المحلي المعلّب سابقاً و المزيّن بالألوان الظاهرية المتألقة، و نفكّر خارج الصندوق و بعيد عن التظاهر؟

emraamethlya said...

اخت جاسمين للأسف و للأسى بالنسبة لك لأني أتحدث عن قصة واقعية و مشاعر و أحاديث حدثت بالفعل ...الحماقة هي كساد العقل عندما لا يستطيع أن يستوعب ما يحدث من حولة و لا يريد ان يصدقة فيختلط علية الأمر و يصبح مش شايف و مش فاهم
أرجو يا سيدتي إهدائي شوية و تحملي الأمر فهو لا يستدعى منك كل هذه العصبية و الهجوم

Anonymous said...

ينعل دين أمك يا شيخة أنا بقالي فترة بأقرأ الخراء إللي إنت بتكتبية علشان أعرف إنت وإللي زيك بتفكروا إزاي من أغير ما أعلق وبأقول كل واحد حر وإللي بيشيل قربة مقطوعة بتخر على دماغة‘ لكن أية يا بنت المريضة أنتي هو أنتي عشان بايظة و completely screwed up, عايزة بأي طريقة تفرضي أسلوبك في الحياة على الناس كلها وتصوري الناس كلها شواذ وخربانة زيك.
عى فكرة أنا ضد النقاب وعارف أنة مش فريضة ولا حتى سنة ومش بس كدة لكن يمكن حرام وعارف إن المنقبات مش كلهم طاهرين دة بالعكس في كتير منهم بيتخذوا النقاب ستار لبلاوي مايعلم بيها إلا ربنا‘ لكن أية يا بنت المتناكة أنت عايزة تشككي الناس في كل حاجة كويسة في حياتهم‘ ولا أية يعني مغزى القصة إللي أنا مش شايفلها هدف إلا إشارة مشاعر الناس من غير لازمة وواحد زي ييفيض بية ويخش يشرشح لدين أمك‘ دة أنت مش بس قحبة دة أنتي قحبة قارحة كمان‘ وأظن أن أ‘تي عارفة الفرق.
أحسن عقاب ليك إن أنت عايشىة في بلد زي مصر هتفضلي طول عمرك عايشة في الذل والسر والصراع النفسي إللي بيدمرك من جوة دي وعمرك ماهتقدري تجاهري بحقيقتك.
وعمرك ماهتقدري تعيشي حياة طبيعية زي بقية الناس حياتك هتفضل طول عمرها في السر وهتفضلي تتمني إنك تبقي حاجة عمرك ماهتبقيها.
دعواتي لك بأستمرار صراعك النفسي إللي بينهش فيك زمش قادرة تدارية والدليل هو القئ إللي أنت بتكتبية دة وبيفضحك مهما أنكرت أو قلتي إنك طبيعية وأحنا الوحشين‘ وفي النهاية هتموتي والله أعلم هيحصلك أية بعد كدة إذا كنت بتؤمني بأي دين يبقى جهنم وبئس المصير إن شاء الله‘ وإذا كنت لا تؤمنين بأي دين يبقى كليك والنور إطفى وراحت حية جرز زيك هدر والحمد لله.

Anonymous said...

مايسة وجاسمين سلمت يميناكما والله‘ والأخت الفاضلة جاكلين عفواَ إذا كان بعض الجهلة قد أساءوا لك أنا أعتذر لك بالنيابة عنهم يا أختي وكل الأحترام لجميع الأديان والمعتقدات سواء ما أعتبرناة منها سماوياَ أم لا.

Anonymous said...

على فكرة أنا قاصد أشت وأسب الدين ليكي وإللي زيك مش ضعف حجة مني أو عدم قدرة على الحوار والمناقشة لأن دي شغلتي وحرفتي إللي باكل منها عيش لكن إللي زيك مايستاهلوش الرد عليهم أصلاَ زي مافضلت عامل معاك من ساعة مابتديتي تكتبي أو إذا تم الرد عليهم يبقى بالسفالة وقلة الأدب بالضط زي الواحد ما يشوف صرصار أو فار في بيتهم هل بيتحاور معاة لأ طبعاَ بيبقي علية وعلى أقرب زنوبة وبيقوم لاطعة‘ وعلى فكرة مشكلتي الأساسية معاكي مش إنك شاذة (اللفظ الصحيح هو شاذة مش مثلية وأعرف زميل واخد دكتورة لغوية في الموضوع دة هنا في أمريكا‘ بلد الأحلام بالنسبة للي زيك ووافقولة عليها وأخد الدكتوراة لأنة أثبت من خلال الطرح العلمي اللغوي صحة الكلام دة).
مشكلتي الأساسية معاكي في الطنطنة إللي أنتي بتطنطنيها وبتحاولي تفرضيها على كل الناس.
ومرة تانية كس أمك‘ رغم إني أعتقد إن دي مش شتيمة بالنسبة لك أيضاَ لأنك لي جاية من ضهر راجل وراضعة من بز أمك ماكنتيش بقيتي كدة.

مُحَمَد أُسـَامَه said...

مهو شيء طبيعي انك تحكي القصه دي في نطاق بتوع الاسلام و الخمار عشان العرص اللي باعتك هو ده هدفو ..

اسلوب كتابتك فاشل جدا ادبيا و معاق و مفيش اي خره موهبه في السرد كل ما هنالك انك بتلعبي علي حتو خرق الثوابت الدينية عشان تلمي جمهور .. انا مش فاهم واحدة زيك شاذه جنسيا .. عامله مدونة ليه
؟!!!

متروحي تنامي مع نسوان ولا حتي تنامي مع حصان ... بتيجي تحكي للناس هنا ليه !!..

قصه زي دي استحاله تحصل اصلا غير في خيال امك المريض اللي عاوز يشوه اي صوره دينيه و خلاص ..

عالم معاقه

Anonymous said...

الموضوع ليس بصادم ولا يستحق كل هذه المساحة من النقاشات الحامية

ببساطة مثلية كشفت المستور واظهرت مايحاول المثليين في المجتمعات الاسلامية اخفائه تجنباً لزيادة حرج وضعهم الاجتماعي

وببساطة المستور التي كشفته مثلية هو ان المثلية الجنسية في اصولها تحمل بذور ازدراء الاديان, لان المثلية مستحيل ان تنمو او ان يتسامح معها في مجتمع متمسك بدينه ولهذا فان احتقار الاديان وازدرائها هو جزء اصيل من المثلية الجنسية, وبالنسبة للمثلين الذين يدعون انهم متدينون فهي مجرد مظهر او خدعة لاكتساب التعاطف وتفادي الوقوع في مشاكل وزيادة العداء ضدهم

Anonymous said...

عنجد ملا عالم بفتكر وعحسب معلوماتي ياللي ما بتعجبو شغلي أحسنلو وتيحفظ لسانو من قلي تقلك ميحكي بالعاطل وكلام عيب منحكي فييو وعفكرة كل واحد بيحكي بأصلو وتربايتو بتعرفو ليه بعدنا قصدي العرب متخلفين لأنن إسمالله حولين بيـأشعو قدام إجريين بس لأنن منغلقين ليه بدنا نهرب من واقع بركي تكون أخت أوأمك أو حتى اللي بدك تتجوزا مثلية أو سحاقية وأنت ولا عبالك وعامل حالك جغل ويادني إشتدي ماحدا قدي إذا بدنا نغير شغلي بالرواق مش بحكي مبيقطع ياخيي الست حرة وإذا مافاتت القصة براسك فيك تعبر بإحترام صدق ياللي قال إتفق العرب على أن لا يتفقو

Jakline Lebanon

Kaya said...

لا تمشي بمحاذاة النفق، مثلك عزيزتي لهم منتصف الطريق
رائعة

ونحن في عيادة كايا للجلدية نؤمن بضرورة تبجيل هذا اليوم تقديرا ً منا لإنجازات النساء وذلك من خلال توفير هذا العرض المميز لهنّ في جميع عياداتنا المنتشرة في كافة أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة".


- الدكتورة هالة حشاد
(عيادة كايا)

tamergamal said...

قسما بالله أنا لو فى ايدى الامكانيات لهاحطكوا فى أفران الغاز, انتى و اللى زيك يا بنت الكلب يا مومس, و انا بناشد الرجال و الشباب اللى لسة غيورين على بقية أخلاق , انهم يعملوا هاك على المدونة النجسة دى, و نرحم الناس من السموم الفكرية اللى بتنشرها المومس دى

زعقوقة said...

حصلت قدامي يا قمر..القصة بتفاصيلها..انتهت نهاية مأساوية اي نعم و سابوا بعض بعد شهور من العذاب النفسي..و لكن حصل..و كانوا فعلا واحد في لحظات كتير..على يــــدي :)
بعشق اسلوبك على فكرة
اجمل تحياتي

مُحَمَد أُسـَامَه said...

والله سابو بعض يا زعقوقه ؟؟

قطعتي قلبي !!

طب واكساسهم مين هيلحسها طيب !!

يا اخي احه

Borsa said...

thanx for this nice blog and please let me take a copy to my site

مشاهدة مباراة مصر وانجلترا
مشاهدة مباراة مصر وانجلترا بث مباشر
مشاهدة مباراة مصر وانجلترا بث مباشر

الأرنوبة الآثمة said...

أستغرب من المستنكرين الذين يقذفون صاحبة المذونة بأبشع العبارات، ماذا تفعلون في هذه الجهة من الإنترنت؟ وهل التلفظ بالبذاءة من صفات المسلم الخلوق أم هل يصبح حسنات في ميزان أعمالكم حين توجهونه ضد المثليات؟ شيء مقزز... على كل لقد أحببت فكرة القصة وإن لم تعجبني طريقة الكتابة. لماذا تكسرين اللغة الفصحى بكلمات عامية؟ وهذا مع كامل الاحترام. لقد أحببت مدونتك وأنا أتابعها الآن (إن لم يكن لديك مانع)

سلام.

محمد صبرى said...

بيعجبنى أوى انفعال الاخت جاسمين .. مش عارف ليه دايما ببقى محتار هو انفعال و لا افتعال , بس بصراحة هو بيعجبنى و بيضحكنى فى كل الأحوال :D

اللى مش قادر افهمه فى انفاعلها المرة دى هو ايه المشكلة انه امرأة مثلية تكتب شيء شبيه بكتابات سلمان رشدي , و ايه الجريمة الرهيبة فى الخلط بين المثلية و بين الأصولية , و ايه الكارثة انه امرأة مثلية تكون عندها اجندات أخرى و اتصور انك بتلمحى لعمالة ما , و ايه البشاعة فى انها متكونش عميلة و لا حاجة و تكون رؤاها بالفطرة كده بتتلاقى مع رؤى أصحاب اجندات أخرى , و ايه الفاجعة فى انها تكون بتسعى انه تشيع الفاحشة , و ايه الغريب فى انها تكون مبتسعاش , و ليه ميبقاش ليها الحق فى انتقاد الاسلام و الاديان و البرنجان و النخورة فيهم بشكل صريح و لو مقدرتش يبقى بشكل مبطن , و ليه نستبعد انه كل اللى بيطلع منها ده و بيتحطله كل التصورات دى مجرد ابداع عفوى ممكن احنا نشوفه معاها ابداع راق او خراء و عفونة معوية بكل اريحية هى حرة و احنا احرار ..

هيجي اللى يقول الحوار ده كله مفتعل و الاختلاف بينك و بينها مجرد توزيع ادوار لجذب الانتباه و عمل شو ..برضو اللى يتخيل ده من حقه و اللى يرفضه هو حر



من الأخر يا اخت جاسمن .. احبك و انتى منفعلة :D

بس اوعى تنسي اننا فى عصر الحرية بلا قيود او حدود , و كل واحد حر يختار لنفسه الدور اللى يريحه .. و اذا ما كان للحساب وجود و للكون اله مدبر يقر أشياء و لا يرضى عن اخرى فمتقلقيش خالص و قرى عينا , لأنه بما انه اله هيحقق مراده و لن يُخط سطر و لا تنفذ أجنده الا بأمره .. و هيجازى كل انسان و كل اجنده بما تستحق , و ان مكنش فيه اله فبرضو مخسرناش حاجة و كل واحد نام ع الجنب اللى يريحو

مرة تانية يسعدنى اشوف انفعالات و تجاذبات هنا من وقت للتانى :D

Anonymous said...

بسم الله الرحمن الرحيم
اول حاجة انتوا في النار باذن الله المثلية الجنسية حرام في كل الاديان زي قوم لوط الي كانوا الرجال بيشتهوا الرجال والستات مع بعض وربنا محهم كلهم وياريت تحترموا نفسكوا وبلاش كلام في الدين ومتذكريش اي حاجة دينية وربنا خلق الرجل والست علشان يعملوا اسرة سوية ويخلقوا مجتمع ونشا صحيح يعني اية طفل يبقي عندة 2 ماما او 2 بابا مين فيكوا الرجل والست واتقي ربنا وروحي للعلاج النفسي وربنا هليقيك علاج باذن الله وربنا يهديكي واحب اعلق علي الاخت سالي ربنا يهديكي ويهدي كل الناس والاخت نونوة ربنا يهديكي وانتي شافية انتي الي بتعملية دة صح افرضي حد من ولادك شافك او جوزك شافك هيكون اية رد فعلهم ربنا يهيدي الجميع وياريت نرجع نصلي ونرجع للدين ونبعد عن الافكار الغربية الي عاوزة تدمر مجتمعنا ربنا يهدي الجميع والاسلاااااااااااااام هو الحل

Anonymous said...

سم الله الرحمن الرحيم
ربنا يهديكي علشان لو فضتلي كدة اخرتك النار والعياذ بالله
هعلق علي كم جزء
اولا : الدين الاسلامي وجميع الديانات تحرم العلاقات الغير سوية لانها مضارة بالانسان ربنا خلق الرجل والست علشان ينشوا نشا ويعملوا مجتمع متزن ويبنوا المجمتع ونقرب من ربنا ونحكي بعظمة ربنا وقدرتة الي انتي بتعملة او بتكتبية دة حرام جدا وربنا يهدي الجميع وتذكري قوم لوط الي كان الرجال بيحوا بعض والستات بيحوا بعض وخلي بلك كل مرة بتعملي كدة عرش الرحمن بيتهزا من المعصية الي انتي بتعملية توبي الي ربك عسي ان يهدكي وروحي لدكتور نفسي وهتلقي العلاج باذن الله وكل حاجة ليها علاج سواء كان حالة مرضية او شهوة او عدم امان او امتاع مع الرجال واتقي ربنا يجد لكي مخرجا وسبحان الله..
ملحوظة اخيرة بلاش الكلام بتاعك وانا لبسة الخمار وفي المساجد وكنا بدنعي البنات للحجاب بلاش تشوية صورة الاسلام الجميلة وربنا يهدي الجميع
والسلام عليكم ورحة الله وبركاتة
انتي بتدافعي عن نفسك جدا وبتكلمي بتقولي مشاعر واحسايس ربنا خلق الذكر والانثي لينشاوا نشا مش خلق انثتان الي انتي بتعملية حرام وبلاش تخدي افكار برة وتحبيها حاولي تعلجي نفسك وتقربي من ربنا واحترمي الديانات وربنا يهدكي

مشاعل said...

عزيزتي امرأه مثليه انتي لامستي تابوهين محرمين عند العرب
الدين و الجنس
و الللي اصابهم في مقتل هو انك خلطتيهم ببعض

قصه رائعه و وين المشكله في كونها مثليمه متدينه؟ هذا واقع نشوفه في كل مكان و هذي القصه

واذا مو عاجبتكم القصه تخيلو نفسكم في مكتبه ولا تشترو الروايه و صلى الله و بارك

دينا حامد said...

انا مش ضد انك مثلية
ولا ضد المثليين سواء كانوا متدينين او لا
الدين لله وحده وكل إنسان مخير والله مدينا عقل نتصرف بيه ونشوف الخير من الشر

ولكن

انا ضد اقحام الخمار والمساجد والدين عامة في علاقة انتي عارفة كويس جدا انها بالنسبة لناس كتير علاقة منحله -بعتذر على اللفظ-
كان ممكن تكتبي قصتك بلا ادخال اسم المسلمين فيها او اي ديانه اخرى
الموضوع كدة زي مايكون المثليين من المسلمين فقط يعني بكل امانة لو واحد غير مسلم قرا الموضوع هيجي في باله ان المسلمين كلهم كدة
ارجو منك انك لما تكتبي قصة خليها في بعيد عن الدين
وحتى لو قصتك حقيقية ممكن انتي تشيلي الاجزاء اللي ممكن تسبب مشاكل

وبالنسبة لجاكلين
انا بعتذر لك عن السب اللي حصل لك
والمسيحين اخوه واللبنانيين اخوه وانا عن نفسي افضل اصدقاء لي مسيحين
والدين من اصوله الاحترام وحفظ اللسان ولما يتوفر ده عند الانسان وقتها حقه يتكلم عن الاديان لانه هيتكلم بما يرضى الله مش بما يرضي عقله
تقبلي اعتذاري

Anonymous said...

يقول تعالى : لاّ يُحِبُّ اللّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوَءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلاَّ مَن ظُلِمَ [النساء:148].

وقال النبي : { كل أمتي معافى إلا المجاهرين، وإن من الإجهار أن يعمل العبد بالليل عملا، ثم يصبح قد ستره ربه، فيقول: يا فلان! قد عملت البارحة كذا وكذا، وقد بات يستره ربه، ويصبح يكشف ستر الله عنه } [متفق عليه].

Rery said...

الشذوذ شذوذ وليس حقا ولا وضعا طبيعيا ، وبالتالى لا يجهر به أصحابه . ومن ينفى ذلك هو انسان يغالط نفسه فقط ولا يقره على أحد فى أى مجتمع عربى أو أجنبى . ومن باب العقل ومن باب أولى عدم ادراج الدين ورموزه فى قصصه لما يعنيه ذلك من اهانة بعيدة أو قريبة ، وخاصة من شاذة أو شاذ يعتمد فى اختياره لشذوذه على فكرة ضعيفة مؤداها استمالة المجتمع السليم الى قبول الرأى أو الميل الجنسى الشاذ كرأى آخر " " استثناءا لخروج الذشذوذ على ما يقبله المجتمع وتنافيه مع صالحه. ولا يقبل بحال من الأحوال أن يهاجم الاستثاء الضعيف الأصل العام القوى والأصح . وزى ما بيقولوا اذا بليتم فاستتروا . وربنا الهادى

egypt-panorama.com said...

مقال مميز كالعادة
وتعليقات رائعة

Anonymous said...

شو هالحكي الله يهديكي
ان شاء الله الله يشفيكي وترجعي للفطرة الي خلقتي عليها

Anonymous said...

such a CUTE note

RM said...

hello there,i've been reading ur archive after i found ur blog by accident , well i liked some stuff and why i made a comment here,cause i just noticed a sense of maturity in writing that i liked the most
have a nice day

Ahmed Ashraf said...
This comment has been removed by a blog administrator.
Ahmed Ashraf said...
This comment has been removed by a blog administrator.