Sunday, March 22, 2009

عقيده غير الحب

هي المرة الثانية التي تتزوج فيها بواب ...حضر أبواها مسرعين ...الدبلوماسي المرموق و قرينته أستاذة الجامعة حضرا إلى تلك العاصمة العربية التي تعيش فيها إبنتهما ذات ال24 ربيعا خريجة جامعة هارفارد ....فبعد أن أذاقها زوجها البواب من أصناف العذاب الوان من ضرب و إهانة قررا الوالدين أن يحضرا لإخراج إبنتهما من تلك المصيبة التي وضعت نفسها و أهلها فيها .....لم تستنجد الفتاة الأمريكية الجنسية بهما و لم تطلب المساعدة من أحد و لا تريد التخلص من هذاالبواب أبو جلبية و شبب الذي لا يفك الخط حتى .... إميلي و عطية لا يتفاهمان حتى بنفس اللغة فلاهو يتحدث الأمريكية وعربيته لكنتها ثقيلة لا يفهمها إلا أهل بلدهم و لا إميلي تعرف في العربية كلمة كيف إجتمعا و كيف تعلقت و رضت هي بهذا العطية الأسمر و كيف تزوجته و تحملت قرفه بل و قد صمم عطية على إستمراره في وظيفته كبواب تحيرني إميلي الشابة الذكيه التي تحب عطية البواب يقولون أنه الحب تلك العقيده التي لها مفعول السحر و تجعل المؤمنين بها الواقعين تحت تأثيرها لا يرون او يحسون أي فروق شكليه و لكنني لا اعتقد في تلك العقيدة أو سحرها أو معجزاتها و لكن عقيدة أخرى غريزية هي فقط صاحبة هذا السحر و فاعلة للمعجزات عقيدة لا تعرف الفروق فعلا لاننا نمارس طقوسها دون اي رتوش أو أي شيء يغطينا .
إنها ما أؤمن به و هي نفسها التي جعلتها و جعلتني لا نطيق صبرا على الإبتعاد

"هو إنتي شاربه حاجة أو واخده حاجة ؟" سألتني و انا أتحدث بإنطلاق و بعد جملة فاجأتها و فاجأة الجالسات ثم إنفجرن في الضحك جميعهن بعدها ,كانت تنظر إلي مبتسمه و أنا في عالم أخر أتحدث .
تأتيني حالات من السكر مع انني لم أذق الخمر في حياتي , حاله تعرفها كل إمراة إقتربت مني و لمستني إنها حالة أطلق فيها العنان لعقلي و كلماتي ........ ربما تساعد الخمر شاربيها على الإنطلاق و التحرر من الخجل و الخوف فتساعدهم ليصبحوا أنفسهم لكنني لست بحاجة لتلك الخمر حتى أتحرر من الخوف و الخجل فوجودي مع من أحبها هو خمري و هو ما يحررني و يجعلني أنا .

Sunday, March 08, 2009

متعدد الحب

ليس بالضرورة أن تعيش تجربة الأخرين لتفهم افكارهم احب أن تتحدى كلماتي عقول من يقراها و ان تكون متسعة لتشمل الكثيرين  و كلامي ليس للغافلين .

يمكننا ان نعقد الإتقاقات و نضع الخطوط  لكل شيء إلا اشياء منها مشاعرنا للمن نحب او نكره فالامر قابل للتغيير و لا يعرف تلك القيود المادية  إنها موجات لا يمكن ان نراها او نقفشها و نحطها في قمم إحنا بنحسها بس و نستقبلها

 Polyamory

بولي أموري هي  قدرتك على ان  يتضاعف حبك لاكثر من شخص  حبا أوجنسا أو روحيا أو خليط من كل هذا

و حب  أكثر من شخص يعني أن تتضاعف مشاعرنا و لا تنقسم.... هناك من لديهم القدرة على هذا ,هناك من تتضاعف مشاعرهم  و يتمتعون بقدر كبير من التفهم   و هم  لا يخفون عن من يحبونهم أنهم يحبون غيرهم...... اتخيل تلك الحاله التي يتضاعف  فيها الحب  و يترفع فيها المحبون  عن كل حقد و غيره  و تقوم على التفاهم و الثقة و التفهم ...... إنهم   نبلاء و فرسان  الحب  و لديهم شذوذ نبيل بس مين يفهم

 قعدت تكلمني عنه طول الليل و النهار و وشها يحمر لما تبص في عنيا  إحن كده النسوان لما نحس إن في واحده حتاخدنا نروح نغلوش على الموضوع  و نقنع نفسنا إن لا أنا بحبه هو مش معقول واحده ست تشدني أنا مش ممكن أكون كده بس العيون بتفضح أوي

 

Sunday, March 01, 2009

غباء و شذوذ

نعرف جيدا ما علينا أن نفعله عندما يكون علينا أن نفعله , و نعرف أن هذا الصوت بداخلنا الذي يقول "ايوه إعملي كده" هو أصح و أصدق صوت لانه إحنا
أتحاشى بشده ان اخد النصح في أمور قلبي ,لاني عارفة أني عارفة من أحب و من اهوى و من أريدها و من لا أريدها و أعرف من أريد ان أقترب منها المسها و تلمسني .
و لأني علمت نفسي أن لا امنعها من أن تنطلق في الحب يؤرقني لما يكون في حد كاتم مشاعرة اعرف عذاب و ألم ان تكون في الحب لإنسان و هو مش حاسس بيك اعرف ألم أنه يكون قدامك و إنتي ساكته لسانك مش قادر يقولها
و كنت بسأل ديما طيب ليه بنعمل في نفسنا كده طيب ما نقول و خلاص أنا من أنصار أن نعبر عن هذا الإحساس الجميل لمن نحمله له ....نتردد عشان ديما بنفكر في اللي حيحصل بعدها ...و إبه يعني اللي حيحصل ممكن هي تكون حاسه بيكي و ساعتها حتقولك إذا كانت هي كمان تحمل لك شيئا و ممكن الحكاية تتكمل او إنها تريد فقط منك ان تكوني صديقة أو حتى حد بتشوفوا و تتكلم معاه من غير حتي صداقة و ممكن إيه تتصدم و تبعد ...في ناس لما بنقولهم اللي في قلوبنا و نبين حبنا بيبعدوا في ناس بتحب تاخد بالجزمة و تحب حد يذلها و ساعتها بس تتعلق بيه و تحبه


يعجبني الشذوذ و لم تعد تزعجنى الكلمة في راسي ما يزعجني و هي في راس الباقيين ... الشذوذ يعني التفرد
الشذوذ يعني حاجة مش بيعملها غيرك ... كل منا عنده شذوذ و في النهاية ده عادي ... حتى الكلمة لو كررتها كتير حتحس إنها عادية مفهاش شذوذ .
إزاي في رجاله كده في الدنيا بيقنكروا انهم جامدين و بيحاولوا يوقعوا أول واحده يقبلوها من غير ما يعرفوا إنها ممكن تكون مش طيقاهم ...
دخلت القافلة اربعة حلاليف وهي , تسألت ما الذي يجبر إمراة شابه أن ترافق أ ربعة حلاليف لكل منهم كرش ضخم لا يقوى أن يحملة لعنت الزمن في سري و ضحكت.

أدركت حقيقية ان كلنا أغبيا ..... في مستويات من الغباء و الغباء إنك متقدرش تفهم حاجة تكون واضحة زي الشمس و ساعات بيركبنا الغباء و مش بنشوف اللي واضح و نحب و نتعلق بالأغبيا و بنفضل أغبيا إحنا كمان لحد لما ندرك حماقتنا قبل حماقتهم