Friday, May 22, 2009

هي و الاحرى


لا تدري من منهما التي ظلمت الأخرى
هل الأخرى من ظلمتها لانها إقتربت منها و أحبتها و هي تعلم أن لها حبيبة فتسببت الاخرى في حيرتها قظلمتها و ظلمت الحبيبة الثالثة
أم أن هي من ظلمت الأخرى لانها قبلت الوضع و إستمرت فيه بل تركت قلبها حتى وقعت في حب الأخرى و هي لها حبيبة.
ام أن كلاهما ظلم الأخر ام ان كلاهما لم يظلم أحدا و ان القدر هو من ظلمهما فوضع كل منهما في طريق الأخري فتقابلاتا ثم أمعن القدر في ظلمة لانه فعل فعلتة و كان يعلم أنهما خلقتا ليكونا معا ف أحدا لم يفهمهما كما فهمت كل منهما الأخري و أحدا لم يقترب منهما كما إقتربت و مست كل منهما الاخري فلبا و عقلا و جسدا
ولم يشعرا بالرضا قط كما شعرتا و خبرتا ذلك معا .....

لم يعد من العدل ان يظل الحال على حالة كان يجب ان يحدث ذلك .....لم يعد من العدل أن يستمر الظلم لكل الأطراف .الثلاثة

كثيرا ما نبحث عن مبرارت الإنفصال و نتصيد أخطاء ماضية في وقتها كنا نفهمها و نسامحها....م نعد و نتذكرها عندما ينتهي الأمر لنبرر الإنفصال او لنريح انفسنا و ضمائرنا من أجلنا و من اجل الطرف الأخر

نحن لا نملك من نحب.... نحن لا نملك احد و لا يملكنا أحد ....حتى إذا كنا نردد ذلك لمن نحب فقد هيأ لنا و من الخطأ أن نعرف الحب على انه إمتلاك لان ما نعتقد اننا نملكة فد نصحو ذات يوم فلا نجده و دون سابق إنذار .

أن تحبي هو أن تهتمي بمن تحبي هو أن تهتمي بها أن تشعريها أنها جزء من حياتك و أنك جزء من حياتها ...هو أن تفهميها وأن تعطيها دفئا بكلماتك و نظراتك و لمساتك هو ان تشعرين برغبتك فيها لانك تحبيها .....هو ان تتحدثي إليها بقلب و عقل مفتوح هو ان تغقري لها و تسامحيها ....هو ان تحتويها ... هو ان تتعرى أمامها بروحك قبل جسدك فتكوني أنتي.... هو ان تشعريها معك بالامان .

ربما تختلفت تعريفتنا للحب و طرقنا في إظهار الحب ربما لا يعرف بعضنا كيف و اين و ربما لا نتفق في هذا و لكن في كل الأحوال نحن لا نملك كل شيء و لا نستطيع ان نمنح كل شيء و لا ينكننا أن نمنح الجنة لمن نحب فلا يوجد ما يسمى الجنة في الحب أو المطلق في السعادة في الحب ...فجزء من الحب هو المعاناة و العذاب و هو امر محتوم يعيشة الطرفان كل واحدة منهما بالتبادل فالعلاقة في الحب هي شد و جذب ..مد و جذر و دون قواعد او قوانين .
و قد يضع الله في طريق الأخرى إمراة كانت أكثر حاجة و أكثر وحدة و اكثر إفتقادا للحب فتطمئن هي ....على الأخرى ..... و تعود هى أيضا بقلبها ا للحبيبة التي ظلمتها كلتاهما

10 comments:

مثلية فقط said...

ليس للحب منطق

و لا قوانين

الشيء الوحيد الأكيد فيه

هو ما نشعر به لحظتها

Anonymous said...

ان تصفي ما بداخلك في بوست رائع كهذا شئ عادي ولكن أن تصفي ما بداخلي أنا وما يدور حولي أنا دون أن تعرفينني فهدا أمر يدهشني حفا.
صديقتي الذي لا تعرفني أتابع كلماتك باهتمام يومي حتي أتعرف علي ما يدور بحياتي اليوم!
اليوم أنا حزينة وأحسك حزينة اليوم أبحث عن مبررات قديمة انهي بها علاقتي بالأخري لكي أتفرغ لحبي للأولي ولكن خوفي من فراق الأخري وكلماتك الموجهه لي بشكل مباشر منعني.
صديقتي التي لا تعرفني من أنتي؟!

هناء

Anonymous said...

إلي من يهمها الأمر:

قررت ان أموت علي صدرك ولكنك رفضتي وفررتي لا أدري خوفا أم أهملا.
يا أيتها الأخري انتي ايضا لا تهميني
لقد عشت لها وسوف أموت اليوم لها وهي فقط من تستحق أن أموت علي صدرها.
خيرا ما فعلتي هروبك من أمامي لم يفزعني صدقا كنت أبحث عنها عندك وصدقا لم أجدها . مكانها ليس في أحضانك مكانها في قلبي.
اليوم اسلم لها أمري سوف أري حبيبة عمري اليوم .
اليوم سأستطيع ان احلق وأذهب لها سوف أجلس امامها كاقطة طيبة أو تأتي لها روحي في عصفور يعشق نظراتها صباحا

اليوم جاء. الفجر أذن. العصفور يدعوني. هي تنتظرني......

Nice Girl said...

دى حكايتى بس انا سيبت نفسى
حبيت التانية ومعرفتش اقول لأ
معرفتش امنع نفسى
خسرت حبيبتى اللى كان حبيبتى وصاحبتى

king said...

ana kman 7bebti 5antni..w2t ma knt ana 3m bda7i 3shanha..lma knt 3m bakol hawa mn ahle heye bdl ma tow2f 7di kant 3m bt5oni o b nfs el w2t 3m te7ki m3e o m3ha ...bs 2altli ena bt7ebni ana bs kant beda te3mel she m3 hdek o 3emlt elly beda eyah o trkata

Anonymous said...

الحب لا نستطيع ان نسيطر على مشاعره
فهو كالسحر واشد

والامتلاك والشعور بضرورة امتلاك حبيبتك شعور لا نخرج منه لانقدر

Dr. Hala Hashad said...

رائعة

ونحن في عيادة كايا للجلدية نؤمن بضرورة تبجيل هذا اليوم تقديرا ً منا لإنجازات النساء وذلك من خلال توفير هذا العرض المميز لهنّ في جميع عياداتنا المنتشرة في كافة أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة".


- الدكتورة هالة حشاد
(عيادة كايا)

Anonymous said...

أنتم ناس غير طبيعيين ..وعم تضحكوا على حالكم مساكين...أوكيه عيشوا حياتكم متل مابدكن...بس بكرة لما بيجي يو م الحساب والوقفة بين ايدين الله ..والمصير الحتمي اللي عم يستناكن...وهو غضب الله وناره..بتبقوا بتندموا ...اله يهديكم..لسه في أمل ..ارجعوا لطريق الله ..فالله غفور كريم..

Ahmed Ashraf said...
This comment has been removed by a blog administrator.
Anonymous said...

The belt could be worn wherever so you can get a fantastic function out taking a cat nap or washing property.


Also visit my web site ... www.Molali.Com