Friday, March 21, 2008

ليته لم يأتي

أعتقد ان معاناتي و معاناة من هن مثلي كبيرة و إبتلاء صعب أن تعيشي حياة بوجهين ان تتصنعي قبول شيئا هو أبعد ما يكون عما ترغبيه

جلس بجانبي ثم عزم علي بقطعة من الشيكولاته أخذتها و شكرته و جلست في حالي دقيقة ثم بدأ يتجاذب أطراف الحديث و سألني اتتحدثين العربية ؟أيوه طبعا ليه مش باين عليه
إعتقدت انك إيطاليه
لا انا مصرية ميه في الميه
كنت أرد عليه بإقتضاب شديد لكنه لم ييأس من الحديث معي و الإبتسام أحسست بشفقة نحوه فبدأت أرد عليه بشكل مختلف و أفضل تعمقنا في الحديث و كان يحاول معرفة كل شيء عني و في عينه نظرة حالمة لكنها ليست ببريئة ..لا تخلو من نظرة رجل لإمراة أعجبته حاول الغزل فاوقفته لكن بلطف فأسلوبه لا يمكن أمامه الرد بعنف في النهاية حاول دعوتي على العشاء فتهربت منه إدعيت إنشغالي فصمم ان اخذ رقم هاتفة و أفكر فاخذته و لم ارفض لأريحة و لأرتاحو عندما إفترقنا لم يعجبني تصرفي فقد فعلت ما لم اكن أريده لكن أي مشاعر حركتني و جعلتني أستجيب في الحيث معه اعرف انها ليست مشاعر إمراة أرادت الإستمتاع بغزل رجل غريب لكنها كانت مشاعر إنسان اشفق على إنسان أخر عندما رأى في عينية إنجذاب و في كلامه إعجاب فأردت ان لا اخيب أمله و احبطه لكن الحديث توقف هنا و لن يعاود و لا أعرف لو كان ينتظر ان احدثه لست مرتاحة الضمير ... و يؤنبني ليته لم يجلس جنبي و لا رأيته من الأصلتذكرت حبيبتي في تلك اللحظة و أردتها بشده تأتي لتنقذني تاتي لتأخذني و تهديني فترحمني مما احس به

Saturday, March 01, 2008

الشذوذ

أعود من جديد لأكتب بعد ان اهلكني الخوف و اهلكتني الحيرة , لماذا يعتقد الناس أنهم طبيعيون؟ لماذا يعتبر الأخرون انفسهم أسوياء و نحن شواذ
هل لانهم جميعا يفعلون الشيء نفسة؟غرور أم غباء و ضيق عقل أن يعتقد الأخرون انهم على حق و المختلفون عنهم على باطل ... انهم أصحاب الجنة و المختلفون عنهم في النار ألا يعلمون لكل من البشر إختلافة أو شذوذه على حد قولهم.
قابلتها في ذلك اليوم كان يوم عادي و هي كانت ساكته طول الوقت و لم انتبه ليها خالص ثم جاء يوم اخر و جمعنا نفس المكان و مكنش دوشة و مكنش زحمة و شاهدتها تتحدث و كان فيه فرق و هنا حسيت بحاجة
هنا شفتها بجد و شاهدت إمراة حلوة حاوة بجد
في ناس مش بتشوفها و لا تعرفها غير لمل تتكلم و تتحرك
بس لما إتكلمنا إتكلمنا بعيونا , كلام العيون بيكون أقوى و بيوصل بسرعة العيون بتعرف تقول اللي اللسان مش بيعرف يقولوه
قررت أن اصارحها أن في قلبي شيء او أشياء نحوها و قد عاهدت نفسي منذ عدة سنوات أن لا اخفي إحساس بالحب لشخص ما مهما كان و مهما كانت الظروف , لا يجب أن نتردد في قول ما نحسة خاصة لو كان جميلا و رقيقا فربما لن نقابل هذا الشخص مرة اخرى
في حياتنا و ربما نفقد فرصة عمرنا لو تأخرنا و لم نقول ما نحس به ......و لن نفقد شيئا لو قلنا أننا بنحب حد او معجبين ييه
....قلتها على طول "إنتي عجباني" و هي بلمت و إذبهلت لبره ثم إحمر ووجها
و قالت انا عايزة اقولك أن لدي إنسان فس حياتي , قلت لها " وأنا لا اطلب منك شيء, بس عايزاكي تعرفي إن في قلبي مشاعر نحوك" إبتسمت و شكرتني و طلبت منها نكون صحاب ووافقت
و الحقيقة كنا ساعات بنكون حسين إننا صحاب
لكن ساعات تانية مكنتش بحس إننا صحاب و كانت بتقولي ساعتا إنها مش مرتاحة فكنت باخد بالي عشان ما أضيقهاش و إحنا لسة صحاب
أحتاج إلى طفل فهل يهبني القدر ؟